المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : اهل البيت (ع) بعضهم من بعض / ج 2



هذب يراعك
05-05-2014, 09:00 PM
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~ ~~~~~~~~~~~
3- علي من النبي و النبي من علي (صلى الله عليهما و آلهما) :-

اما هذا الحديث فقد تكرر على لسان رسول الله (ص) كثيراً جداً و في كل المواطن و المناسابات ، و روي عند مختلف الفرق الأسلاميه ، و اما عن طريق اهل البيت (ع) فحدث و لا حرج ، و من هذه الاحاديث من الطريقين :

أ- قال رسول الله (ص) : لولا أن تقول طوائف من أمتي ما قالت النصارى في عيسى بن مريم لقلت فيك اليوم قولا لا تمر بملا من المسلمين الا اخذوا من تراب رجليك وفضل طهورك يستشفون به، ولكن حسبك أن تكون مني وانا منك ترثني وارثك، وأنت مني بمنزلة هارون من موسى الا انه لا نبي بعدي وانك تؤدي ذمتي، وتقاتل على سنتي، وإنك غدا في الآخرة أقرب الناس مني، وانك غدا على الحوض خليفتي، وانك أول من يرد علي الحوض غدا، وانك أول من يكسى معي، وانك أول داخل الجنة من أمتي، وان شيعتك على منابر من نور مبيضة وجوههم حولي أشفع لهم، ويكونون في الجنة جيراني، وان حربك حربي وسلمك سلمي وسرك سري وعلانيتك علانيتي، وسريرة صدرك كسريرة صدري وان ولدك ولدي، وأنك منجز عداتي، وان الحق معك والحق على لساني وفي قلبك وبين عينيك، وان الايمان مخالط لحمك ودمك كما خالط لحمي ودمي، وانه لا يرد على الحوض غدا مبغض لك، ولن يغيب عنه محب لك غدا حتى يرد الحوض معك . ( المسترشد - محمد بن جرير الطبري ( الشيعي) - الصفحة 634 )

ب- «قال النبي صلّى الله عليه وآله وسلّم لعلي: أنت مني وأنا منك » ( البخاري / ج 5 / ص 22 )

ج- «قال رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم: علي مني وأنا من علي ولا يؤدي عني إلاّ أنا أو علي» ( سنن الترمذي ج 5 ص299 رقم 3803 و بحار الأنوار - العلامة المجلسي - ج 26 - الصفحة 6 / حديث المعرفه بالنورانيه )

د- قال رسول الله (ص) :- (( ما تريدون من علي ؟!! ، إن عليا مني وأنا منه ، وهو ولـي كـل مـؤمـن مـن بـعـدي "))
(السنن الكبرى ج5 ص132ح8474)

هـ- في معركة أحد لمّا فر القوم و تركوا رسول الله (ص) لوحده في ساحة المعركه بين الأعداء و بقي علي (ع) يدافع وحده عن النبي (ص) ، قال جبريل ( ان هذه لهي المواساة ) فقال له النبي : انه مني , وانا منه , فقال جبريل وانا منكما ، ثم سمع صوت من السماء لاسيف الا ذو الفقار ولا فتى الا علي ) . ( كفاية الطالب ص37 )

و- عن جابر الأنصاري (رض) قال :- كنت عند النبي (ص) اذ دخل علي بن ابي طالب .... فقال رسول الله صلى الله عليه واله علي مني و أنا من علي ) ( كتاب : صحيفة الابرار باب : معجزات امير المؤمنين عليه السلام حديث رقم :85 )

ز- قال الإمام علي (ع) و هو يحدث سلمان و ابا ذر (سلام الله عليهما) :- {...يا سلمان ويا جندب أنا من محمد ومحمد مني...} ( بحار الأنوار - العلامة المجلسي - ج 26 - الصفحة 6 / حديث المعرفه بالنورانيه )



ح- و غيرها الكثير ... .

