المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : منتهى التياه



امال الفتلاوي
13-06-2015, 07:30 PM
من سلسلة تائهات في الطريق

تقول صاحبة القصة:

درجتُ في عائلة تقليدية، تميّز الأولاد على البنات بكلّ شيء في الملبس والمأكل والحنان والاحترام، وأنا كبرتُ

وسط كلّ هذا وبلغتُ سنّ الزواج، وكالعادة تمت تلك الصفقة على أكمل وجه، فرضيتُ بما قسمه الله لي وأنجبتُ

طفلة أكملت سعادتي، ولكن لم يمهلني الدهر طويلاً حتى مات زوجي بحادث سير، فكانت صدمة كبيرة لي،

فاضطررتُ للعودة إلى بيت أهلي والعيش معهم في ظروف أتعس من قبل، فأنا الآن أرملة وعليّ أن لا أفعل كذا

وأن لا ألبس كذا وأن لا أخرج إلى عتبة الباب... إلخ، وفي أحد الأيام زارتني إحدى صديقاتي المقربات ورأت

ما آل إليه وضعي فتنهدت قائلة: وا حسرتاه عليكِ لماذا ترضخين لهذا الوضع؟ أنتِ ما زلتِ في الخامسة

والعشرين من العمر وما زلتِ صغيرة بإمكانك الزواج والخروج من وضعكِ المزري. انتهى كلامها وبقي يرن

في أُذني ويلاقي في قلبي وعقلي قبولاً منقطع النظير، وبقيت أحلم بالخلاص من أهلي مع رجل يقدّرني

ويعوضني عمّا فقدته، فكان أن عَرّفتني هذه الصديقة على أحد الأشخاص بغية الزواج مني، فتمّ اللقاء الأول،

والثاني، والثالث وفي كلّ مرة أخترع قصة لخروجي مع صديقتي إلى أن أتضح أن هذا الشخص لا يريد الزواج

وإنما يريد أمراً آخر فتركته وذهب لحال سبيله، ولكنني لم أستطع أن أبقى أعاني من الفراغ العاطفي فأصبح

الانترنيت ومواقع التواصل الاجتماعي هي سلوتي الوحيدة، وكلّ من يرسل لي طلب لإضافته لقائمة الأصدقاء

أعيش معه قصة عاطفية علّني أجد مَن يتزوجني، كانت هذه طريقتي في البحث عن زوج لا أريد تغييرها؛ لأنني

أستمتع بذلك فقد كان الشيطان يزيّن لي أقوالهم المعسولة بسمّ الرذيلة وأصبح ذلك كالمرض يسري في جسدي..

وفي إحدى الليالي وبينما كنتُ أحادث أحدهم وأنا غارقة في اللهو معه والكلام المحرّم حانت مني التفاتة فإذا

بابنتي مستيقظة وكانت تسمع ما يدور بيننا، صُعقتُ من المفاجأة وصُدمتُ بها وهي تسألني: مع مَن كنت

تتحدثين؟ لم أعرف بماذا أجيبها؟ نكست رأسي خجلاً أمام ابنتي التي فقدت ثقتها بي والمفقود لن يعود، فكيف

حالي أمام ربّ العالمين، كان تياهي باختياري؛ لأنني لم أراعِ سمعتي وسمعة أهلي ولا سمعة ابنتي ومستقبلها.

ابو محمد الذهبي
14-06-2015, 09:36 PM
قصة مؤلمة جداً اختي (مديرة تحرير رياض الزهراء ) اهلا بمشرفتنا وباطلالتها الراقية والرائعة

