إعـــــــلان

Collapse
No announcement yet.

السيد حيـــدر الحلي(قُدس سره)

Collapse
X
 
  • الفلترة
  • الوقت
  • اظهر
Clear All
new posts

  • السيد حيـــدر الحلي(قُدس سره)

    السيد حـــدر الحليّ (قُدست نفسه الزكيه)


    السيد حيدر الحليّ أبن السيد سليمان الحليّ

    ولد في مدينة الحله بالعراق سنة 1246 هـ وتوفي سنة 1304 هـ

    كان عالماً جليلا وشاعراً مجيداً وكان سيد الادباء في عصره

    رغم كثرة ما قيل من الشعر في مدح ورثــاء آل الرسول الطاهرين...

    فإن قصائد السيد حيدر الحليّ لازالت مُتألقه ومُتفوقه في سمــاء

    الشعر والادب،فقوة التعبير،وجمال الوصف ومميزات أُخرى تجعل

    الانســان حائــراً أمــام هذا المُستوى الرفيع من الشعر ، والبيان

    الساحر ،والصياغه الفريده!

    لاعجب من ذلك ، فقد كتبوا عن هذا الشاعر العظيم انهُ_رغم

    مواهبه وثقته بنفسه وشعره_كان يجري على بعض قصائده لمسات

    فاحصه ،يقوم خلالها بالتغيير والتعديل والتجميل ،ويستمر على هذا

    المنوال مدة سنه كامله ،ولذلك جاء التعبير عن بعض قصائده بـ (الحوليـــات)!!!


    اما شعره عن السيده زينب الكبرى فالجدير بالذكر أنه لم يُصرح

    بأسمها في ديوانه رغم انه يتحدث عنها وعن مصائبها الاليمه في

    كثير من القصائد الحُسينيه الرائعه!

    فكأن التهيب والحــياء ورعاية الادب في السيد ،وجلالة وعظمة

    مقام السيده زينب ،وضعت أمامه حدوداً آلــى على نفسه أن لا

    يتخطاها ،ومنها التصريح بأسم السيده زينب الكُبرى عند ذكر

    مصائبها ،إذ من الصعب عليه _وهو الابن البــار لأهل البيت

    الطاهرين الغيور عليهم_ أن يُصرح بتفاصيل المــآساة ،فشخصية

    السيده زينب عظيمه فوق كل ما يتصور ،والمصائب التي أنصبت

    عليها هي في شدّة الفظاعه ،فهو لا يذكر اسمهــا ،بل يُشير ويُلمح ،

    ويرى أن التلميح خير من التصريح ،((والكنايه أبلغ من التصريح))

    ولعل الرعشه كانت تستولي على فكره وقريحته وقلمه ،فتمنعه من

    التصريح ،وإنهمــار الدموع لم يكن يسمح لهُ أن يُبصــر ما يكتب

    فأكتفى أن يحوم حول الحِمــى والحدود فقط

    ولعل من أشهر قصائد هذا العالم الشاعر قصيدة (الله ياحامي الشريعه)

    وقصتها معروفه حيث تشرف فيها السيد بلقاء صاحب العصر(عجل الله فرجه)

    وبكى عندما قرأهـا لهُ روحي فــداه

    ومطلع تلك القصيده

    مات التصبر في إنتظارك***ايها المُحيي الشريعه

    فأنهض فما أبقى التحمل***غير أحشـــاء جزوعه

    قد مزقت ثوب الأســى***وشكت لواصلها القطيعه

    الى أن يقول

    مـــاذا يُهيجك أن صبرت***لوقعـــة الطف الفضيعه

    أتُرى تجيــئ فجيعـــة***بــأمضّ مـــن تلك الفجيعــه

    حيث الحُسيـــن على الثرى***خيل العِــدى طحنت ضلوعه
    قـــــــــــــــــــــال أمير المؤمنين علي (عليه السلام)

    دواء القلـــــــــــــــــــــــــــــب الرضـــــــــــــــــــــــــــــــا بالقضـــــــــــــــــــــــــــــــــــــاء

