المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : 🔲المواجهة والمنهج الإصلاحي الذي إتبعه الامام الباقر عليه السلام🔲



الحقوقي ليث الأسدي
20-09-2015, 10:52 PM
ـــــــــــــ﷽ــــــــــــــِ ◇اللَّهُمَّے صَلِّے عَلْے םבםב وآلِے םבםב وعَجِّلْے فَرَجَهُمْے.{لبيكـ يـاحسينـ}◇
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ

➰لقد حرص الإمام عليه السلام على المعالجة العلمية الشاملة، لكل ما يرتبط بفهم الدين الإسلامي، وممارسته وتطبيقه في الحياة، ولهذا كان منهجه العلمي الإصلاحي شاملاً للجانب العقائدي الذي يستند عليه فكر الإنسان وعقيدته وإيمانه، والجانب الفقهي الذي ينظّم حياة الإنسان وسلوكه الفردي والعام, باعتباره القانون الذي شرّعه الدين الإسلامي لحماية الحقوق وحفظ الواجبات، إضافة للجانب*السلوكي والأخلاقي الذي يكفل تطبيقاً صحيحاً لهذا النظام، ويضفي عليه جنبة روحية خاصة.

*➰ولهذا نجد أن منهج الإمام عليه السلام يستوعب كل حقول المعرفة، ويمتاز بسلامة المصدر ووضوح الارتباط بمصادر المعرفة الربّانية المتمثّلة بكتاب الله وسنّة رسوله صلى الله عليه وآله وسلم, فقد عمل على تثبيت موقع القرآن الكريم، والسنة الشريفة، وكيفية الاستفادة منهما كمصدرين رئيسين للاستنباط وفهم الدين، وعمل على المعالجة المباشرة للشبهات الفكرية، ووضع أسس النظام الأخلاقي والتربوي عند أهل البيت عليهم السلام.

___________________
السلام عليك سيدي ومولاي
يا باقر علوم آل محمد اﻹمام
محمد ابن علي الباقر (ع) ✋ .

رزقنا الله وإياكم في الدنيا
زيارته في #البقيع #المدينة
وفي الآخرة شفاعته ❤ .

عظم الله آجورنآ وآجوركم بذكرى
إستشهآد آلإمآم محمد الباقر (عليه السلام) .
#مأجورين

الرضا
21-09-2015, 12:03 PM
الأخ الكريم
(الحقوقي ليث الأسدي )
و

عظم الله اجورنا واجوركم بهذا المصاب الجلل
و نرفع احر التعازي الى مقام سيدي ومولاي
صاحب العصر والزمان الامام المهدي المنتظر عجل الله فرجه الشريف
ارواحنا له الفداءوالعلماء العلام والشيعة الكرام وأقول :
قال الإمام الصادق (عليه السلام) : (( ناداني أبي بعد فراغه من مناجاته ،
وقال : يا بنيّ ، إنّ هذه الليلة التي أُقبض فيها )) . ثم أوصى ولده الصادق (عليه السلام) بوصايا ، وسلّم إليه مواريث الأئمة (عليهم السّلام) وأسرارهم . وقضى نحبه شهيداً مظلوماً مسموماً ،
ودفن في البقيع بجوار أبيه زين العابدين (عليهما السّلام) .
فإنّا لله وإنّا إليه راجعون .

الحقوقي ليث الأسدي
26-09-2015, 08:33 PM
نسأل الله ان يوفقكم اخي الكريم الرضا جزاك الله خير الجزاء .