أختي مستخدمة الإنترنت.. إذا ضغطت بأناملكي على لوحة المفاتيح للاتصال على أحد المواقع وقبل أن تضغطي على مفتاح الإدخال (enter) تذكري أن الله سبحانه وتعالى أقرب إليك من حبل الوريد، وهو عالم جل في علاه بالسر وأخفى، فانظر أختي الكريمة إن كان الموقع الذي تريدن أن تتصلي معه، فيه شيء من غضب القوي العزيز فإني أناديك قائلاً: (مَنْ عَمِلَ سَيِّئَةً فَلَا يُجْزَى إِلَّا مِثْلَهَا وَمَنْ عَمِلَ صَالِحاً مِّن ذَكَرٍ أَوْ أُنثَى وَهُوَ مُؤْمِنٌ فَأُوْلَئِكَ يَدْخُلُونَ الْجَنَّةَ يُرْزَقُونَ فِيهَا بِغَيْرِ حِسَابٍ) [غافر: 39 ـ 40] . وإن كان الموقع الذي تريد أن تتصلي معه فيه طاعة لله أو علم نافع مفيد أو أخبار للمسلمين فامض على بركة الله وجد في الدعوى إلى الله احذر أن تقع فيما نهاكي الله عنه، أسال الله عز وجل أن يجمعني وإياك في جنات النعيم وأن يقينا وإياك سوء الفتن ما ظهر منها وما بطن اللهم آمين.

امال الفتلاوي
15-06-2015, 10:00 AM
قصة مؤلمة جداً اختي (مديرة تحرير رياض الزهراء ) اهلا بمشرفتنا وباطلالتها الراقية والرائعة

أختي مستخدمة الإنترنت.. إذا ضغطت بأناملكي على لوحة المفاتيح للاتصال على أحد المواقع وقبل أن تضغطي على مفتاح الإدخال (enter) تذكري أن الله سبحانه وتعالى أقرب إليك من حبل الوريد، وهو عالم جل في علاه بالسر وأخفى، فانظر أختي الكريمة إن كان الموقع الذي تريدن أن تتصلي معه، فيه شيء من غضب القوي العزيز فإني أناديك قائلاً: (مَنْ عَمِلَ سَيِّئَةً فَلَا يُجْزَى إِلَّا مِثْلَهَا وَمَنْ عَمِلَ صَالِحاً مِّن ذَكَرٍ أَوْ أُنثَى وَهُوَ مُؤْمِنٌ فَأُوْلَئِكَ يَدْخُلُونَ الْجَنَّةَ يُرْزَقُونَ فِيهَا بِغَيْرِ حِسَابٍ) [غافر: 39 ـ 40] . وإن كان الموقع الذي تريد أن تتصلي معه فيه طاعة لله أو علم نافع مفيد أو أخبار للمسلمين فامض على بركة الله وجد في الدعوى إلى الله احذر أن تقع فيما نهاكي الله عنه، أسال الله عز وجل أن يجمعني وإياك في جنات النعيم وأن يقينا وإياك سوء الفتن ما ظهر منها وما بطن اللهم آمين.


اللهم صل على محمد وال محمد

اهلا بالاخ المتواصل ابو محمد الذهبي

ماشاءلله رد واعي وحقيقي

نعم اخي هي كبسة زر واحدة يمكن ان تؤدي بالانسان الى الجحيم او النعيم وله الخيار بذلك

قال تعالى : ( كُلُّ نَفْسٍ بِمَا كَسَبَتْ رَهِينَةٌ) سورة المدثر الاية : 38


شكرا لك اخي جزاك الله خيرا

صادق مهدي حسن
17-06-2015, 05:46 AM
أرملة بعمر صغير ..

ضغوطات وأعراف إجتماعية ..

صديقة سوء تزين المنكر..

سقوط في مطب النفس الأمارة بالسوء..

إنهيار الصورة في نظر البنت الصغيرة ..

===========
ما هو العامل الأكبر الذي جعل هذه الفتاة
(في منتهى التياه)؟
هل هي الفتاة وحدها أم هناك عوامل أخرى؟


