المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ضربة علي عليه السلام



ياراعي الجود
27-07-2015, 09:35 AM
جاءت صفية إلى الرسول صلى الله عليه وآله وكانت أحسن الناس وجها فرأى في وجهها شجة، فقال: ما هذه وأنت ابنة الملوك؟ فقالت: إن عليا عليه السلام لما قدم الحصن هز الباب فاهتز الحصن، وسقط من كان عليه من النظارة وارتجف بي السرير، فسقطت لوجهي فشجني جانب السرير، فقال لها رسول الله صلى الله عليه وآله: يا صفية إن عليا عليه السلام عظيم عند الله، وإنه لما هز الباب اهتز الحصن واهتزت السماوات السبع، والأرضون السبع
، واهتز عرش الرحمن غضبا لعلي، وفي ذلك اليوم لما سأله عمر فقال: يا أبا الحسن لقد اقتلعت منيعا ولك ثلاثة أيام خميصا، فهل قلعتها بقوة بشرية؟
فقال صلوات الله عليه: ما قلعتها بقوة بشرية، ولكن قلعتها بقوة إلهية، ونفس بلقاء ربها مطمئنة رضية.

وفي ذلك اليوم لما شطر مرحب شطرين، وألقاه مجندلا جاءه جبرائيل باسما متعجبا فقال له النبي صلى الله عليه وآله: مم تعجبك؟ فقال: إن الملائكة تنادي في صوامع وجوامع السماوات: (لا فتى إلا علي ولا سيف إلا ذو الفقار)، وأما إعجابي فإني لما أمرت أن أدمر قوم لوط حملت مدائنهم وهي سبع مدائن من الأرض السابعة السفلى إلى الأرض السابعة العليا، على ريشة من جناحي، ورفعتها حتى سمع حملة العرش صياح ديكهم، وبكاء أطفالهم، ووقفت بها إلى الصبح أنتظر الأمر ولم أنتقل بها، واليوم لما ضرب علي ضربته الهاشمية وكنت أمرت أن أقبض فاضل سيفه حتى لا يشق الأرض فيصل الثور الحامل لها يشطره شطرين، فتنقلب الأرض بأهلها فكان فاضل سيفه علي أثقل من مدائن لوط، هذا وإسرافيل وميكائيل قد قبضا عضده في الهواء!!.
•••••••••••
مشارق أنوار اليقين ص١٧٠
أمالي الصدوق: ٤١٥ مجلس ٧٧ ح ١٠.
مدينة المعاجز: ١ / 426

جعفر ابو محمد
27-07-2015, 11:40 AM
http://www.alkafeel.net/forums/attachment.php?attachmentid=26606&stc=1
السلام عليك يا امير المؤمنين

حمامة السلام
27-07-2015, 03:14 PM
احسنتم يااخي وزاد الله في ميزان حسناتكم وسقاكم عليا بيده من حوض الكوثر ..

الرضا
27-07-2015, 03:39 PM
الاخ الفاضل ( ذاكر علي )
بارك الله تعالى فيكم على جهودكم في نشر فضائل اهل البيت عليهم السلام
لكن مثل رواية الثور تحتاج الى بيان وتوضيح
فقد ذكر الشيخ الفيض الكاشاني في كتاب الوافي, أن في هذه الرواية رموزا انما يحلها من كان من أهلها وهم أهل العرفان .
كما وجّه السيد هبة الدين الشهرستاني في كتابه (الهيئة والإسلام ص 75) هذه الرواية بقوله :
(( نعم, إنما يستشكل المعترض فيما ورد في الشريعة من أن الأرض خلقت على الحوت أو على قرن الثور ونحو ذلك .
وفي خبر مأثور في الدر المنثور أنها بين قرني الثور, مع الجزم بأن الأرض كرة معلّقة في جوف الفضاء يحيط بها من أطرافها كرة الهواء .
ولذا لم يؤمن بهذه الأخبار كثير من الفضلاء, وأوّلها جماعة إلى المعاني الباطنية .
وقد منّ الله تعالى عليّ بفتح مقفلها, وحل مشكلها بتقدير المضاف, وهو أمر شائع عند البلغاء, والمعنى أن الأرض خلقت على شكل قرن ثور ـ بناءاً على القول المختار في هذه العصور ـ فيكون التناسب بين هيئة الأرض وهيئة قرني الثور من جهات :الأولى : أن وضع القرون في الثيران على الاستدارة من طرفي اليمين والشمال, وكذلك الأرض مستديرة من طرفيها المشرق والمغرب, فيناسب ذلك ما في بعض الأخبار من أن قرنا من قرني ذلك الثور في المشرق والقرن الآخر في المغرب .
ومن الغريب أن استدارة القرن بهذه الكيفية مخصوص بنوع الثيران, ليس لباقي الأنعام وذوات القرون مثله على ما استقريناه .الثانية : إن شكل القرنين في الثور مسطّح من طرفيه الأعلى والأسفل, ومحدّب مستدير من جانبيه اليمين واليسار, وقد عرفت استكشاف ( نيوتون ) واصرار من تأخّر عنه على أن الأرض مستديرة الجانبين مسطّحة القطبين, وذكرنا أن هذا المعنى المستخرج بالآلات الدقيقة والأفكار الحادّة مستفاد من أخبار وافرة عن النبي وعترته الطاهرة (عليهم السلام).الثالثة : أن جرم الأرض على الدوام واقع في طرف مدار بيضوي, وكذلك قرنا الثور واقعان في موضع من رأسه, لو فرض خط وهمي من موضعهما إلى ذقنه, بحيث يحيط بتمام رأسه ذلك الخط ظهر شكل المدار البيضوي, ولو اعتبرت المدار بدن الثور أيضاً كان قرناه واقعين في موضع من البدن, لو فرض خط وهمي من موضعهما إلى موضع الذنب بحيث يحيط بجثّته ذلك الخط ظهر أيضاً شكل المدار البيضوي .
فالحدس يطمئن بأن الحجج (عليهم السلام) لم يجدوا مساغاً لتوضيح هذه العلوم والأسرار لجهّال عصرهم فأدرجوها في طي كلماتهم ورمزوها في ضمن اشاراتهم لأجل ذلك, وضربوا للإشارة إلى مطلوبهم تمثالاً جامعاً لأكثر الجهات بأخصر العبارات, حتى إذا تلى بعدهم على أهل العلم والتحقيق استخرجوا من طيّه السر الدقيق )) .

مرتضى الخضري
27-07-2015, 11:52 PM
احسنتم وبروركت الانامل التي كتبت اللهم صل على محمد وال محمد

اميرة الاحزان
28-07-2015, 06:09 PM
الصلاة والسلام على الناصح الامين وسيد الوصين مولاي امير المؤمنين
بارك الله بنشركم المبارك