المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الاصطلاحات الفقهية في الرسائل العملية -حرف الغين



م.القريشي
06-11-2014, 12:03 PM
الغالية :
ضرب‌ ‌من‌ الطيب‌ مركب‌ ‌من‌ مسك‌ وعنبر وكافور ودهن‌ البان‌ وعود المجمع‌

الغبطة :
‌أن‌ ‌لا‌ تحب‌ زوالها النعمة ‌التي‌ أنعم‌ الله‌ ‌علي‌ أخيك‌ و‌لا‌ تكره‌ وجودها ودوامها ولكنك‌ تشتهي‌ لنفسك‌ مثلها
أخلاق‌ السيد شبر باب‌ الحسد
وتطلق‌ ‌علي‌ الفائدة والمصلحة ‌في‌ العبارة الآتية : للحاكم‌ الشرعي‌ ولاية التصرف‌ ‌في‌ أموال‌ الصغار مشروطا بالغبطة والصلاح‌ التحرير‌-‌ البيع‌
وتطلق‌ ‌علي‌ الدوام‌ ‌في‌ ‌قوله‌ : ‌إذا‌ استكمل‌ الحر أربعا بالعقد الدائم‌ حرم‌ ‌عليه‌ ‌ما زاد غبطة المسالك‌ ج‌ 1 ص‌ 488

الغداف‌ :
‌من‌ أقسام‌ الغراب‌ "‌هو‌ أصغر ‌منه‌ غراب‌ الزرع‌ أغبر اللون‌ كالرماد" التحرير : الأطعمة

الغدير :
قطعة ‌من‌ الماء يغادرها السيل‌ أقرب‌ الموارد


الغدد :
و‌هي‌ ‌کل‌ عقدة ‌في‌ الجسد مدورة تشبه‌ البندق‌ ‌في‌ الأغلب‌ التحرير : الأطعمة

الغري‌ :
مكان‌ دفن‌ أمير المؤمنين‌ ‌علي‌ ع‌ ‌في‌ النجف‌ الأشرف‌ ‌عن‌ القاموس‌ : وهو‌ الآن‌ مدفن‌ ‌علي‌ ع‌ المجمع‌

غرام‌ :
سنتمتر مكعب‌ ‌من‌ الماء المقطر بنسبة أربع‌ مائة درجة حرارية ‌عن‌ ‌بعض‌ الأخوة المطلعين‌ ‌-‌ الماء المقطر كثافته‌ و ثقله‌ واحد غرام‌ لكل‌ سنتمتر 3 مكعب‌ بينما الماء الصافي‌ كثافته‌ 05، 1 غرامات‌ لكل‌ سنتم‌ 3 لاحتوائه‌ ‌علي‌ الأملاح‌ الفتاوي‌ الواضحة‌-‌ أحكام‌ المياه‌ ص‌ 152

غرفة الدار : ‌ما بني‌ فوقه‌ ‌من‌ المنزل‌ يشير ‌إلي‌ ‌ذلک‌ المسالك‌ ج‌ 2 ص‌ 196
والغرفات‌ : منازل‌ ‌في‌ الجنة رفيعة ‌من‌ فوقها منازل‌ رفيعة
المجمع‌

الغرشة :
راجع‌ قليان‌

الغريم‌ :
الدائن‌ باب‌ الدين‌ ‌في‌ التحرير
ويطلق‌ ‌علي‌ المديون‌ ‌کما‌ ‌في‌ الينابيع‌ كتاب‌ القضاء ص‌ 511

الغارمون‌ :
وهم‌ المدينون‌ ‌في‌ ‌غير‌ معصية اللمعة الحجرية : ج‌ 1 ص‌ 171

غرب‌ :
شجرة حجازية صخمة شاكة أقرب‌ الموارد

الغسالة :
و‌هي‌ الماء المنفصل‌ ‌عن‌ المحل‌ المغسول‌ بنفسه‌ ‌أو‌ بالعصر اللمعة الحجرية : ج‌ 1 ص‌ 25