  • #2
    المواليه البصراويه احسنتِ بارك الله بكِ
    السيد حيدر الحلي رجل دين جليل
    وشاعر واديب ومن عمالقة الشعر
    الحسيني وله ايضا يقول اترك القصيده كامله
    ولكِ جزيل الشكر لما طرحتي واستذكرتي
    تحياتي لكِ اخوكم الصغير
    الشاعر سيد علي الجابري الجنوبي




    تركتُ حشاك وسلوانها ... فخلِّ حشاي وأحزانها
    أغض الشبيبة عني إليك ... فقض بزهوك ريعانها
    ودعني أصارع همسي وبت ... صريع مدامك نشوانها
    قد استوطن الهم قلبي فعفت ... لك الغانيات وأوطانها
    عدوت ملاعب ذات الأراك ... فلست ألاعب غزلانها
    وعفت غدائر بيض الخدود ... فما أنشق الدهر ريحانها
    أفِق لست أول من لامني ... على وصل نفسي تحنانها
    فكم لي قبلك لوامة ... تشاغلت مطرحا شانها
    تريني بالعذل إشفاقها ... وفيه تلون ألوانها
    تناشدني الصبر لكن تريد ... أن أعرف اللهو عرفانها
    وما هي مني حتى تخاف ... علي الهموم وأشجانها
    فما في ضلوعي لها مهجة ... عليها تحاذر نيرانها
    ولا بين جفني عين لها ... من الكحل أغسل أجفانها
    ولو ضمنت أضلعي قلبها ... سلوت النوائب سلوانها
    ولو وجدت بعض ما قد وجدت ... لبلت من الدمع أردانها
    خلا إنها مذ رأتني غدوت ... لهيف الحشاشة حرانها
    قفالت أجدك من ذي حشا ... جوى الحزن لازم أيطانها
    لمن حرق الوجد تذكي وراء ... حنايا ضلوعك نيرانها
    وتشجيك كل هتوف العشي ... تردد في الدوح ألحانها
    تسل وبالله لتما اغتنمت ... من جدة اللهو إبانها
    فقلت سلوت إذا مهجتي ... إذا أنا حاولت سلوانها
    كفاني ضنا أن ترى في الحسين ... شفت آل مروان أضغانها
    فأغضبت الله في قتله ... وأرضت بذلك شيطانها
    عشية أنهضها بغيها ... فجاءته تركب طغيانها
    بجمع من الأرض سد الفروج ... وغطى النجود وغيطانها
    وطا الوحش إذ لم يجد مهربا ... ولازمت الطير أوكانها
    وحفت بمن حيث يلقى الجموع ... يثني بماضيه وحدانها
    وسامته يركب إحدى اثنتين ... وقد صرت الحرب أسنانها
    فإما يرى مذعنا أو تموت ... نفس أبا العز إذعانها
    فقال لها اعتصمي بالإباء ... فنفس الأبي وما زانها
    إذا لم تجد غير لبس الهوان ... فبالموت تنزع جثمانها
    رأى القتل صبرا شعار الكرام ... وفخرا يزين لها شانها
    فشمر للحرب في معرك ... به عرك الموت فرسانها
    وأضرمها لعنان السماء ... حمراء تلفح أعنانها
    ركينا وللأرض تحت الكماة ... رجيف يزلزل ثهلانها
    أقر على الأرض من ظهرها ... إذا ململ الرعب أقرانها
    تزيد الطلاقة في وجهه ... إذا غير الخوف ألوانها
    ولما قضى للعلا حقها ... وشيد بالسيف بنيانها
    ترجل للموت عن سابق ... له أخلت الخيل ميدانها
    ثوى زائد البشر في صرعة ... له حبب العز لقيانها
    كأن المنية كانت لديه ... فتاة تواصل خلصانها
    جلتها له البيض في موقف ... به أثكل السمر خرصانها
    فبات بها تحت ليل الكفاح ... طروب النقيبة جذلانها
    واصبح مشتجرا للرماح ... تحلي الدما منه مرانها
    عفيرا متى عاينته الكماة ... يختطف الرعب ألوانها
    فما أجلت الحرب عن مثله ... صريعا يجبن شجعانها
    تريب المحيا تظن السماء ... بأن على الأرض كيوانها
    غريبا أرى ياغريب الطفوف ... توسد خديك كثبانها
    وقتل صبرا بإيد أبوك ... ثناها وكسر أوثانها
    أتقضي فداك حشا العالمين ... خميص الحشاشة ضمآنها
    ألست زعيم بني غالب ... ومطعام فهر ومطعانها
    فلم أغفلت بك أوتارها ... وليست تعاجل أمكانها
    وهذه الأسنة والبارقات ... أطالت يد المطل هجرانها
    وتلك المطهمة المقريات ... تجر على الأرض أرسانها
    أجبنا عن الحرب يامن غدو ... على أول الدهر أخدانها
    أرتضى أراقمكم أن تعد ... بنوا الوزغ اليوم أقرانها
    وتنصب أعناقها مثلها ... بحيث تطاول ثعبانها
    يمينا لئن سوفت قطعها ... فلا وصل السيف أيمانها
    وإن هي نامت على وترها ... فلا خلط النوم أجفانها
    تنام وبالطف علياؤها ... أمية تنقض أركانها
    وتلك على الأرض من أخمدت ... ورب السماوات سكانها
    ثلاثا قد انتدبت بالعراء ... له تنسج الريح أكفانها
    مصاب أطاش عقول الأنام ... جميعا وحير أذهانها
    عليكم بني الوحي صلى الآله ... ما هزت الريح أفنانها
    sigpic
    حالي شلون بــعدك صار مالم,,ودليلي غير لوعه وحزن مالم
    يبو السجاد اذا فد يــــوم مالم,,اشـــوفك تــظلم الــدنيا عليه