~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~ ~~~~~~~~~~~
4-فاطمة من النبي و النبي من فاطمه (صلى الله عليهما و آلهما) :-

أ- قال رسول الله (ص) لفاطمه : ( أنتِ مني و انا منكِ ) (المناقب للغزالي / ص346)

ب- روى جابر بن عبد الله الأنصاري، قال: دخلت فاطمة (عليها السلام) على رسول الله (صلى الله عليه وآله) ـ وهو في سكرات الموت ـ فانكبّت عليه تبكي، ففتح عينه وأفاق ثم قال :
يا بنيّة! أنت المظلومة بعدي.. وأنت المستضعفة بعدي.. فمن آذاك قد آذاني، ومن غاظك فقد غاظني، ومن سرّك فقد سرّني، ومن برّك فقد برّني، ومن جفاك فقد جفاني، ومن وصلك فقد وصلني، ومن قطعك فقد قطعني، ومن أنصفك فقد أنصفني، ومن ظلمك فقد ظلمني ، لأنك مني وأنا منك ، وأنت بضعة مني، وروحي التي بين جنبيّ ". ثم قال (صلى الله عليه وآله): " إلى الله أشكو ظالميك من أُمّتي ".

( كشف الغمة: 1/410 ; بحار الأنوار: 22/501، عن أمالي الطوسي ).

~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~ ~~~~~~~~~~~
5-الحسن من النبي و النبي من الحسن (صلى الله عليهما و آلهما) :-

« خرجنا مع النبي ( صلى الله عليه وآله ) وقد دعينا إلى طعام فإذا الحسن يلعب في الطريق فأسرع النبي أمام القوم ثم بسط يده فجعل يمر مرة هاهنا ومرة هاهنا يضاحكه حتى أخذه فجعل إحدى يديه في ذقنه والاخرى بين رأسه ثم اعتنقه فقبله ثم قال رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) : حسنٌ مني وأنا منه ، أحب الله من أحب الحسن ، الحسن والحسين سبطان من الأسباط »

( كتاب بشارة المصطفى -ص- لشيعة المرتضى -ع- / ص 247 رقم الحديث 3 )

~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~ ~~~~~~~~~~~
6-الحسين من النبي و النبي من الحسين (صلى الله عليهما و الهما) :-

روي هذا الحديث بطرق كثيرة و متواتره عن أهل البيت (ع) و عن أعدائهم و منها :-

أ- عن يعلى العامري أنه خرج مع رسول الله (ص) إلى طعام دعوا له فإذا حسين مع الصبيان يلعب فاشتمل أمام القوم ثم بسط يده فطفق الصبي يفرها هنا مرة وها هنا مرة وجعل رسول الله (ص) يضاحكه حتى أخذه رسول الله (ص) فجعل احدى يديه تحت ذقنه والاخرى تحت قفاه ثم قنع رأسه فوضع فاه على فيه فقبله وقال : حسين مني وأنا من حسين أحب الله من أحب حسينا ، حسين سبط من الاسباط . ( ورواه أبو بكر ابن أبي شيبة في المصنف 12 / 102 )

ب- عن يعلى بن مرة قال : قال رسول الله (ص) : حسين مني وأنا من حسين ، أحب الله من أحب حسينا ، حسين سبط من الاسباط .
( ورواه الترمذي في باب مناقب الحسن والحسين من سننه ج 13 ، ص 195 )

و غيرهما الكثير ...

~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~ ~~~~~~~~~~~
7-الباقر من السجاد و السجاد من الباقر (عليهما السلام) :-

عن أبي مريم، عن أبي جعفر (ع ) قال : قال أبي ( عليه السلام ) يوما وعنده أصحابه: من منكم تطيب نفسه أن
يأخذ جمرة في كفه فيمسكها حتى تطفأ؟ قال: فكاع الناس كلهم ونكلوا، فقمت وقلت: يا أبة أتأمر أن أفعل؟
فقال: ليس إياك عنيت إنما أنت مني وأنا منك، بل إياهم أردت قال: وكررها ثلاثا ، ثم قال: أأكثر الوصف وأقل الفعل؟! إن أهل الفعل قليل، إن أهل الفعل قليل، ألا وإنا لنعرف أهل الفعل والوصف معا وما كان هذا منا تعاميا عليكم بل لنبلوا أخباركم ونكتب آثاركم، فقال: والله لكأنما مادت بهم الأرض حياء مما قال حتى أني لا نظر إلى الرجل منهم يرفض عرقا ما يرفع عينيه من الأرض فلما رأى ذلك منهم قال: رحمكم الله فما أردت إلا خيرا، ان الجنة درجات فدرجة أهل الفعل لا يدركها أحد من أهل القول ودرجة أهل القول لا يدركها غيرهم. قال: فوالله لكأنما نشطوا من عقال . ( شرح أصول الكافي - مولي محمد صالح المازندراني - ج 12 - الصفحة 304 )

