المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : اغتيال الامام الهادي



ضفاف العلقمي
03-05-2014, 07:03 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اللهم صل على محمد وآله الطيبين الطاهرين
حزن يضاف الى احزان محمد(صلى الله عليه واله) وجرح
ينزف يضاف لجراحات امير المؤمنين(ع) النازفة...
ودمعة تسكب فوق دموع الزهراء(ع) الجارية...
وراية سوداء تضاف للرايات السود
المنشورة على البيت المحمدي العلوي ...
ومصيبة تضاف لمصائب اهل البيت ..
انه اغتيال واستشهاد الامام العاشر
من سلالة الامامة الطاهرة المطهرة
انه الامام علي بن محمد الجواد والملقب ب(الهادي)
استلم الامام دوره ومهمته الالهية بامر الله
كأمام يقود الامة وهوابن (التاسعة)
بعد استشهاد والده الامام محمد الجواد(ع)
وعاشر (6)من حكام بني العباس الظلمة
وامضى معظم عمرة الشريف بين سجون العباسيين
الذين تميزوا على حكام بني امية الفجرة بأشد العداء
والبغضاء لاولاد أمير المؤمنين(ع)
أسكنه المتوكل العباسي اللعين سامراء ..
وهنيئا لسامراء بما حوت من انفاسه ووخطواته..
كان الامام كثير الاحسان على الفقراء والمساكين
كانت يده ممدودة بالخير لايفرق
بعطائه بين المسلم وغير المسلم
كان كآبائه طيب القلب والخلق وأبا رحيما
عطوفا لكل الناس
نورعيني أبا العسكري:
سلام عليك ياأسد سامراء وكهف الضعفاء
سلام على صدرك وماحوى من علوم سماوية
سلام على سجنك الذي جعلته مسجدا للعبادة والتضرع لله
سلام عليك ايها السجين الصابر بقدر اشتياقك لاهلك ومحبيك
سلام على هيبتك التي خشعت لها حتى الاسود والسباع
سلام على كلماتك التي أرعبت بها المتوكل الماكر
الظالم في عقر داره وبكل شجاعة قلت :


باتوا على قللِ الاجبـال تحرسُهـم
غُلْبُ الرجالِ فلم تنفعهمُ القُلـلُ

و استنزلوا بعد عزّ عـن معاقلهـم
و أودعوا حفراً يابئس مـا نزلـوا

ناداهمُ صارخٌ من بعد مـا قبـروا
أين الاسرّةُ و التيجـانُ و الحلـلُ

أين الوجوه التـي كانـتْ منعمـةً
من دونها تُضربُ الأستارُ و الكللُ

فافصـحَ القبـرُ عنهم حيـن ساءلـهـم
تلك الوجوه عليهـا الـدودُ يقتتـلُ

قد طالما أكلوا دهراً و قد شربـوا
فأصبحوا بعد طول الأكلِ قد أكلوا

و طالما عمّـروا دوراً لتُحصنهـم
ففارقوا الدورَ و الأهلينَ و ارتحلوا

و طالما كنزوا الأموال و ادّخروا
فخلّفوها إلى الأعـداء و انتقلـوا

أضحت منازلُهـم قفـراً معطلـةً
و ساكنوها الى الاجداث قد رحلوا

سـل الخليفـةَ إذ وافـت منيتـهُ
أين الحماة و أين الخيلُ و الخـولُ

اين الرماةُ أمـا تُحمـى بأسهمِهـمْ
لمّا أتتـك سهـامُ المـوتِ تنتقـلُ

أين الكماةُ أما حاموا أما اغتضبوا
أين الجيوش التي تُحمى بها الدولُ

هيهات ما نفعوا شيئاً و ما دفعـوا
عنك المنية إن وافى بهـا الأجـلُ

فكيف يرجو دوامَ العيش متصـلاً
مَنْ روحهُ بحبالِ المـوتِ تتصـلُ

وفي الختام
بأسى وآهات وألم ولوعة نعزي سادتنا
اصحاب الكساء(ع) جميعا
وجميع الائمة المعصومين سيما
مولانا الحجة(عج)
واعظم الله لكم الاجر وأحسن لكم العزاء سادتي ..
وأعزي جميع أهل بيت منتدى الكفيل
من مشرفي الاقسام والاعضاء وجميع الزوار الكرام
واقول لكم :
اعظم الله لكم الاجر وأحسن لكم العزاء

خادمتكم ضفاف العلقمي

بدر الدين العلي
03-05-2014, 04:45 PM
أعظـــــــــــم الله لكم الاجر

ضفاف العلقمي
03-05-2014, 09:31 PM
أعظـــــــــــم الله لكم الاجر


بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بدموع جارية وقلوب منكسرة
نقدم احر التعازي لجميع شيعة امير المؤمنين
ولكم اخي الكريم
اعظم الله لكم الاجر واحسن لكم العزاء
بهذا المصاب الجلل
شاكرين الزيارة الكريمة
اختكم ضفاف العلقمي

سهاد
04-05-2014, 12:16 AM
عَظـَم الله أجورَنا وأجورَكـُم أيَّها المُوالين بهَذا المُصاب الأليم

وأحسَنَ الله لـَكـُم العــَزاء

لقد طوى الموت وهو حق الله في الأرض نفس الأنبياء والرسل حتى لف الحزن قلوب أممهم ..

