المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : علي عليه السلام والجمجمة



الموالي5
04-03-2015, 09:32 PM
بسم الله الرحمن الرحيم


قدم أميرالمؤمنين عليه السلام المدائن، فنزل بإيوان كسرى، وكان معه دلف بن مجير، فلمّا صلّى قام وقال لدلف: قم معي، وكان معهم جماعة من أهل ساباط، فما زال يطوف منازل كسرى ويقول لدلف: كان لكسرى في هذا المكان كذا وكذا، ويقول دلف: هو والله كذلك، فما زال كذلك حتى طاف المواضع بجميع من كان عنده، ودلف يقول: يا سيّدي ومولاي كأ نّك وضعت هذه الأشياء في هذه المساكن.
ثمّ نظر عليه السلام إلى جمجمة نخرة فقال لبعض أصحابه: خذ هذه الجمجمة ـ وكانت مطروحة ـ ، ثمّ جاء عليه السلام إلى الإيوان وجلس فيه، ودعا بطست فيه ماء، فقال له: دع هذه الجمجمة في الطست، ثمّ قال عليه السلام : قسمت عليك يا جمجمة لتخبريني مَنً أنا ومَنْ أنت؟
فقالت الجمجمة بلسان فصيح: أمّا أنت فأميرالمؤمنين، وسيّد الوصيّين، وإمام المتّقين، وأمّا أنا فعبدك وابن عبدك وابن أمتك كسرى أنوشيروان.
فقال له أميرالمؤمنين عليه السلام : كيف حالك؟
فقال: يا أميرالمؤمنين انّي كنت ملكاً عادلا شفيقاً على الرعايا، رحيماً لا أرضى بظلم، ولكن كنت على دين المجوس، وقد ولد محمّد صلى الله عليه وآله وسلم في زمان ملكي فسقط من شرفات قصري ثلاث وعشرون شرفة ليلة ولد، فهممت أن أؤمن به من كثرة ما سمعت من الزيادة من أنواع شرفه وفضله، ومرتبته وعزّه في السماوات والأرض، ومن شرف أهل بيته، ولكنّي تغافلت عن ذلك، وتشاغلت عنه في الملك، فيالها من نعمة ومنزلة ذهبت منّي، حيث لم أؤمن به فأنا محروم من الجنّة لعدم إيماني، ولكنّي مع هذا الكفر خلّصني الله تعالى من عذاب النار ببركة عدلي وإنصافي بين الرعية، فأ نّا في النار، والنار محرّمة عليَّ، فواحسرتاه لو آمنت به لكنت معك يا سيّد أهل بيت محمّد، ويا أمير اُمّته.
قال: فبكى الناس وانصرف القوم الذين كانوا معه من أهل ساباط إلى أهلهم، وأخبروهم بما كان وبما جرى من الجمجمة.
السلام عليك يا امير المؤمنين

خادم الرضا عليه السلام
05-03-2015, 10:43 PM
بسم الله الرحمن الرحيم


قدم أميرالمؤمنين عليه السلام المدائن، فنزل بإيوان كسرى، وكان معه دلف بن مجير، فلمّا صلّى قام وقال لدلف: قم معي، وكان معهم جماعة من أهل ساباط، فما زال يطوف منازل كسرى ويقول لدلف: كان لكسرى في هذا المكان كذا وكذا، ويقول دلف: هو والله كذلك، فما زال كذلك حتى طاف المواضع بجميع من كان عنده، ودلف يقول: يا سيّدي ومولاي كأ نّك وضعت هذه الأشياء في هذه المساكن.
ثمّ نظر عليه السلام إلى جمجمة نخرة فقال لبعض أصحابه: خذ هذه الجمجمة ـ وكانت مطروحة ـ ، ثمّ جاء عليه السلام إلى الإيوان وجلس فيه، ودعا بطست فيه ماء، فقال له: دع هذه الجمجمة في الطست، ثمّ قال عليه السلام : قسمت عليك يا جمجمة لتخبريني مَنً أنا ومَنْ أنت؟
فقالت الجمجمة بلسان فصيح: أمّا أنت فأميرالمؤمنين، وسيّد الوصيّين، وإمام المتّقين، وأمّا أنا فعبدك وابن عبدك وابن أمتك كسرى أنوشيروان.
فقال له أميرالمؤمنين عليه السلام : كيف حالك؟
فقال: يا أميرالمؤمنين انّي كنت ملكاً عادلا شفيقاً على الرعايا، رحيماً لا أرضى بظلم، ولكن كنت على دين المجوس، وقد ولد محمّد صلى الله عليه وآله وسلم في زمان ملكي فسقط من شرفات قصري ثلاث وعشرون شرفة ليلة ولد، فهممت أن أؤمن به من كثرة ما سمعت من الزيادة من أنواع شرفه وفضله، ومرتبته وعزّه في السماوات والأرض، ومن شرف أهل بيته، ولكنّي تغافلت عن ذلك، وتشاغلت عنه في الملك، فيالها من نعمة ومنزلة ذهبت منّي، حيث لم أؤمن به فأنا محروم من الجنّة لعدم إيماني، ولكنّي مع هذا الكفر خلّصني الله تعالى من عذاب النار ببركة عدلي وإنصافي بين الرعية، فأ نّا في النار، والنار محرّمة عليَّ، فواحسرتاه لو آمنت به لكنت معك يا سيّد أهل بيت محمّد، ويا أمير اُمّته.
قال: فبكى الناس وانصرف القوم الذين كانوا معه من أهل ساباط إلى أهلهم، وأخبروهم بما كان وبما جرى من الجمجمة.
السلام عليك يا امير المؤمنين





اللهم صل على محمد وآل محمد
السلام عليك يا مولاي يا امير المؤمنين
احسنتم اخي الموالي5 على ما نقلتم
وفقكم الله

حميدة العسكري
06-03-2015, 11:42 AM
السلام عليك يانفس محمد بن عبد الله وحبيبه يا امير المؤمنين
الحمد لله الذي وفاك كل هذا العطاء ولديه مزيد
احسنتم النقل اخانا الموالي

الموالي5
07-03-2015, 11:15 PM
اللهم صل على محمد وآل محمد
السلام عليك يا مولاي يا امير المؤمنين
احسنتم اخي الموالي5 على ما نقلتم
وفقكم الله


شرفني مرورك مشرفنا الفاضل وزادكم الله من فضله

الموالي5
07-03-2015, 11:16 PM
السلام عليك يانفس محمد بن عبد الله وحبيبه يا امير المؤمنين
الحمد لله الذي وفاك كل هذا العطاء ولديه مزيد
احسنتم النقل اخانا الموالي
الاخت حميدة العسكري شكرا للمرور الجميل وفقكم الله