الغفيلة :
ليست‌ ‌من‌ الرواتب‌ و‌هي‌ ركعتان‌ ‌بين‌ صلاة المغرب‌ وسقوط الشفق‌ الغربي‌ ‌علي‌ الأقوي‌ يقرأ ‌في‌ الأولي‌ ‌بعد‌ الحمد وذا النون‌ وفي‌ الثانية ‌بعد‌ الحمد وعنده‌ مفاتح‌
التحرير : أول‌ ‌الصلاة‌

الغلاة :
هم‌ الذين‌ يغالون‌ ‌في‌ علي‌ ع‌ ويجعلونه‌ ربا
المجمع‌

غلوة سهم‌ :
مقدار رمية سهم‌ المجمع‌

الغلالة :
ثوب‌ رقيق‌ يلبس‌ ‌علي‌ الجسد تحت‌ الثياب‌ راجع‌ المجمع‌ و أقرب‌ الموارد

الغلة :
الدخل‌ ‌ألذي‌ يحصل‌ ‌من‌ الزرع‌ والتمر واللبن‌ والإجارة والبناء ونحو ‌ذلک‌ المجمع‌
الغلة كل‌ ‌شيء‌ يحصل‌ ‌من‌ ريع‌ الأرض‌ ‌أو‌ أجرتها و نحو ‌ذلک‌ والريع‌ فضل‌ ‌کل‌ ‌شيء‌ ‌علي‌ أصله‌ المصباح‌

الغمر :
‌ما ‌علي‌ اليد ‌من‌ سهك‌ الطعام‌ ريحها و زهمته‌ دسومتها شرح‌ اللمعة الحجرية : باب‌ الأطعمة ص‌ 287
غمرة : اسم‌ لوسط ميقات‌ أهل‌ العراق‌ ونجد و هو‌ العقيق‌ راجع‌ مسلخ

الغنة :
صوت‌ يخرج‌ ‌من‌ الخيشوم‌، والنون‌ أشد الحروف‌ غنة
المصباح‌

الغنيمة : ‌ما نيل‌ ‌من‌ أهل‌ الشرك‌ عنوة والحرب‌ قائمة والفي‌ء ‌ما نيل‌ منهم‌ ‌بعد‌ ‌أن‌ تضع‌ الحرب‌ أوزارها المصباح‌

غوري‌ :
قوري‌ : فارسية وهو‌ إبريق‌ الشاي‌ فرهنگ‌ نوين‌ عربي‌ فارسي‌


الغيبة :
اسم‌ مصدر وهي‌ ذكر المؤمن‌ ‌بما‌ يؤذيه‌ ‌في‌ ظهر الغيب‌ ‌مع‌ وجود ‌ذلک‌ العيب‌ المستور فعلا وإلا فهو البهتان‌ ‌قال‌ النبي‌ ص‌ : هل‌ تدرون‌ ‌ما الغيبة؟ ‌قال‌ الله‌ ورسوله‌ أعلم‌ ‌قال‌ : ذكرك‌ أخاك‌ ‌بما‌ يكره‌ قيل‌ : أرأيت‌ ‌إن‌ ‌کان‌ ‌في‌ أخي‌ ‌ما أقول‌، ‌قال‌ : ‌إن‌ ‌کان‌ ‌فيه‌ ‌ما تقول‌ فقد اغتبته‌، ‌فإن‌ ‌لم‌ يكن‌ ‌فيه‌ ‌ما تقول‌ فقد بهته‌ باب‌ الغيبة ‌من‌ كتاب‌ الأخلاق‌ للسيد شبر

الغيرة :
نفرة طبيعية تكون‌ ‌عن‌ بخل‌ مشاركة الغير ‌في‌ أمر محبوب‌ ‌له‌ المجمع‌

شجون فاطمة
08-11-2014, 08:29 AM
الغالية :
ضرب‌ ‌من‌ الطيب‌ مركب‌ ‌من‌ مسك‌ وعنبر وكافور ودهن‌ البان‌ وعود المجمع‌