~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~ ~~~~~~~~~~~
8-المهدي من الصادق و الصادق من المهدي (عليهما السلام) :-

عن يحيى بن العلاء الرازي، قال: سمعت أبا عبد الله الصادق عليه السلام يقول: ينتج الله تعالى في هذه الأمة رجلا مني وأنا منه ، يسوق الله تعالى به بركات السماوات والأرض، فينزل السماء قطرها، ويخرج الأرض بذرها، وتأمن وحوشها وسباعها، ويملا الأرض قسطا وعدلا كما ملئت ظلما وجورا...
( الغيبة - الشيخ الطوسي - الصفحة 188 )

~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~ ~~~~~~~~~~~
9- الرضا من الكاظم و الكاظم من الرضا (عليهما السلام) :-

عن بعض أصحابنا قال : دخل ابن أبي سعيد المكاري على الرضا صلوات الله عليه فقال له : أبلغ الله من قدرك أن تدعي ماادعى أبوك ؟ فقال له : مالك أطفأ الله نورك وأدخل الفقر بيتك ، أما علمت إن الله تبارك وتعالى أوحى إلى عمران : أني واهب لك ذكرا فوهب له مريم ووهب لمريم عيسى ، فعيسى من مريم ، ومريم من عيسى ومريم وعيسى شئ واحد ، و أنا من أبي ، وأبي مني ، و أنا و أبي شئ واحد ) . ( معانى الاخبار : 65 و 66 ) .

~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~ ~~~~~~~~~~~

سهاد
05-05-2014, 09:49 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد و آل محمد الطيبين الطاهرين الأشراف و عجل فرجهم يا كريم



أسعدني و شرفني متابعتي لطرحك الرائع
انار قلبك و طريقك بنور محمد و آل محمد
و رزقنا و إياك زيارتهم في الدنيا و السير على نهجهم و خطاهم و كسب رضاهم و شفاعتهم في الاخرة و الحشر بجوارهم بحق محمد و آل محمد

هذب يراعك
07-05-2014, 10:56 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد و آل محمد الطيبين الطاهرين الأشراف و عجل فرجهم يا كريم



أسعدني و شرفني متابعتي لطرحك الرائع
انار قلبك و طريقك بنور محمد و آل محمد
و رزقنا و إياك زيارتهم في الدنيا و السير على نهجهم و خطاهم و كسب رضاهم و شفاعتهم في الاخرة و الحشر بجوارهم بحق محمد و آل محمد



اللهم صل على محمد و آل محمد اهل اللطف و الشرف
و يشرفني اكثر متابعتكم لموضوعي ....
و اشكرك جزيل الشكر اختي الفاضله على كرم المرور و روعة الكلمات و طيب الدعوات .... رزقك الله امثالها و اضعافها بحق علي و آل علي (ع) .

بوركتم

أنصار المذبوح
11-05-2014, 02:26 AM
اللهم صلِ على محمد وآل محمد
بارك الله فيك على هذا الموضوع القيم والمفيد
جعله الله في موازين حسناتكـ
نسأل الله كل التوفيق لحضرتك

هذب يراعك
14-05-2014, 11:10 PM
اللهم صلِ على محمد وآل محمد
بارك الله فيك على هذا الموضوع القيم والمفيد
جعله الله في موازين حسناتكـ
نسأل الله كل التوفيق لحضرتك


اللهم صل على محمد و آل محمد

و بارك الله بكم و شكراً جزيلاً على كرم المرور و طيب الكلمات

هذب يراعك
16-05-2014, 12:00 AM
اللهم صل على محمد و آل محمد

من نسل عبيدك احسبني ياحسين
21-05-2014, 10:52 PM
أعطاك الباري خيرالدنيا والأخرة بحق الأشباح الخمسة

هذب يراعك
06-06-2014, 11:09 PM
أعطاك الباري خيرالدنيا والأخرة بحق الأشباح الخمسة

صلوات الله على الاشباح الخمسه ،،، روحي و ارواح الخلائق فداء لتراب نعلهم ....

