إعـــــــلان

Collapse
No announcement yet.

هدية للمدرسة العمرية الجمع بين الصلاتين ( في صحيح البخاري ومسلم )

Collapse
X
 
  • الفلترة
  • الوقت
  • اظهر
Clear All
new posts

  • هدية للمدرسة العمرية الجمع بين الصلاتين ( في صحيح البخاري ومسلم )

    بسم الله الرحمن الرحيم

    اَللّـهُمَّ صَلِّ عَلى مُحَمَّد وَآلِ مُحَمَّد، شَجَرَةِ النُّبُوَّةِ، وَمَوْضِعِ الرِّسالَةِ، وَمُخْتَلَفِ الْمَلائِكَةِ، وَمَعْدِنِ الْعِلْمِ، وَاَهْلِ بَيْتِ الْوَحْىِ. اَللّـهُمَّ صَلِّ عَلى مُحَمَّد وَآلِ مُحَمَّد الْفُلْكِ الْجارِيَةِ فِي اللُّجَجِ الْغامِرَةِ، يَأْمَنُ مَنْ رَكِبَها، وَيَغْرَقُ مَنْ تَرَكَهَا، الْمُتَقَدِّمُ لَهُمْ مارِقٌ، وَالْمُتَاَخِّرُ عَنْهُمْ زاهِقٌ، وَاللاّزِمُ لَهُمْ لاحِقٌ. اَللّـهُمَّ صَلِّ عَلى مُحَمَّد وَآلِ مُحَمَّد، الْكَهْفِ الْحَصينِ، وَغِياثِ الْمُضْطَرِّ الْمُسْتَكينِ، وَمَلْجَأِ الْهارِبينَ، وَعِصْمَةِ الْمُعْتَصِمينَ. اَللّـهُمَّ صَلِّ عَلى مُحَمَّد وَآلِ مُحَمَّد صَلاةً كَثيرَةً، تَكُونُ لَهُمْ رِضاً وَلِحَقِّ مُحَمَّد وَآلِ مُحَمَّد اَداءً وَقَضاءً، بِحَوْل مِنْكَ وَقُوَّة يا رَبَّ الْعالَمينَ





    صحيح البخاري

    - كتاب مواقيت الصلاة - باب وقت العصر


    524 - حدثنا : ‏ ‏إبن مقاتل ‏ ‏قال : ، أخبرنا : ‏ ‏عبد الله ‏ ‏قال : ، أخبرنا : ‏ ‏أبو بكر بن عثمان بن سهل بن حنيف ‏ ‏قال : سمعت ‏ ‏أبا إمامة بن سهل ‏ ‏يقول ‏: صلينا مع ‏ ‏عمر بن عبد العزيز ‏ ‏الظهر ثم خرجنا حتى دخلنا على ‏ ‏أنس بن مالك ‏ ‏فوجدناه ‏ ‏يصلي العصر فقلت : يا عم ما هذه الصلاة التي صليت قال : ‏ ‏العصر وهذه صلاة رسول الله ‏ (ص) ‏ ‏التي كنا نصلي معه.







    صحيح البخاري



    - كتاب مواقيت الصلاة - باب وقت المغرب


    537 - حدثنا : آدم قال : ، حدثنا : شعبة قال : ، حدثنا : عمرو إبن دينار قال : سمعت جابر بن يزيد ، عن إبن عباس قال : صلى النبي (ص) سبعاً جميعاًً وثمانية جميعاًً.







    صحيح مسلم


    - كتاب صلاة المسافرين وقصرها - باب الجمع بين الصلاتين في الحضر


    705 - حدثنا : ‏ ‏يحيى بن يحيى ‏ ‏قال : قرأت على ‏ ‏مالك ‏ ‏، عن ‏ ‏أبي الزبير ‏ ‏، عن ‏ ‏سعيد بن جبير ‏ ‏، عن ‏ ‏إبن عباس ‏قال : ‏ ‏صلى رسول الله ‏ (ص) ‏ ‏الظهر والعصر جميعاًً والمغرب والعشاء جميعاًً في غير خوف ولا سفر.







    صحيح مسلم - كتاب صلاة المسافرين وقصرها - باب الجمع بين الصلاتين في الحضر



    705 ‏- وحدثنا : ‏ ‏أحمد بن يونس ‏، ‏وعون بن سلام ‏ ‏جميعاًً ‏ ‏، عن ‏ ‏زهير ‏ ‏قال ‏ ‏إبن يونس ‏: ‏، حدثنا : ‏ ‏زهير ‏ ‏، حدثنا : ‏ ‏أبو الزبير ‏ ‏، عن ‏ ‏سعيد بن جبير ‏ ‏، عن ‏ ‏إبن عباس ‏ قال : ‏ ‏صلى رسول الله ‏ (ص) ‏ ‏الظهر والعصر جميعاًً ‏ ‏بالمدينة ‏ ‏في غير خوف ولا سفر ‏قال ‏ ‏أبو الزبير ‏ : ‏فسألت ‏ ‏سعيداً ‏ ‏لم فعل ذلك فقال : سألت ‏ ‏إبن عباس ‏ ‏كما سألتني فقال : ‏ ‏أراد أن لا يحرج أحداً من أمته.‏