الغبطة :
‌أن‌ ‌لا‌ تحب‌ زوالها النعمة ‌التي‌ أنعم‌ الله‌ ‌علي‌ أخيك‌ و‌لا‌ تكره‌ وجودها ودوامها ولكنك‌ تشتهي‌ لنفسك‌ مثلها
أخلاق‌ السيد شبر باب‌ الحسد
وتطلق‌ ‌علي‌ الفائدة والمصلحة ‌في‌ العبارة الآتية : للحاكم‌ الشرعي‌ ولاية التصرف‌ ‌في‌ أموال‌ الصغار مشروطا بالغبطة والصلاح‌ التحرير‌-‌ البيع‌
وتطلق‌ ‌علي‌ الدوام‌ ‌في‌ ‌قوله‌ : ‌إذا‌ استكمل‌ الحر أربعا بالعقد الدائم‌ حرم‌ ‌عليه‌ ‌ما زاد غبطة المسالك‌ ج‌ 1 ص‌ 488

الغداف‌ :
‌من‌ أقسام‌ الغراب‌ "‌هو‌ أصغر ‌منه‌ غراب‌ الزرع‌ أغبر اللون‌ كالرماد" التحرير : الأطعمة

الغدير :
قطعة ‌من‌ الماء يغادرها السيل‌ أقرب‌ الموارد

 
الغدد :
و‌هي‌ ‌کل‌ عقدة ‌في‌ الجسد مدورة تشبه‌ البندق‌ ‌في‌ الأغلب‌ التحرير : الأطعمة

الغري‌ :
مكان‌ دفن‌ أمير المؤمنين‌ ‌علي‌ ع‌ ‌في‌ النجف‌ الأشرف‌ ‌عن‌ القاموس‌ : وهو‌ الآن‌ مدفن‌ ‌علي‌ ع‌ المجمع‌

غرام‌ :
سنتمتر مكعب‌ ‌من‌ الماء المقطر بنسبة أربع‌ مائة درجة حرارية ‌عن‌ ‌بعض‌ الأخوة المطلعين‌ ‌-‌ الماء المقطر كثافته‌ و ثقله‌ واحد غرام‌ لكل‌ سنتمتر 3 مكعب‌ بينما الماء الصافي‌ كثافته‌ 05، 1 غرامات‌ لكل‌ سنتم‌ 3 لاحتوائه‌ ‌علي‌ الأملاح‌ الفتاوي‌ الواضحة‌-‌ أحكام‌ المياه‌ ص‌ 152

غرفة الدار : ‌ما بني‌ فوقه‌ ‌من‌ المنزل‌ يشير ‌إلي‌ ‌ذلک‌ المسالك‌ ج‌ 2 ص‌ 196
والغرفات‌ : منازل‌ ‌في‌ الجنة رفيعة ‌من‌ فوقها منازل‌ رفيعة
المجمع‌

الغرشة :
راجع‌ قليان‌

الغريم‌ :
الدائن‌ باب‌ الدين‌ ‌في‌ التحرير
ويطلق‌ ‌علي‌ المديون‌ ‌کما‌ ‌في‌ الينابيع‌ كتاب‌ القضاء ص‌ 511

الغارمون‌ :
وهم‌ المدينون‌ ‌في‌ ‌غير‌ معصية اللمعة الحجرية : ج‌ 1 ص‌ 171

غرب‌ :
شجرة حجازية صخمة شاكة أقرب‌ الموارد

الغسالة :
و‌هي‌ الماء المنفصل‌ ‌عن‌ المحل‌ المغسول‌ بنفسه‌ ‌أو‌ بالعصر اللمعة الحجرية : ج‌ 1 ص‌ 25

 
الغفيلة :
ليست‌ ‌من‌ الرواتب‌ و‌هي‌ ركعتان‌ ‌بين‌ صلاة المغرب‌ وسقوط الشفق‌ الغربي‌ ‌علي‌ الأقوي‌ يقرأ ‌في‌ الأولي‌ ‌بعد‌ الحمد وذا النون‌ وفي‌ الثانية ‌بعد‌ الحمد وعنده‌ مفاتح‌
التحرير : أول‌ ‌الصلاة‌