شكراً لكم اختي الفاضله ،،، رزقكم الله شفاعتهم (ع)

هذب يراعك
06-06-2014, 11:35 PM
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~ ~~~~~~~~~~~

10- اهل البيت نور واحد و حقيقة واحده :-



ب -علي محمد و محمد علي (صلى الله عليهما و آلهما) :-

1- قال الامام علي (ع) :- {... أنا حجة الله عز وجل, جعل الله لي ما لم يجعل لأحد من الأولين والآخرين لا لنبي مرسل ولا لملك مقرب ، يا سلمان ويا جندب قالا لبيك يا أمير المؤمنين قال ع: أنا الذي حملت نوحاً في السفينة بأمر ربي وأنا الذي أخرجت يونس من بطن الحوت بإذن ربي وأنا الذي جاوزت بموسى بن عمران البحر بأمر ربي وأنا الذي أخرجت إبراهيم من النار بإذن ربي وأنا الذي أجريت أنهارها وفجرت عيونها وغرست أشجارها بإذن ربي وأنا عذاب يوم الظلة وأنا المنادي من مكان قريب قد سمعه الثقلان الجن والإنس وفهمه قوم إني لأسمع كل قوم الجبارين والمنافقين بلغاتهم وأنا الخضر عالم موسى وأنا معلم سليمان بن داود وأنا ذو القرنين وأنا قدرة الله عز وجل ، يا سلمان ويا جندب أنا محمد ومحمد أنا وأنا من محمد ومحمد مني .... }
( بحار الأنوار للمجلسي / ج 26 - الصفحة 6 / حديث المعرفة بالنورانيه )

2- عن أبي عبد الله عليه السلام قال: { لما انهزم الناس يوم أحد عن النبي صلى الله عليه وآله وسلم انصرف بوجهه إليهم وهو يقول: أنا محمد، أنا رسول الله، لم اقتل ولم أمت، فالتفت إليه فلان وفلان فقالا: الان يسخر بنا أيضا وقد هزمنا. وبقي معه علي عليه السلام وسماك بن خرشة أبو دجانة رحمه الله، فدعاه النبي صلى الله عليه وآله وسلم فقال: يا أبا دجانة! انصرف، وأنت في حل من بيعتك، فأما علي فهو أنا وأنا هو ، فتحول وجلس بين يدي النبي صلى الله عليه وآله وسلم وبكى وقال: لا والله، ورفع رأسه إلى السماء، وقال: لا والله، لا جعلت نفسي في حل من بيعتي، إني بايعتك فإلى من أنصرف، يا رسول الله؟ إلى زوجة تموت، أو ولد يموت، أو دار تخرب، ومال يفنى، وأجل قد اقترب؟ فرق له النبي صلى الله عليه وآله وسلم فلم يزل يقاتل حتى أثخنته الجراحة، هو في وجه، وعلى في وجه، فلما أسقط احتمله علي عليه السلام فجاء به إلى النبي صلى الله عليه وآله وسلم...} ( البحار ج 20 ص 107 )

3- عن عائشه قالت :- { قلت من خير الناس بعدك يا رسول الله ؟ ، قال (ص) :- (( ان علي بن ابي طالب هو نفسي و انا نفسه )) } ( أخطب خوارزم : المناقب ص 90 )

~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~ ~~~~~~~~~~
ج- علي و محمد ( صلى الله عليهما و آلهما ) شيء واحد :-

عن أبي جمهور الأحسائي قال : { قال صلى الله عليه وآله: "أنا وعلي من نور واحد، و أنا وأياه شيء واحد ، وإنه منيِّ وأنا منه، لحمه لحمي، ودمه دمي، يريبني ما أرابه، ويريبه ما أرابني .} . ( عوالي اللئالي4: 124 )

~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~ ~~~~~~~~~~
د- الامام علي (ع) الامام المهدي (ع) :-

عن امير المؤمنين (ع) قال : { .. أنا الذي يصلى عيسى خلفي أنا الذي انقلب في الصور كيف شاء الله ,أنا مصباح الهدى, أنا مفتاح التقى, أنا الآخرة والأولى , أنا الذي أرى أعمال العباد, أنا خازن السماوات والأرض بأمر رب العالمين , أنا القائم بالقسط ,أنا ديان الدين ,أنا الذي لا تقبل الأعمال إلا بولايتي, ولا تنفع الحسنات إلا بحبي ,أنا العالم بمدار الفلك الدوار... }

(مشارق أنوار اليقين في أسرار أمير المؤمنين لرجب البرسي ص: 170-172)

~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~ ~~~~~~~~~~
هـ- الامام المهدي (ع) هو محمد و أوصيائه (صلى الله عليهم أجمعين) :-

