المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : نور اليقين في فضل زيارة الامام الحسين(عليه السلام)(القسم الاول)



بلال الرفاعي
04-11-2015, 09:08 AM
نور اليقين في فضل زيارة الامام الحسين(القسم الأول)
أعطى الله سبحانه وتعالى لأهل البيت (عليهم السلام) منزلة عظيمة،لايدركها إلا هو،فلابد من مودتهم ،حيث يقول تعالى:((قل لا أسئلكم عليه أجرا إلا المودة في القربى))،
ومن مصاديق المودة زيارتهم (عليهم السلام) وبالخصوص زيارة سيد الشهداء الامام الحسين(عليه السلام) فقد جاءت الاحاديث الصحيحة والمعتبرة التي تحث المؤمنين على الاستمرار بزيارته وعدم الاعراض عنه(عليه السلام)،بل وقد صرحت الروايات المتواترة والقطعية الصدور،بمنزلة الزائرين وعظيم أجرهم وكرامتهم عند الله تعالى،وليس ذلك بغريب،إذ ان السبط الشهيد قد أخلص لله تعالى ،فأعطاه الله كرامة ومنزلة عظيم،
ولعل ماجمعهُ الشيخ الاقدم أبي قاسم جعفر بن محمد بن قولوية (رض)،في كتابه (كامل الزيارات) روايات كثيرة جداً ،والتي تحدثت عن فضل زيارة الامام الحسين(عليه السلام)،
ومن أهم تلك الروايات مارواه الشيخ بن قولوية،عن معاوية بن وهب،«قال : استأذنت على أبي عبدالله عليه السلام فقيل لي : اُدخل ، فدخلت فوجدته في مصلاّه في بيته فجلست حتّى قضى صلاته فسمعته يناجي رَبَّه وهو يقول : «اللّهُمَّ يا مَنْ خَصَّنا بالْكَرامَةِ؛ وَوَعَدَنا بالشَّفاعَةِ؛ وَخَصَّنا بالوَصيَّةِ؛ وأعْطانا عِلمَ ما مَضى وعِلْمَ ما بَقيَ؛ وَجَعَلَ أفْئدَةً مِنَ النّاسً تَهْوِي إلَيْنا ، اغْفِرْ لي ولإخْواني وَزُوَّارِ قَبر أبي الحسين ، الَّذين أنْفَقُوا أمْوالَهُمْ وَأشخَصُوا أبْدانَهم رَغْبَةً في بِرِّنا ، وَرَجاءً لِما عِنْدَكَ في صِلَتِنا ، وسُروراً أَدْخَلُوهُ عَلى نَبِيِّكَ ، وَإجابَةً مِنهُمْ لأمْرِنا ، وَغَيظاً أدْخَلُوهُ عَلى عَدُوِّنا ، أرادُوا بذلِكَ رِضاكَ ، فَكافِئْهُمْ عَنّا بالرِّضْوانِ واكْلأُهُم باللَّيلِ وَالنَّهارِ ، واخْلُفْ عَلىُ أهالِيهم وأولادِهِمُ الَّذين خُلّفوا بأحْسَنِ الخَلَفِ وأصحبهم ، وَأكْفِهمْ شَرَّ كلِّ جَبّارٍ عَنيدٍ؛ وَكُلّ ضَعيفٍ مِنْ خَلْقِكَ وَشَديدٍ ، وَشَرَّ شَياطِينِ الإنْس وَالجِنِّ ، وَأعْطِهِم أفْضَلَ ما أمَّلُوا مِنْكَ في غُرْبَتِهم عَنْ أوْطانِهِم ، وَما آثَرُونا بِهِ عَلى أبْنائهم وأهاليهم وقَراباتِهم ،
اللّهُمَّ إنَّ أعْداءَنا عابُوا عَلَيهم بخُروجهم ، فَلم يَنْهِهم ذلِكَ عَنِ الشُّخوصِ إلينا خِلافاً مِنْهم عَلى مَنْ خالَفَنا ، فارْحَم تِلْكَ الْوُجُوهَ الَّتي غَيْرتها الشَّمْسُ ، وَارْحَم تِلكَ الخدُودَ الَّتي تَتَقَلّبُ علىُ حُفْرَةِ أبي عَبدِاللهِ الحسينِ عليه السّلام ، وَارْحَم تِلكَ الأعْيُنَ الَّتي جَرَتْ دُمُوعُها رَحمةً لَنا ، وارْحَم تِلْكَ الْقُلُوبَ الَّتي جَزَعَتْ واحْتَرقَتْ لَنا ، وارْحَم تِلكَ الصَّرْخَةً الَّتي كانَتْ لَنا ، اللّهمَّ إني اسْتَودِعُكَ تلْكَ الأبْدانَ وَتِلكَ الأنفُس حتّى تَرْويهمْ من الحَوضِ يَومَ العَطَشِ).
فما زال يدعو عليه السلام وهو ساجدٌ بهذا الدُّعاء.....))(1)،
فأي كرامة ونعيم ينتظر زائري الامام الحسين(عليه السلام)،
رزقنا الله وأياكم زيارته في الدنيا وشفاعته في الاخرة .
(1)كامل الزيارات،باب،40.

العميد
06-11-2015, 12:27 PM
أحسنتم النشر الاخ الفاضل
وفقكم الله لكل خير بمنه وكرمه
ورزقنا الله واياكم شفاعة الامام الحسين (عليه السلام)