المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : من مات على حبّ فاطمة مات شهيداً...



عطر الولايه
09-04-2015, 04:48 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم وسهل مخرجهم
وصل اللهم على فاطمة وأبيها وبعلها وبنيها والسر المستودع فيها عدد ماأحاط به علمك

وعجل فرج يوسفها الغائب ونجمها الثاقب واجعلنا من خلص شيعته ومنتظريه وأحبابه يا الله
السلام على بقية الله في البلاد وحجته على سائر العباد ورحمة الله وبركاته.


1977/ 1- الزمخشري في «الكشّاف» في تفسير قوله تعالى: (قُلْ لا أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ أَجْراً إِلّا المَوَدَّةَ في القُرْبى) (1) في سورة الشورى،

قال:قال رسول‏اللَّه صلى اللَّه عليه و آله:
من مات على حبّ آل‏محمّد عليهم‏السلام مات شهيداً.
ألا من مات على حبّ آل‏محمّد عليهم‏السلام مات مغفوراً له.
ألا و من مات على حبّ آل‏محمّد عليهم‏السلام مات تائباً.
ألا و من مات على حبّ آل‏محمّد عليهم‏السلام مات مؤمناً مستكمل الإيمان.
ألا و من مات على حبّ آل‏محمّد عليهم‏السلام بشّره ملك الموت بالجنّة، ثمّ منكر و نكير.
ألا و من مات على حبّ آل‏محمّد عليهم‏السلام يزفّ إلى الجنّة كما تزفّ العروس إلى بيت زوجها.
ألا و من مات على حبّ آل‏محمّد عليهم‏السلام فتح له في قبره بابان إلى الجنّة.
ألا و من مات على حبّ آل‏محمّد عليهم‏السلام جعل اللَّه قبره مزاراً لملائكة الرحمان.
ألا و من مات على حبّ آل‏محمّد عليهم‏السلام مات على السنة والجماعة.
ألا و من مات على بغض آل‏محمّد عليهم‏السلام جاء يوم القيامة مكتوباً بين عينيه:
آيس من رحمةاللَّه.
ألا و من مات على بغض آل‏محمّد عليهم‏السلام مات كافراً.
ألا و من مات على بغض آل‏محمّد عليهم‏السلام لم يشم رائحة الجنّة، انتهى.
قال الفخر الرازي في تفسيره الكبير في ذيل تفسير آية المودّة في سورة الشورى - بعد نقل ما تقدّم من الزمخشري في «الكشّاف»- ما لفظه:
آل‏محمّد عليهم‏السلام هم الّذين يؤول أمرهم إليه، فكلّ من كان أمرهم إليه أشدّ و أكمل كانوا هم الآل، و لاشكّ أنّ فاطمة و عليّاً والحسن والحسين عليهم‏السلام كان التعلّق بينهم و بين رسول‏اللَّه صلى اللَّه عليه و آله أشدّ التعلّقات، و هذا كالمعلوم بالنقل المتواتر، فوجب أن يكونوا هم الآل. (1).


___
(1). الشورى: 32.
(2). فضائل الخمسة: 2/ 78 و 79.