عن الامام الصادق (ع) ، يتحدث عن ظهور المهدي (عج) ، فإن ظهر قال :- { ... ألا ومن أراد أن ينظر إلى محمد وأمير المؤمنين صلوات الله عليهما فها أنا ذا محمد ورأمير المؤمنين ، ألا ومن أراد أن ينظر إلى الحسن والحسين فها أنا ذا الحسن والحسين ، ألا ومن أراد أن ينظر إلى الأئمة من ولد الحسين فها أنا ذا الأئمة أجيبوا إلى مسألتي ، فاني أنبئكم بما نبئتم به وما لم تنبئوا به .... }
( بحار الأنوار 53 باب 28 )

~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~ ~~~~~~~~~~
و- السجاد محمد و محمد و السجاد (صلى الله عليهما و آلهما) :-

في حديث طويل جداً -عن جابر بن عبد الله الأنصاري (رض) - { فقال علي بن الحسين : لا تعجبوا من قدرة الله أنا محمد ومحمد أنا... } ( بحار الأنوار ص 16 الروايه 2 باب 14 )

~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~ ~~~~~~~~~~~
ز- الباقر علي و علي الباقر (عليهما السلام) :-

عن جابر الأنصاري (رض) فال :- { فقال محمد (اي الباقر) لا تعجبوا من أمر الله أنا علي وعلي أنا ... }
( بحار الأنوار ص 16 الروايه 2 باب 14 )

~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~ ~~~~~~~~~~~
ح- الصادق الحسن و الحسين (عليهم السلام أجمعين) :-

{ عن قيس بن خالد قال: رأيت الصادق عليه السلام وقد رفع منارة النبي صلى الله عليه وآله بيده اليسرى، وحيطان القبر بيده اليمنى، ثم بلغ بهما أعنان السماء، ثم قال: أنا جعفر أنا النهر الازخر صاحب الايات الاقمر و أنا شبر وشبير } ( مدينة المعاجز: 357 ح 5. أخرجه مختصرا في اثبات الهداة: 5 / 453 ح 228 )
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~ ~~~~~~~~~~~
ط- علم الحسين علم النبي و علم النبي علم الحسين (صلى الله عليهما و آلهما) :-

{ عن حذيفة، يقول: سمعت الحسين بن علي عليهما السلام يقول: والله ليجتمعن على قتلي طغاة بني امية ويقدمهم عمر بن سعد، وذلك في حياة النبي صلى الله عليه وآله ، فقلت له: أنبأك بهذا رسول الله صلى الله عليه وآله ؟ ! فقال: لا ، فأتيت النبي صلى الله عليه وآله فأخبرته ، فقال : علمي علمه، وعلمه علمي ، إنا لنعلم بالكائن قبل كينونته } ( رواه في دلائل الامامة: 75، عنه مدينة المعاجز: 238 ح 17 )

~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~ ~~~~~~~~~~~
ي- اهل البيت كلهم محمد (صلى الله عليهم أجمعين) :-

عن جابر (رض) قال : قال محمد الباقر (ع) { ... أولنا محمد وأوسطنا محمد وآخرنا محمد وكلنا محمد . قال: فلما سمعوا ذلك خروا لوجوههم سجدا وهم يقولون: آمنا بولايتكم وبسركم وعلانيتكم وأقررنا بخصائصكم ... }
( بحار الأنوار ص 16 الروايه 2 باب 14 )

و مثل هذا الحديث كثير ...

~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~ ~~~~~~~~~~~
ك- اهل البيت نور واحد :-

1- عن عمر قال : قال رسول الله (ص) : { ان الله عز وجل اوحى الي ليلة اسري بي ... يا محمد إني خلقت عليا وفاطمة والحسن والحسين والأئمة من نور واحد ، ثم عرضت ولايتهم على الملائكة، فمن قبلها كان من المقربين، ومن جحدها كان من الكافرين ، يا محمد لو أنَّ عبدا من عبادي عبدني حتى ينقطع، ثم لقيني جاحدا لولايتهم أدخلته ناري .. } ( الغيبة للنعماني ص93 )