شكرا لكم

ِ

خادمة ام أبيها
17-06-2015, 10:17 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اللهم صل على محمد وال محمد
* * * * * * * * *
قصة مؤثرة جداً لانجعل العوامل الاخارجية شماعة نضع عليها أخطأنا لاشك ان لها تاثير ولكن ليس التاثير المباشر فأن مراقبة النفس الامارة بسواء هو العامل الأساسي في كل شاردة وواردة فان الله اعطانة العقل وقال في كتابه العزيز الحكيم (ان هديناك النجدين اما شاكراً واما كفورا )
وقالتعالى(يأيها الذين امنوا اتقوا الله ولتنظر ماقدمت لغد )
وان يعين الإنسان في كل يوم وليلة وقتا يحاسب فيه نفسه بموازنة
طاعات ومعاصي ليعاتب نفسه
فاليوم عمل وغداً الحساب
عن النبي صلى عليه وآله
(الا وانكم في يوم عمل لاحساب فيه، و يوشك ان تكونوا في يوم حساب ليس فيه عمل )
وان لا نياس من رحمة الله فمن كان مع الله كان الله معه
والشكر والتقدير الى الاخت رياض الاطفال

امال الفتلاوي
17-06-2015, 05:33 PM
أرملة بعمر صغير ..

ضغوطات وأعراف إجتماعية ..

صديقة سوء تزين المنكر..

سقوط في مطب النفس الأمارة بالسوء..

إنهيار الصورة في نظر البنت الصغيرة ..

===========
ما هو العامل الأكبر الذي جعل هذه الفتاة
(في منتهى التياه)؟
هل هي الفتاة وحدها أم هناك عوامل أخرى؟


شكرا لكم

ِ


اللهم صل على محمد وال محمد

بالتاكيد اخي ان للمجتمع دورا كبيرا في زيادة عوامل التياه

فمجتمعنا مع الاسف يساهم بشكل كبير في محاصرة الفضائل وانهيارها

في نفس المرأة بالاخص اذا كانت لاتمتلك حصانة دينية رصينة تمكنها من الوقوف بوجه

هذه التيارات التي تؤدي بها الى مزالق التياه

وقد يكون اكبر اللوم يقع على الاهل الذين من المفترض ان يحتووا

ابنتهم وان يغدقوا عليها المحبة بالاخص الاب والاخوة وكذلك على الام التقرب اكثر من ابنتها

ومعايشة همومها واعانتها في تربية اطفالها

يبقى الوازع الديني هو العامل الاكبر في صلابة ورزانة المرأة ومقدرتها

على مواجهة التحديات النفسية والعاطفية التي تواجهها

امال الفتلاوي
17-06-2015, 05:42 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اللهم صل على محمد وال محمد
* * * * * * * * *
قصة مؤثرة جداً لانجعل العوامل الاخارجية شماعة نضع عليها أخطأنا لاشك ان لها تاثير ولكن ليس التاثير المباشر فأن مراقبة النفس الامارة بسواء هو العامل الأساسي في كل شاردة وواردة فان الله اعطانة العقل وقال في كتابه العزيز الحكيم (ان هديناك النجدين اما شاكراً واما كفورا )
وقالتعالى(يأيها الذين امنوا اتقوا الله ولتنظر ماقدمت لغد )
وان يعين الإنسان في كل يوم وليلة وقتا يحاسب فيه نفسه بموازنة
طاعات ومعاصي ليعاتب نفسه
فاليوم عمل وغداً الحساب
عن النبي صلى عليه وآله
(الا وانكم في يوم عمل لاحساب فيه، و يوشك ان تكونوا في يوم حساب ليس فيه عمل )
وان لا نياس من رحمة الله فمن كان مع الله كان الله معه
والشكر والتقدير الى الاخت رياض الاطفال


اللهم صل على محمد وال محمد

عليكم السلام ورحمة الله وبركاته

اهلا بالاخت المحترمة خادمة ام ابيها

من اهم الاسباب التي تجعل اي امرأة تتعرض للتياه هو مدى تقبلها

لواقع يستهويها وتفكر به مع توفر العوامل الاخرى مثل عدم اهتمام الاهل

بابنتهم او تركها تعيش بمفردها بدون ان يترددوا عليها او ان يتكفلوا طلباتها

وعدم مراعاة احتياجاتها النفسية او المعنوية او المادية التي تؤثر تاثيرا سلبيا

على حياتها لدرجة كبيرة جدا

شكرا لك على مرورك الجميل غاليتي