المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : استاذي الصدوق : ارجوا بيان معاني الدعاء



بنت الحسين
17-03-2010, 12:06 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
استاذي الكريم
ارجوا من حضراتكم بيان معاني الكلمات التي تحتها خط من دعاء القاموس
وهل سنده قوي ومعتد به ؟؟
ارجوا بيان الكلمات ببيان بسيط وليس شرح موسع فقط لكي افهم المعنى
هذا جزء منه والذي فيه الكلمات او المقاطع التي لم افهمها
رَبِّ اَدْخِلْني في لُجَّةِ بَحْرِ اَحَدِيَّتِكَ، وَطَمْطامِ يَمِّ وَحْدانِيَّتِكَ، وَقَوِّنى بِقُوَّةِ سَطْوَةِ سُلْطانِ فَرْدانِيَّتِكَ، حَتّى اَخْرُجَ اِلى فَضاءِ سَعَةِ رَحْمَتِكَ وَفي وَجْهي لَمَعاتُ بَرْقِ الْقُرْبِ مِنْ آثارِ حِمايَتِكَ، مَهيباً بِهَيْبَتِكَ عَزيزاً بِعِنايَتِكَ مُتَجَلِّلاً مُكَرَّماً بِتَعْليمِكَ وَتَزْكِيَتِكَ، واَلْبِسْنى خِلَعَ الْعِزَّةِ وَالْقَبُولِ وَسَهِّلْ لى مَناهِجَ الْوُصْلَةِ والْوُصُولِ، وَتَوِّجْني بِتاجِ الْكَرامَةِ وَالْوَقارِ وَاَلِّفْ بَيْني وَبَيْنَ اَحِبّائِكَ فى دارِ الدُّنْيا وَدارِ الْقَرارِ، وارْزُقْنى مِنْ نُورِ اسْمِكَ هَيْبَةً وَسَطْوَةً تَنْقادُ لِيَ الْقُلُوبُ وَالاْرْواحُ، وَتَخْضَعُ لَدَيَّ النُّفُوسُ وَالاْشْباحُ،
ارجوا بيان المعنى واكون ممنونة من حضراتكم
اختكم
بنت الحسين

الصدوق
18-03-2010, 08:23 PM
بسم الله الرحمن الرحيم


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


رَبِّ اَدْخِلْني في لُجَّةِ بَحْرِ اَحَدِيَّتِكَ، وَطَمْطامِ يَمِّ وَحْدانِيَّتِكَ، ... ، وارْزُقْنى مِنْ نُورِ اسْمِكَ هَيْبَةً وَسَطْوَةً تَنْقادُ لِيَ الْقُلُوبُ وَالاْرْواحُ، وَتَخْضَعُ لَدَيَّ النُّفُوسُ وَالاْشْباحُ،







بِسمِ اللهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ وَالحَمْدُ لِلهِ رَبِّ الْعالَمِيْنَ وَالصَّلاةُ وَالسَّلامُ عَلى أشْرَفِ الْأَنْبِياءِ وَالْمُرْسَلِينَ أَبِي الْقاسِمِ مُحَمَّدٍ وَعَلى آلِهِ الْطَّيِّبِينَ الطَّاهِرِين ...

عَلَيْكُمُ السَّلامُ وَرَحْمَةُ اللهِ وَبَرَكاتُهُ...







لُجَّةُ البحر حيثُ لا تُري أرضٌ ولا جَبَلٌ.

ولَجَّجَ القومُ: دخلوا في لُجَّةٍ وبحرٌ لُجِّيٌّ أي واسع اللُّجَّةِ.


العين - (ج 2 / ص 96)




وبَحْرٌ طَمْطامٌ، وطَمَّ البَحرُ إذا زاد على مَجراه

العين - (ج 1 / ص 459)







اليَمُّ: البَحْرُ الذّي لا يُدْرَكُ قَعْرُهُ، ولا شَطّاه.. ويقال: اليَمُّ: لُجَّتُهُ.

العين - (ج 2 / ص 213)






الأحدية : مأخوذة من ( أحد ) ويراد به التوحيد الاحدي وهو الذي لامثيل له ولا شبيه

والوحدانية مأخوذة من (واحد) ويراد به التوحيد الواحدي وهو البسيط الذي لاجزء له






الأشباح ظلّ النور أبدان نورانيّة

مستدرك سفينة البحار - (ج / ص 1)






والمعنى ــ على ما يبدو والله العالم ــ

الهي اجعلني أغوص في اعماق أحديتك ووحدانيتك فلا أخرج منها أبدا ولأكون من العارفين بك ...

والله تعالى هو العالم











وَالْحَمْدُ لِلهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ وَصَلَّى اللهُ عَلى مُحَمَّدٍ وَآلِهِ الْطّاَهِرِين...