2- عن جابر الانصاري (رض) قال :{ سمعت رسول الله صلى الله عليه وآله يقول : إن الله خلقني وخلق عليا وفاطمة والحسن والحسين والائمة عليهم السلام من نور ، فعصر ذلك النور عصرة فخرج منه شيعتنا فسبحنا فسبحوا وقدسنا فقدسوا وهللنا فهللوا ومجدنا فمجدوا ووحدنا فوحدوا ثم خلق الله السماوات والارضين وخلق الملائكة فمكثت الملائكة مائة عام لا تعرف تسبيحا ولا تقديسا ولا تمجيدا فسبحنا وسبحت شيعتنا فسبحت الملائكة لتسبيحنا وقدسنا فقدست شيعتنا فقدست الملائكة لتقديسنا ، ومجدنا فمجدت شيعتنا فمجدت الملائكة لتمجيدنا ووحدنا فوحدت شيعتنا فوحدت الملائكة لتوحيدنا ، وكانت الملائكة لا تعرف تسبيحا ولا تقديسا من قبل تسبيحنا وتسبيح شيعتنا ، فنحن الموحدون حين لا موحد غيرنا ، وحقيق على الله تعالى كما اختصنا واختص شيعتنا أن ينزلنا أعلى عليين ، إن الله سبحانه وتعالى اصطفانا واصطفى شيعتنا من قبل أن نكون أجساما ، فدعانا وأحبنا ، فغفر لنا ولشيعتنا من قبل أن نستغفر الله } . ( جامع الاخبار : 9 ) .

3- عن انس بن مالك ... قال: ثم قال عليه السلام: { خلقني الله تبارك وتعالى وأهل بيتي من نور واحد قبل أن يخلق آدم بسبعة آلاف عام، ثم نقلنا إلى صلب آدم، ثم نقلنا من صلبه في أصلاب الطاهرين الى أرحام الطاهرات. فقلت: يا رسول الله فأين كنـتم وعلى أيِّ مثال كنـتم؟ قال: كنا أشباحا من نور تحت العرش نسبح الله تعالى ونمجده. ثم قال عليه السلام: لما عرج بي إلى السماء وبلغت سدرة المنتهى ودَّعني جبرئيل عليه السلام، فقلت: حبيبي جبرئيل أفي هذا المقام تفارقني. فقال: يا محمد إني لا أجوز هذا الموضع فتحترق أجنحتي.ثم زج بي في النور ما شاء الله، فأوحى الله إلي: يا محمد اني اطَّلعت إلى الأرض اطلاعة فاخترتك منها فجعلتك نبيا، ثم اطَّلعت ثانيا فاخترت منها عليا فجعلته وصيَّك ووارث علمك والإمام بعدك، وأخرج من أصلابكما الذرية الطاهرة والأئمة المعصومين خزَّان علمي، فلولاكم ما خلقت الدنيا ولا الآخرة ولا الجنة ولا النار. يا محمد أتحب أن تراهم؟ قلت: نعم يا رب. فنوديت: يا محمد ارفع رأسك، فرفعت رأسي فإذا أنا بأنوار علي والحسن والحسين وعلي بن الحسين ومحمد بن علي وجعفر بن محمد وموسى بن جعفر وعلي بن موسى ومحمد بن علي وعلي بن محمد والحسن ابن علي والحجة يتلألأ من بينهم كأنه كوكب دري. فقلت: يا رب من هؤلاء ومن هذا؟ قال: يا محمد هم الأئمة بعدك المطهرون من صلبك، وهو الحجة الذي يملأ الأرض قسطا وعدلا ويشفي صدور قوم مؤمنين. قلنا: بآبائنا وأمهاتنا أنت يا رسول الله لقد قلت عجبا. فقال عليه السلام: وأعجب من هذا أن قوما يسمعون مني هذا ثم يرجعون على أعقابهم بعد إذ هداهم الله، ويؤذوني فيهم، لا أنالهم الله شفاعتي } ( كفاية الأثر ص70 ـ 73 )

و مثل هذا الحديث كونهم نور واحد الكثير ....

~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~ ~~~~~~~~~~~
ل- اهل البيت طينتهم واحده :-

{ عن زيد الشمام عن أبي عبد الله الصادق (ع) :- ... (( برأنا الله من طينه واحدة )) ... }
( بحار الأنوار ج25 ص 363 ) .

~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~ ~~~~~~~~~~~
م- اهل البيت خلقهم واحد :-

{ عن زيد الشمام عن أبي عبد الله الصادق (ع) :- ... فضلنا من الله وعلمنا من عند الله ونحن امناؤه على خلقه والدعاة إلى دينه والحجاب فيما بينه وبين خلقه أزيدك يا زيد؟ قلت: نعم، فقال : خلقنا واحد ... },
( بحار الأنوار ج25 ص 363 ) .