الغلاة :
هم‌ الذين‌ يغالون‌ ‌في‌ علي‌ ع‌ ويجعلونه‌ ربا
المجمع‌

غلوة سهم‌ :
مقدار رمية سهم‌ المجمع‌

الغلالة :
ثوب‌ رقيق‌ يلبس‌ ‌علي‌ الجسد تحت‌ الثياب‌ راجع‌ المجمع‌ و أقرب‌ الموارد

الغلة :
الدخل‌ ‌ألذي‌ يحصل‌ ‌من‌ الزرع‌ والتمر واللبن‌ والإجارة والبناء ونحو ‌ذلک‌ المجمع‌
الغلة كل‌ ‌شيء‌ يحصل‌ ‌من‌ ريع‌ الأرض‌ ‌أو‌ أجرتها و نحو ‌ذلک‌ والريع‌ فضل‌ ‌کل‌ ‌شيء‌ ‌علي‌ أصله‌ المصباح‌

الغمر :
‌ما ‌علي‌ اليد ‌من‌ سهك‌ الطعام‌ ريحها و زهمته‌ دسومتها شرح‌ اللمعة الحجرية : باب‌ الأطعمة ص‌ 287
غمرة : اسم‌ لوسط ميقات‌ أهل‌ العراق‌ ونجد و هو‌ العقيق‌ راجع‌ مسلخ

الغنة :
صوت‌ يخرج‌ ‌من‌ الخيشوم‌، والنون‌ أشد الحروف‌ غنة
المصباح‌

الغنيمة : ‌ما نيل‌ ‌من‌ أهل‌ الشرك‌ عنوة والحرب‌ قائمة والفي‌ء ‌ما نيل‌ منهم‌ ‌بعد‌ ‌أن‌ تضع‌ الحرب‌ أوزارها المصباح‌

غوري‌ :
قوري‌ : فارسية وهو‌ إبريق‌ الشاي‌ فرهنگ‌ نوين‌ عربي‌ فارسي‌

 
الغيبة :
اسم‌ مصدر وهي‌ ذكر المؤمن‌ ‌بما‌ يؤذيه‌ ‌في‌ ظهر الغيب‌ ‌مع‌ وجود ‌ذلک‌ العيب‌ المستور فعلا وإلا فهو البهتان‌ ‌قال‌ النبي‌ ص‌ : هل‌ تدرون‌ ‌ما الغيبة؟ ‌قال‌ الله‌ ورسوله‌ أعلم‌ ‌قال‌ : ذكرك‌ أخاك‌ ‌بما‌ يكره‌ قيل‌ : أرأيت‌ ‌إن‌ ‌کان‌ ‌في‌ أخي‌ ‌ما أقول‌، ‌قال‌ : ‌إن‌ ‌کان‌ ‌فيه‌ ‌ما تقول‌ فقد اغتبته‌، ‌فإن‌ ‌لم‌ يكن‌ ‌فيه‌ ‌ما تقول‌ فقد بهته‌ باب‌ الغيبة ‌من‌ كتاب‌ الأخلاق‌ للسيد شبر

الغيرة :
نفرة طبيعية تكون‌ ‌عن‌ بخل‌ مشاركة الغير ‌في‌ أمر محبوب‌ ‌له‌ المجمع‌


​شكرا لهذا الجهد الراقي في ميزان حسناتكم مشرفنا المتميّز

م.القريشي
09-11-2014, 08:46 PM
شكرا لاختنا الفاضله شجون فاطمة وفقكم الباري لخدمة المذهب
احسنتم لمروركم الكريم

ياعلي دركني
14-11-2014, 09:00 PM
احسنتم النشر موضوع مفيد

م.القريشي
14-11-2014, 10:55 PM
كل الشكر لكم ياعلي ادركني
اسعدنا تواجدكم في قسمكم
بارك الله فيكم
ونأمل من مشاركاتكم القيمه في قسمنا وباقي الاقسام
جعلكم الله من المتفقهين بدينه