وها نحن اليوم كذلك نعيش مناسبة غروب شمس من شموس آل محمد صوات الله ربي عليهم أجمعين .

ففي اليوم الثالث من رجب المعظم اغتالت السلطة العباسية النجم العلوي الإمام الهادي عيه السلام أثر دس السم إليه بعد محاربة ضارية

في غياهب السجون والتضييق في المعيشة عليه وعلى شيعته

وهنا تنتكس رايات الأمة حيث اغتيل علما من أعلام التقى ونبراسا من أهل بيت النبوة عليهم السلامأجمعين .

فالعزاء جله لصاحب العصر والزمان فهو المعزى عليه السلام

وهنا نتقدم للأمة الموالية وللمسلمين قاطبة بالعزاء بمناسبة أستشهاد الامام الهادي عليه السلام

سائلين الباري عزوجل هدايتنا للنهل من حياته خير الدنيا وخير الآخرة

عظم الله أجورنا وأجوركم .. وأحسن الله لكم العزاء





يـاحـجـة ً زادوا عـلـيـك بـأثـمـهَـم دينَـاً الـى الثـأرات جـرمـاً يعتـلـي
ظنـوُا بمحـوُ الآل فــراءَ بظُلمـهَـم أن يطفـئـوا الـدمـع نــوراً ينجـلـي
قد صاحبوُا الشيطان فشاءَ بغيَيهَ منـكـراً لآهــل الـديـن قبـحـاً يبتـلـي
للهادي تبَكي العين عاثوا بكفرهَـم يومـاً قريـب النيـل حــقَ مهلـهـل ِ



ابـو الحسن الهــادي فقيهٌ وعــابدٌ... وخيــــرعبـــــاد الله فــــي ذلك العهدِ
نقيٌ نجيبٌ اطيب الــناس مهجةً...كريمٌ رؤوفٌ انجب الخلق في الوعدِ
تقيٌ عفيفٌ اصدق الـــــقوم لهجةً... حميـــد ٌشكــــورٌ ذاكــــر الله بالحمدِ


تسلمي ضفاف العلقمي وعظم الله اجرك

رزقنا الله في الدنيا زيارتهم وفي الاخرة شفاعتهم

ضفاف العلقمي
04-05-2014, 01:29 PM
عَظـَم الله أجورَنا وأجورَكـُم أيَّها المُوالين بهَذا المُصاب الأليم

وأحسَنَ الله لـَكـُم العــَزاء

لقد طوى الموت وهو حق الله في الأرض نفس الأنبياء والرسل حتى لف الحزن قلوب أممهم ..

وها نحن اليوم كذلك نعيش مناسبة غروب شمس من شموس آل محمد صوات الله ربي عليهم أجمعين .

ففي اليوم الثالث من رجب المعظم اغتالت السلطة العباسية النجم العلوي الإمام الهادي عيه السلام أثر دس السم إليه بعد محاربة ضارية

في غياهب السجون والتضييق في المعيشة عليه وعلى شيعته

وهنا تنتكس رايات الأمة حيث اغتيل علما من أعلام التقى ونبراسا من أهل بيت النبوة عليهم السلامأجمعين .

فالعزاء جله لصاحب العصر والزمان فهو المعزى عليه السلام

وهنا نتقدم للأمة الموالية وللمسلمين قاطبة بالعزاء بمناسبة أستشهاد الامام الهادي عليه السلام

سائلين الباري عزوجل هدايتنا للنهل من حياته خير الدنيا وخير الآخرة

عظم الله أجورنا وأجوركم .. وأحسن الله لكم العزاء





يـاحـجـة ً زادوا عـلـيـك بـأثـمـهَـم دينَـاً الـى الثـأرات جـرمـاً يعتـلـي
ظنـوُا بمحـوُ الآل فــراءَ بظُلمـهَـم أن يطفـئـوا الـدمـع نــوراً ينجـلـي
قد صاحبوُا الشيطان فشاءَ بغيَيهَ منـكـراً لآهــل الـديـن قبـحـاً يبتـلـي
للهادي تبَكي العين عاثوا بكفرهَـم يومـاً قريـب النيـل حــقَ مهلـهـل ِ



ابـو الحسن الهــادي فقيهٌ وعــابدٌ... وخيــــرعبـــــاد الله فــــي ذلك العهدِ
نقيٌ نجيبٌ اطيب الــناس مهجةً...كريمٌ رؤوفٌ انجب الخلق في الوعدِ
تقيٌ عفيفٌ اصدق الـــــقوم لهجةً... حميـــد ٌشكــــورٌ ذاكــــر الله بالحمدِ


تسلمي ضفاف العلقمي وعظم الله اجرك

رزقنا الله في الدنيا زيارتهم وفي الاخرة شفاعتهم





السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اختي الغالية سهاد
اعظم الله لكم الاجر واحسن لكم العزاء
باستشهاد ثمرة من ثمار الامامة
مولانا على بن محمد الهادي(ع)
جعلكم الله من السائرين على نهجه
ورزقكم زيارته وشفاعته
ممنونة لزيارتكم الكريمة
التي زادت موضوعي ابداع