~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~ ~~~~~~~~~~
ن- اهل البيت علمهم واحد :-

{ عن زيد الشمام عن أبي عبد الله الصادق (ع) :- ... ان فضل أولنا يلحق بفضل آخرنا وفضل آخرنا يلحق بفضل أولنا وكل له فضل ... علمنا واحد ... } ( بحار الأنوار ج25 ص 363 ) .

~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~ ~~~~~~~~~~
س- اهل البيت فضلهم واحد :-

{ عن زيد الشمام عن أبي عبد الله الصادق (ع) :- ... نحن من شجرة طيبة برأنا الله من طينه واحدة ...
(( و فضلنا واحد )) ... } ( بحار الأنوار ج25 ص 363 ) .

~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~ ~~~~~~~~~~
ع- اهل البيت كلهم واحد عند الله تعالى :-

{ عن زيد الشمام عن أبي عبد الله الصادق (ع) :- ... (( كلنا واحد عند الله تعالى )) ... }
( بحار الأنوار ج25 ص 363 ) .
....................<><><><><><><><><><><><><><><><>.............
الرواية الكامله هي كالآتي :-عن زيد الشمام قال: قلت لأبي عبد الله ( عليه السلام ) : أيما أفضل الحسن أم الحسين ؟ فقال : ان فضل أولنا يلحق بفضل آخرنا وفضل آخرنا يلحق بفضل أولنا وكل له فضل قال: قلت له: جعلت فداك وسع علي في الجواب فاني والله ما سألتك إلا مرتادا فقال: نحن من شجرة طيبة برأنا الله من طينه واحدة فضلنا من الله وعلمنا من عند الله ونحن امناؤه على خلقه والدعاة إلى دينه والحجاب فيما بينه وبين خلقه أزيدك يا زيد؟ قلت: نعم، فقال : خلقنا واحد وعلمنا واحد وفضلنا واحد وكلنا واحد عند الله تعالى ، فقال: اخبرني بعدتكم فقال: نحن اثنا عشر هكذا حول عرش ربنا عز وجل في مبتدأ خلقنا أولنا محمد و أوسطنا محمد وآخرنا محمد . } ( بحار الأنوار ج25 ص 363 ) .
....................<><><><><><><><><><><><><><><><>.............
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~ ~~~~~~~~~~
ف- اهل البيت شيء واحد :-

عن الصادق (ع) قال :- { علمنا واحد و فضلنا واحد و (( نحن شيء واحد )) } ( تفضيل الأئمه : مخطوط )

~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~ ~~~~~~~~~~
ص- اهل البيت أولهم كآخرهم و آخرهم كأولهم :-

عن عباية عن حبة العرني عن أمير المؤمنين علي ابن أبي الطالب عليه السلام قال : { قال رسول الله صلى الله عليه وآله : أنا سيد الأولين والآخرين ، وأنت يا علي سيد الخلائق بعدي ، و (( أولنا كآخرنا ، و آخرنا كأولنا )) }

( البحار : 25 / 360 ح 17 ، وغاية المرام ص 450 ح 14 ، وص 620 ح 17 )

~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~ ~~~~~~~~~~
ق- اهل البيت يجري لأولهم ما يجري لآخرهم :-

عن البزنطي عن الرضا انه عليه السلام كتب إليه : { قال أبو جعفر عليه السلام : لا يستكمل عبد الايمان حتى يعرف أنه (( يجري لآخرهم ما يجري لاولهم )) في الحجة والطاعة ، والحلال والحرام سواء ، ولمحمد صلى الله عليه وآله وأمير المؤمنين عليه السلام فضلهما الخبر } . ( بحار الأنوار ص 553 الحديث 2 ) .

~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~ ~~~~~~~~~~
ر- أهل البيت لا يكون أولهم أعلم من آخرهم ، بل يكون علمهم سواء :-

{ عن أبي عبد الله عليه السلام قال : ليس يخرج شئ من عند الله عز وجل حتى يبدأ برسول الله صلى الله عليه وآله ثم بأمير المؤمنين عليه السلام ثم بواحد بعد واحد ، (( لكي لا يكون آخرنا أعلم من أولنا )) . }
( الكافي : 1 / 255 / 4 )

~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~ ~~~~~~~~~~


يتبع ...