المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : قطره من بحر فضائل الامام علي بن ابي طالب عليه السلام



محمد الموال
22-10-2014, 12:53 AM
في فضائله (ع)


وهي كثيرة عظيمة شهيرة، حتّى قال أحمد: ما جاء لأحد من الفضائل مثل ما جاء لعليّ.


أخرج الطبراني بسند حسن، عن أم سلمة، عن رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم): «من أحبّ علياً فقد أحبّني، ومن أحبّني فقد أحبّ الله، ومن أبغض عليّاً فقد أبغضني، ومن أبغضني فقد أبغض الله».


في ثناء الصحابة والسلف (ع)


أخرج ابن سعد عن أبي هريرة قال: قال عمر بن الخطاب: عليّ أقضانا.


وأخرج الحاكم عن ابن مسعود قال: أقضى أهل المدينة عليّ.


وأخرج عن سعيد بن المسيب قال: كان عمر بن الخطّاب يتعوّذ بالله من معضلة ليس لها أبو الحسن ـ يعني علياً .


وأخرج عنه قال: لم يكن أحد من الصحابة يقول سلوني إلاّ عليّ.


وأخرج ابن عساكر عن ابن مسعود قال: افرض أهل المدينة وأقضاها عليّ وذكر عند عائشة فقالت: إنه أعلم من بقي في السنة.


في نبذ من كراماته وقضاياه وكلماته الدالة على علوّ قدره (ع)


علماً وحكمةً وزهداً ومعرفةً بالله تعالى


ومن كراماته الباهرة: أن الشمس ردت عليه لما كان رأس النبي (صلَّى الله عليه وآله وسلَّم) في حجره والوحي ينزل عليه وعليّ لم يصلّ العصر، فما سرى عنه (صلَّى الله عليه وآله وسلَّم) إلاّ وقد غربت الشمس، فقال النبي (صلى الله عليه وآله وسلم): اللهم إنه كان في طاعتك وطاعة رسولك فاردد عليه الشمس، فطلعت بعد ما غربت.

خادم الرضا عليه السلام
22-10-2014, 05:21 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد
سلمت اخي محمد الموال على نشرك لفضائل امير المؤمنين عليه السلام التي لا تعد ولا تحصى ، فقد ورد عن رسول الله صلى الله عليه وآله انه قال: إنّ الله جلّ جلاله جعل لأخي عليّ بن أبي طالب فضائل لا تحصى كثرة،
فمن ذكر فضيلة من فضائله مقّراً بها غفر الله له ما تقدّم من ذنبه وما تأخّر، ومن كتب فضيلة من فضائله لم تزل الملائكة تستغفر له ما بقي لتلك الكتابة رسم، ومن أصغى إلى فضيلة من فضائله غفر الله له الذنوب التي اكتسبها بالإستماع،
ومن نظر إلى كتاب في فضائل عليّ غفر الله له الذنوب التي إكتسبها بالنظر.
ثم قال: النظر إلى عليّ بن أبي طالب عبادة، وذكره عبادة، ولا يقبل الله إيمان عبد من عباده كلّهم إلاّ بولايته والبراءة من أعدائه

جعلنا الله واياكم من الموالين لعلي بن ابي طالب عليه السلام

وصلى الله على محمد وآل محمد

محمد الموال
22-10-2014, 07:54 PM
اقبل اياديكم المواليه لأمير المؤمنين شكرا لكم
جعلنا الله واياكم من الفائزين