    Comment


    • #3
      اللهم صل على محمد وآل محمد

      شاعرنــا الكريم شكراً لمرورك الطيب...وشكراً أُخرى لكتابة هذه القصيده الجميله

      حقيقة أتحفتنا بها أنا من أشدّ المُعجبين بشعر السيد حيدر الحلي

      وقد قرأت الكثير من ديوانه أنهُ بحق شاعر عظيم

      بارك الله بك أخي

      أختكم

      المُواليــه البصراويـــه
      قـــــــــــــــــــــال أمير المؤمنين علي (عليه السلام)

      دواء القلـــــــــــــــــــــــــــــب الرضـــــــــــــــــــــــــــــــا بالقضـــــــــــــــــــــــــــــــــــــاء

      Comment


      • #4
        مات التصبر في إنتظارك***ايها المُحيي الشريعه

        فأنهض فما أبقى التحمل***غير أحشـــاء جزوعه


        قد مزقت ثوب الأســى***وشكت لواصلها القطيعه

        مات التصبر في إنتظارك***ايها المُحيي الشريعه

        فأنهض فما أبقى التحمل***غير أحشـــاء جزوعه


        قد مزقت ثوب الأســى***وشكت لواصلها القطيعه

        اشكرك عزيزتي ع النقل الجميل
        تحياتي

        Comment


        • #5
          اللهم صلِ على محمد وآل محمد

          بل الشُكر لكِ أختي زينـــب لتواجدكِ المُميز والراقي

          لا أعدمنا الله مروركِ الطيب والجميل

          أختكِ


          المُواليـــه البصراويـــه
          قـــــــــــــــــــــال أمير المؤمنين علي (عليه السلام)

          دواء القلـــــــــــــــــــــــــــــب الرضـــــــــــــــــــــــــــــــا بالقضـــــــــــــــــــــــــــــــــــــاء

          Comment


          • #6
            فعلا شاعر مرموق في الوسط الحسيني , شكرا جزيلا على المعلومات القيمة .
            بارك الله فيكِ على الطرح المميز
            اللهم صلِ وسلم على محمد وآل محمد

            Comment


            • #7
              اللهم صل على محمد وآل محمد


              تنوّرت صفحتي بتواجدك أخي الفاضل(زقزقـــة العصافيـــر)

              اشكر لك مرورك أتمنى أن أكون قد اضفت معلومه جديده الى معلوماتكم عن هذا الشاعر المُبدع

              حفظك الله وسدد خُطـــاك


              أختكم

              المُواليـــه البصراويـــه
              قـــــــــــــــــــــال أمير المؤمنين علي (عليه السلام)

              دواء القلـــــــــــــــــــــــــــــب الرضـــــــــــــــــــــــــــــــا بالقضـــــــــــــــــــــــــــــــــــــاء

              Comment

              Working...
              X