المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : هذا هو الأمل



kerbalaa
12-03-2010, 08:58 PM
الأمل

في كل ليلة نستعد للخلود إلى النوم ولسنا متأكدين من أننا سننهض من الفراش في الصباح

لكننا مازلنا نخطط للأيام القادمة

هذا هو الأمل

رياحين العراق
12-03-2010, 09:05 PM
نعم اخي هذا هو قمة الامل
يقول الامام علي عليه السلام( اعمل لدنياك كأنك تعيش ابدا واعمل لاخرتك كأنك تموت غدا)
فلو عرف الانسان ساعة موته ليأس من كل شيء
جزيت خيرا اخي كربلاء

kerbalaa
13-03-2010, 02:03 AM
احسنتم اختنا رياحين ولردكم واضافتكم وفقكم الله

محب عمار بن ياسر
13-03-2010, 02:16 PM
مشكور أخي الغالي
قال تعالى
بسم الله الرحمن الرحيم
{ذَرْهُمْ يَأْكُلُوا وَيَتَمَتَّعُوا وَيُلْهِهِمُ الْأَمَلُ فَسَوْفَ يَعْلَمُونَ} [الحجر : 3]

أسيرة الماضي
13-03-2010, 02:23 PM
http://www.w6w.net/album/35/w6w200504191431316febd32d.gif

http://www.arabsys.net/pic/bsm/5.gif

http://www.m-alqassim.net/uploads/images/malqassim-0b458ef02b.gif


http://www.arabsys.net/pic/wrod/5.gif

الغدير
14-03-2010, 01:24 AM
بسم الله الرحمن الرحيم


روي أن الله تعالى قال يا ابن آدم يأتي رزقك و أنت تحزن و ينقص من عمرك و أنت لا تحزن تطلب ما يطغيك و عندك ما يكفيك.
و قال رسول الله (ص) : من كان يأمل أن يعيش غدا فإنه يأمل أن يعيش أبداً.


وقيل إن الآمال لا تنتهي و الحي لا يكتفي و قيل ما أطاع عبد أمله إلا قصر عمله.


وأيضاً قيل لا يلهك الأمل الطويل عن الأجل القصير و وكذلك قيل من جرى في عنان أمله عثر بأجله.


وقيل أيضاً إنك إذا أدركت أملك قربك من أجلك و إذا أدركك أجلك لم تبلغ أملك.


آملين أن يستمر منهاجكم المبارك
وأن يتزايد في علوه إلى الأفضل
ونتمنى لك المزيد من النجاح والتقدم
وفقكم الله لكل خير وسدد خطاكم


والحمد لله رب العالمين

أحمد الكربلائي.
14-03-2010, 03:32 AM
شكراً لكم اخي الكريم على الطرح القيم
روي عن رسول الله ـ صلّى الله عليه وآله ـ قوله: «خُذ بالثقة من العمل، وإيّاك والاغترار بالأمل، ولاتدخل عليك اليوم همّ غد... ولو أخليت قلبك من الأمل لجددت في العمل»
وروي عنه ـ صلّى الله عليه وآله ـ قوله لابن مسعود: «قصِّر أملك، فإذا أصبحت فقل: إني لا أمسي. وإذا أمسيت فقل: إني لا أصبح. واعزم على مفارقة الدنيا، واحبب لقاء الله»

kerbalaa
14-03-2010, 08:36 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اللهم صل على محمد وال محمد
شاكر ردودكم واضافتكم الجميله والنافعة وفقكم الله لكل خير