اللّهُمَّ صَلِّ عَلى مُحَمَّدٍ وَآلِ مُحَمَّدٍ

بنت الحسين
18-03-2010, 10:57 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
اشكر كرمكم العباسي يا استاذي الكريم
كلمة الشكر لا تفي بحقكم
دعائي لكم مستمر بالتوفيق وحسن العاقبه وان يحفظكم الله من كل مكروه
اتمنى ان لا اكون قد اثقلت على حضراتكم لكن استاذي الشق الثاني من السؤال لم تجبني عليه وهو هل سند هذا الدعاء معتد به وموثوق؟؟
وكذلك المقطع وَتَخْضَعُ لَدَيَّ النُّفُوسُ وَالاْشْباحُ
اطلت عليكم استاذي لكني كلي ثقة برحابة صدركم
اختكم
بنت الحسين

الصدوق
21-03-2010, 08:06 PM
بسم الله الرحمن الرحيم





اشكر كرمكم العباسي يا استاذي الكريم
كلمة الشكر لا تفي بحقكم
دعائي لكم مستمر بالتوفيق وحسن العاقبه وان يحفظكم الله من كل مكروه
اتمنى ان لا اكون قد اثقلت على حضراتكم لكن استاذي الشق الثاني من السؤال لم تجبني عليه وهو هل سند هذا الدعاء معتد به وموثوق؟؟
وكذلك المقطع وَتَخْضَعُ لَدَيَّ النُّفُوسُ وَالاْشْباحُ
اطلت عليكم استاذي لكني كلي ثقة برحابة صدركم
اختكم
بنت الحسين




بِسمِ اللهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ وَالحَمْدُ لِلهِ رَبِّ الْعالَمِيْنَ وَالصَّلاةُ وَالسَّلامُ عَلى أشْرَفِ الْأَنْبِياءِ وَالْمُرْسَلِينَ أَبِي الْقاسِمِ مُحَمَّدٍ وَعَلى آلِهِ الْطَّيِّبِينَ الطَّاهِرِين ...






الاخت الكريمة ( بنت الحسين)




أشكر مدحكم وإطراءكم




واني أرى نفسي أقل من ذلك




فأين نحن من أهل البيت الذين لا يقاس بهم أحد





أما بخصوص الدعاء فلم أجد له سندا فيما تحت يدي من مصادر سوى ماذكره الشيخ عباس القمي ( رحمه الله تعالى )





قال الشيخ عباس القمي في كتابه ( مفاتيح الجنان ص 152 ) حول دعاء قاموس :



ذَكَره الشّيخ الاجلّ ثقة الإسلام النّوري عطّر الله مرقده في الصّحيفة الثّانية العلويّة ، وقال: انّ لهذا الدّعاء في كلمات أرباب الطّلسمات والتسخيرات شرح غريب وقد ذكروا له آثاراً عجيبة، وَلَم أروِ ما ذكرُوه لعدم اعتمادي عليه



ولكن اُورد أصل الدّعاء تسامحاً في أدلّة السّنن وتاسّياً، بالعلمآء الاعلام ، وهو هذا الدّعاء : ثم ذكره



اما معاني الكلمات التي طلبتموها




خَضَعَ للهِ عَزَّ وجَلَّ كَمَنَعَ يَخْضَعُ خُضُوعاً : ذَلَّ وتَطامَنَ وتَوَاضَع ومِنْهُ قَوْلُه تَعَالَى : " فظَلَّتْ أَعْنَاقُهُمْ لَهَا خَاضِعِينَ " أَيْ مُنْقَادِينَ
[تاج العروس - (ج 1 / ص 5188) ]





النَّفْس، وجمعها النُّفُوس: لها معان



النَّفسُ: الرّوح الذّي به حياة الجسد، وكلّ إنسانٍ نَفْسٌ حتّى آدم عليه السّلام، الذَّكَرُ والأنثى سواء.


وكلُّ شيءٍ بعينه نَفْسٌ.


ورجلٌ له نَفسٌ، أي خُلُق وجَلادة وسَخاء.
العين - (ج 2 / ص 66)






النَّفْسُ : الرُّوحُ
. وقال أَبو إِسحَاقَ : النَّفْسُ في كلامِ العَرَبِ يَجْرِي على ضَرْبَيْن : أَحَدُهما قولُك : خَرَجَتْ نَفْسُه أَي رُوحُه والضَّرْبُ الثانِي : مَعْنَى النَّفْسِ فيه جُملةُ الشْيءِ وحقِيقتُه
تاج العروس - (ج 1 / ص 4161)





واما الاشباح : ظل النور، أبدان نورانية بل أرواح
مجمع البحرين ــ للطريحي (ج2 . ص476 )








وَالْحَمْدُ لِلهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ وَصَلَّى اللهُ عَلى مُحَمَّدٍ وَآلِهِ الْطّاَهِرِين...



اللّهُمَّ صَلِّ عَلى مُحَمَّدٍ وَآلِ مُحَمَّدٍ

بنت الحسين
25-03-2010, 01:29 AM
كلمة الشكر لا تفي حقكم
دعائي لكم دائم
جزاكم الله خيراً بحق ابي الفضل العباس ( عليه السلام) وزادكم علماً وورعاً وإيماناً