المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الصلاة البتراء



خادمة الامام الحسن
13-11-2014, 01:30 AM
http://www.almohsin.org/media/lib/pics/1263759336.jpg


سؤال: لا تصلوا علي الصلاة البتراء, هل النهي هنا يفيد الحرمة؟

الجواب: هذا الحديث وإن لم يرو بهذا اللفظ من طرق الشيعة الإمامية، وهو ضعيف سنداً عند القوم، إلا أن معناه صحيح، وقد وردت في معناه روايات كثيرة محذرة من عدم ذكر الآل في الصلاة على النبي صلى الله عليه وآله.
منها: ما رواه الحر العاملي في الوسائل 4/1219 عن أبي جعفر عن آبائه عليهم السلام، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وآله: من صلى عليَّ ولم يصل على آلي لم يجد ريح الجنة، وإن ريحها ليوجد على مسير خمسمائة عام.
ومنها: صحيحة عبد الله بن سنان التي رواها الشيخ في المجالس، عن أبي عبد الله عليه السلام قال: قال رسول الله صلى الله عليه وآله ذات يوم لأمير المؤمنين عليه السلام: ألا أبشرك؟ قال: بلى... إلى أن قال: أخبرني جبرئيل أن الرجل من أمتي إذا صلى عليَّ، وأتبع بالصلاة على أهل بيتي، فتحت له أبواب السماء، وصلت عليه الملائكة سبعين صلاة...
إلى أن قال: وإذا صلى عليَّ ولم يتبع بالصلاة على أهل بيتي، كان بينها وبين السماوات سبعون حجاباً، ويقول الله تبارك وتعالى: لا لبيك ولا سعديك، يا ملائكتي لا تصعدوا دعاءه إلا أن يلحق بالنبي عترته، فلا يزال محجوباً حتى يلحق بي أهل بيتي. (عن وسائل الشيعة 4/1220).


وأما بالنسبة إلى الحديث المزبور فالنهي فيه يقتضي الحرمة، وذلك لعدة أمور:

1- أن صيغة النهي تدل على الحرمة والمبغوضية، كما قُرر في علم الأصول، إلا إذا دل دليل على خلاف ذلك، ولا دليل في البين يقتضي صرف النهي عن هذه الدلالة، فيحمل النهي في الحديث على الحرمة.

2- أن الصلاة البتراء صلاة مبتدعة، لم يرد فيها نص صحيح، ومن صلى على النبي صلى الله عليه وآله الصلاة البتراء فقد تعمد هجر السنة الصحيحة، وترويج البدعة، وهذا من أعظم المحرمات.

3- أن الصلاة البتراء تقتضي ظلم آل رسول الله صلى الله عليه وآله بترك حق مهم من حقوقهم، وظلمُهم وهدر حقوقهم من أعظم الكبائر وأشد الذنوب. وقد روى الكليني قدس سره فبالكافي بسنده عن أبي عبد الله عليه السلام قال: سمع أبي رجلاً متعلقاً بالبيت، وهو يقول: (اللهم صل على محمد)، فقال له أبي عليه السلام: لا تبترها، لا تظلمنا حقنا، قل: اللهم صلى على محمد وأهل بيته. (الكافي 2/495).

خادمة الامام الحسن
13-11-2014, 01:41 AM
http://www.amal-alalam.net/forum/imgcache/2/37694alsh3er.gif (http://www.gulfup.com/show/X16o5icd4tbz)


http://forum.hammihan.com/user_images/04_04_2013/43920.png

الهادي
14-11-2014, 03:24 PM
اللهم صلِ على محمد واله الطيبين الطاهرين
حيا الاخت الفاضلة ( خادمة الامام الحسن )
وبارك الله بكِ على هذا الموضوع القيم والذي يبين من الذي يتبع سنة المصطفى (صلى الله عليه واله) ومن الذي يرفضها بحسب الهوى والعصبية والنصب ؟.
وفي الواقع كثير من الاحكام الثابته عند اهل السنة والتي وردت في مصادرهم الصحيحة ويخالفونها بسبب ان الشيعة تعمل بها ؟
ومنها ماتفضلتِ به (الصلاة البتراء)
فلو رجعنا الى مصادر اهل السنة فنجد ان رسول الله نهاهم عن الصلاة البتراء ؟ وقال لهم لاتصلوا الصلاة البتراء , وامرهم بالصلاة عليه وعلى اله وعلمهم بان يقولوا (اللهم صلِ على محمد وعلى ال محمد )
لكن علماء السلفية لاتعجبهم هذه التشريعات بسبب ان الشيعة امتثلت لها وطبقتها ؟ فياتي ابن تيمية وينهى عما امر به رسول الله(صلى الله عليه واله )
ويقول : ومن هنا ذهب من ذهب من الفقهاء إلى ترك بعض المستحبات إذا صارت شعارا لهم [ أي للشيعة ] ، فإنه وإن لم يكن الترك واجبا لذلك ، لكن في إظهار ذلك مشابهة لهم ، فلا يتميز السني من الرافضي ، ومصلحة التميز عنهم لأجل هجرانهم ومخالفتهم أعظم من مصلحة هذا المستحب . ويقصد من هذا المستحبات كالصلاة على محمد وال محمد ,والسلام على الانبياء والاولياء, والتختم باليمين وغيرها ؟
اقول : ماهو الضيراذا طبقتم كلام رسول الله الصحيح بغض النظر عمن طبقه وامتثلم له, لانه كلام من لاينطق عن الهوى ان هو الا وحي يوحى وامره واجب ومطاع ؟
لكن الحقيقة واضحة ومعروفه من هذا المنع بحسب ماورد عن الامام الصادق عليه السلام بأسناد معتبر قال: ليس الناصب من نصب لنا أهل البيت لأنك لا تجد رجلاً يقول: أنا أبغض محمداً وآل محمد(عليهم السلام) ولكن الناصب من نصب لكم وهو يعلم أنكم تتولونا وأنكم من شيعتنا.