المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : سلسلةالمسير إلى الشام 46



مهند المطيري
20-11-2015, 08:39 PM
(46)سلسلة
المسير إلى الشام

خطبة السيدة زينب:

بعد ان عرَّفت السيدة زينبُ يزيدَ أن سبيَهُن ليس لهوانِهم على الله, أو لكرامة بني أمية عليه, قالت:

أمن العدلِ يا ابنَ الطُّلقاء تخديرُكَ حرائرَكَ وإماءَك وسوقُكَ بناتِ رسولِ اللهِ سبايا؟؟
قد هتكتَ ستورَهُنَّ
وأبديتَ وجوهَهُن تحدو بِهِنَّ الأعداء من بلدٍ إلى بلد
ويَستشرفُهُنَّ أهلُ المناهل والمناقل
ويتصفحُ وجوهَهُنَّ القريبُ والبعيد, والدنيُّ والشريف
ليس معَهُنَّ من رجالِهِنَّ وليّ, ولا من حُماتِهِنَّ حَمِي

وكيف يُرتَجَى مراقبةُ مَنْ لَفَظَ فوهُ أكبادَ الأزكياء, ونبتَ لحمُهُ بدماءِ الشهداء... ثم تقول غيرَ متأثِّم ولا مستعظِم:

وأهَلُّوا واستهلُّوا فرحاً
ثم قالوا يا يزيدُ لا تَشَل

مُنتحياً على ثنايا أبي عبد الله سيدِ شباب أهل الجنة تَنْكُتُها بمِخْصَرَتِك

وكيف لا تقول ذلك؟
وقد نكأتَ القُرحة, واستأصلتَ الشأفةَ بإراقتِكَ دماءَ ذُريةِ محمدٍ صلى اللهُ عليه وآله ونجومِ الأرضِ من آل عبد المطلب

وتهتفُ بأشياخِكَ, زعمتَ أنك تناديهم.
فَلَتَرِدَنَّ وشيكاً مورِدَهُم
ولَتَوَدَّنَّ أنَّك شَلَلْتَ وبَكِمْتَ ولم يكن قلتَ ما قلتَ وفعلتَ ما فعلت.


البحار ج45 ب39 ص133


يتبع خطبة السيدة..