    صحيح مسلم - كتاب صلاة المسافرين وقصرها - باب الجمع بين الصلاتين في الحضر



    706 - حدثنا : ‏ ‏أحمد بن عبد الله بن يونس ‏ ‏، حدثنا : ‏ ‏زهير ‏ ‏، حدثنا : ‏ ‏أبو الزبير ‏ ‏، عن ‏ ‏أبي الطفيل عامر ‏ ‏، عن ‏ ‏معاذ ‏ ‏قال : ‏خرجنا مع رسول الله ‏ (ص) ‏ ‏في ‏ ‏غزوة ‏ ‏تبوك ،‏ ‏فكان ‏ ‏يصلي الظهر والعصر جميعاًً والمغرب والعشاء جميعاًً. ‏







    صحيح مسلم - كتاب صلاة المسافرين وقصرها - باب الجمع بين الصلاتين في الحضر



    706 - حدثنا : ‏ ‏يحيى بن حبيب ‏ ‏، حدثنا : ‏ ‏خالد يعني إبن الحارث ‏ ‏، حدثنا : ‏ ‏قرة بن خالد ‏ ‏، حدثنا : ‏ ‏أبو الزبير ‏ ‏، حدثنا : ‏ ‏عامر بن واثلة أبو الطفيل ‏ ‏، حدثنا : ‏ ‏معاذ بن جبل ‏ ‏قال : ‏جمع رسول الله ‏ (ص) ‏ ‏في ‏ ‏غزوة ‏ ‏تبوك ‏ ‏بين الظهر والعصر وبين المغرب والعشاء ‏قال : ‏ ‏فقلت : ما حمله على ذلك قال : فقال : أراد أن لا ‏ ‏يحرج ‏ ‏أمته.







    صحيح مسلم - كتاب صلاة المسافرين وقصرها - باب الجمع بين الصلاتين في الحضر



    705 - وحدثنا : ‏ ‏أبو بكر بن أبي شيبة ‏، ‏وأبو كريب ‏ ‏قالا : ، حدثنا : ‏ ‏أبو معاوية ‏ ‏ح ‏ ‏وحدثنا : ‏ ‏أبو كريب ‏ ‏وأبو سعيد الأشج ‏ ‏واللفظ ‏ ‏لأبي كريب ‏ ‏قالا ‏: ‏، حدثنا : ‏ ‏وكيع ‏كلاهما ‏ ‏، عن ‏ ‏الأعمش ‏ ‏، عن ‏ ‏حبيب بن أبي ثابت ‏ ‏، عن ‏ ‏سعيد بن جبير ‏ ‏، عن ‏ ‏إبن عباس ‏ ‏قال : ‏جمع رسول الله ‏ (ص) ‏ ‏بين الظهر والعصر والمغرب والعشاء ‏ ‏بالمدينة ‏ ‏في غير خوف ولا مطر. ‏



    ‏- في حديث ‏ ‏وكيع ‏ ‏قال : قلت ‏ ‏لإبن عباس :‏ ‏لم فعل ذلك قال : كي لا ‏ ‏يحرج ‏ ‏أمته ‏ ‏وفي حديث ‏ ‏أبي معاوية ‏ ‏قيل ‏ ‏لإبن عباس ‏: ‏ما أراد إلى ذلك قال : أراد أن لا ‏ ‏يحرج ‏ ‏أمته. ‏







    صحيح مسلم - كتاب صلاة المسافرين وقصرها - باب الجمع بين الصلاتين في الحضر



    705 - وحدثنا : ‏ ‏أبو بكر بن أبي شيبة ‏ ‏، حدثنا : ‏ ‏سفيان بن عيينة ‏ ‏، عن ‏ ‏عمرو ‏ ‏، عن ‏ ‏جابر بن زيد ‏ ‏، عن ‏ ‏إبن عباس ‏ ‏قال : ‏صليت مع النبي ‏‏(ص)‏ ‏ثمانياً جميعاًً وسبعاً جميعاًً قلت : يا ‏ ‏أبا الشعثاء ‏ ‏أظنه أخر الظهر وعجل العصر وأخر المغرب وعجل العشاء قال : وأنا أظن ذاك. ‏





    صحيح مسلم - كتاب صلاة المسافرين وقصرها - باب الجمع بين الصلاتين في الحضر



    705 - ‏وحدثنا : ‏ ‏أبو الربيع الزهراني ‏ ‏، حدثنا : ‏ ‏حماد بن زيد ‏ ‏، عن ‏ ‏عمرو بن دينار ‏ ‏، عن ‏ ‏جابر بن زيد ‏ ‏، عن ‏ ‏إبن عباس : ‏أن رسول الله ‏(ص) ‏بالمدينة ‏ ‏سبعاً وثمانياً الظهر والعصر والمغرب والعشاء. ‏




    إذا شئت أن ترضى لنفسك مذهباً ينجيك يوم الحشر من لهب النار
    فدع عنك قول الشافعي ومالك وأحمد والمروي عن كعب احبار

  • #2
    بارك الله فيكم على الطرح الرائع
    دوووم التقدم













    Comment


    • #3
      أحسنتم وأجدتم هذه الحقيقه لمن ينكرها




      Comment

      Working...
      X