المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ابو بكر وعمر يغتابا مسلماً كما يشهد الالباني .



الهادي
25-01-2015, 03:14 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
والحمد لله رب العالمين وصلى الله على محمد واله الطيبين الطاهرين

واللعنة الدائمة الأبدية على أعدائهم أجمعين إلى قيام يوم الدين

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
في الواقع الجميع يعلم بان الله تبارك وتعالى حرم الغيبة في القران الكريم بدليل قوله تعالى {وَلَا يَغْتَبْ بَعْضُكُمْ بَعْضًا أَيُحِبُّ أَحَدُكُمْ أَنْ يَأْكُلَ لَحْمَ أَخِيهِ مَيْتًا فَكَرِهْتُمُوهُ وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ تَوَّابٌ رَحِيمٌ }

كما أن للغيبة أثار سيئة جدا على حياة الانسان وهي من الكبائر كما صنفها علماء المسلمين, ومن يفعلها أكيد يكون ما ثوما ومرتكب الحرام ومخالف لشرع الله تبارك وتعالى .
بعد هذه المقدمة القصيرة نأتي الى احد الروايات الصحيحة في مصادر اهل السنة ونرى من كان يستغيب بمحضر رسول الله (صلى الله عليه واله ).
يروي الألباني في السلسلة الصحيحة
يقول : كانت العرب تخدم بعضها بعضا في الأسفار ، وكان مع أبي بكر وعمر رجل يخدمهما ، فناما ، فاستيقظا ، ولم يهيئ لهما طعاما ، فقال أحدهما لصاحبه :إن هذا ليوائم نوم نبيكم؟؟ صلى الله عليه وسلم فأيقظاه فقالا : ائت رسول الله صلى الله عليه وسلم فقل له : إن أبا بكر وعمر يقرئانك السلام ، وهما يستأدمانك ، فقال : أقرهما السلام ، وأخبرهما أنهما قد ائتدما ، ففزعا ، فجاءا إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقالا : يا رسول الله بعثنا إليك نستأدمك ، فقلت : قد ائتدما فبأي شيء ائتدمنا ؟ قال : بلحم أخيكما ، والذي نفسي بيده إني لأرى لحمه بين أنيابكما ، يعني لحم الذي استغاباه ، قالا : فاستغفر لنا ، قال : هو فليستغفر لكما

الراوي: أنس بن مالك المحدث: الألباني - المصدر: السلسلة الصحيحة - الصفحة أو الرقم: 6/211
خلاصة حكم المحدث: إسناده صحيح
فالرواية صحيحة السند كما يقول الألباني فناتي الى متنها وفيه عدة مخالفات
أهمها ان أبا بكر وعمر استغابا هذا الشخص والغيبة محرمة ومن الكبائر ومن يفعل الكبائر لايصح ان يقتدى به.
ثانياً ان رسول الله لم يستغفر لهما ولا يعرف هل انهما ذهبا الى الرجل الذي استغاباه ليغفر لهما ام لا؟.
ثالثاً وهو الأهم في الرواية استهزاء واضح منهما برسول الله صلى الله عليه واله حيث لو دقق القارئ في الرواية فيجد انهما يقولا(( ان هذا ليوائم نوم نبيكم )) وبالأحرى ان يقولا نبينا او رسول الله صلى الله عليه واله فلماذا قالا نبيكم ؟ الم يكن نبي الجميع ؟ .

كوثر الخير
26-01-2015, 10:24 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
احسنتم اخي الهادي على هذا الطرح
نحن نستغرب من اخواننا ابناء العامة كيف يقتدون بمن هو احوج ان يقتدي بغيره ليعلم امور دينه
فها هو الالباني كما نقلتم يقول انهما يرتكبان الكبيرة وكما يقولون من فمك ادينك ونوجه الكلام الى الالباني
ونقول له كيف صح ان تقتدي بمن يرتكب الكبيرة وتترك من هو اعلم منهما ومن كل الصحابة ولكن هيهات فقد صدأت القلوب
واصبحوا كالبهيمة بل اضل منها .
وفقكم الله

الهادي
28-01-2015, 12:30 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
احسنتم اخي الهادي على هذا الطرح
نحن نستغرب من اخواننا ابناء العامة كيف يقتدون بمن هو احوج ان يقتدي بغيره ليعلم امور دينه
فها هو الالباني كما نقلتم يقول انهما يرتكبان الكبيرة وكما يقولون من فمك ادينك ونوجه الكلام الى الالباني
ونقول له كيف صح ان تقتدي بمن يرتكب الكبيرة وتترك من هو اعلم منهما ومن كل الصحابة ولكن هيهات فقد صدأت القلوب
واصبحوا كالبهيمة بل اضل منها .
وفقكم الله




اللهم صلِ على محمد واله الطيبين الطاهرين
حيا الاخ الفاضل كوثر الخير وزادك الله خيرا كثيرا على هذا المرور والتعليق المبارك
نعم اخي الفاضل يرون الحق باعينهم ويقرون به, ومع هذا فهم باقون على ماهم عليه
لان حب الدنيا اعمي قلوب وجعلها بعيد كل البعد من الاعتراف بالحقيقة ...؟
ولكن سوف ياتي يوم لاينفع فيه مال ولابنون ولاينفع اي منصب دنيوي
وحينئذ يكون ولات حين مندمي .