إعـــــــلان

Collapse
No announcement yet.

انتباه /على ابوب الفتن وغربال التمحيص

Collapse
X
 
  • الفلترة
  • الوقت
  • اظهر
Clear All
new posts

  • انتباه /على ابوب الفتن وغربال التمحيص

    على ابوب الفتن وغربال التمحيص



    بسم الله الرحمن الرحيم
    اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم


    كتاب الغيبة - محمد بن إبراهيم النعماني

    1- أخبرنا علي بن أحمد، قال: حدثنا عبيد الله بن موسى، قال: حدثنا محمد بن موسى، عن أحمد بن أبي أحمد، عن إبراهيم بن هلال، قال:
    " قلت لأبي الحسن (عليه السلام): جعلت فداك، مات أبي على هذا الأمر، وقد بلغت من السنين ما قد ترى أموت ولا تخبرني بشئ؟
    فقال: يا أبا إسحاق، أنت تعجل.
    فقلت: إي والله أعجل وما لي لا أعجل وقد كبر سني وبلغت أنا من السن ما قد ترى.
    فقال: أما والله يا أبا إسحاق ما يكون ذلك حتى تميزوا وتمحصوا، وحتى لا يبقى منكم إلا الأقل، ثم صعر كفه .


    2- أخبرنا علي بن أحمد، قال: أخبرنا عبيد الله بن موسى، عن رجل ، عن العباس بن عامر، عن الربيع بن محمد المسلي من بني مسلية، عن مهزم بن أبي بردة الأسدي، وغيره، عن أبي عبد الله (عليه السلام) أنه قال : والله لتكسرن تكسر الزجاج، وإن الزجاج ليعاد فيعود كما كان ، والله لتكسرن تكسر الفخار ، وإن الفخار ليتكسر فلا يعود كما كان ، ووالله لتغربلن ، ووالله لتميزن ، ووالله لتمحصن حتى لا يبقى منكم إلا الأقل ، وصعر كفه


    3- وأخبرنا علي بن أحمد، قال: حدثنا عبيد الله بن موسى، قال: حدثنا محمد ابن الحسين ، عن صفوان بن يحيى ، قال: قال أبو الحسن الرضا (عليه السلام) : والله لا يكون ما تمدون إليه أعينكم حتى تمحصوا وتميزوا، وحتى لا يبقى منكم إلا الأندر فالأندر .


    4- وأخبرنا أحمد بن محمد بن سعيد، قال: حدثنا أبو عبد الله جعفر بن عبد الله المحمدي من كتابه في سنة ثمان وستين ومائتين، قال: حدثنا محمد بن منصور الصيقل، عن أبيه، قال:
    دخلت على أبي جعفر الباقر (عليه السلام) وعنده جماعة، فبينا نحن نتحدث وهو على بعض أصحابه مقبل إذ التفت إلينا وقال: في أي شئ أنتم؟ هيهات هيهات لا يكون الذي تمدون إليه أعناقكم حتى تمحصوا، هيهات ولا يكون الذي تمدون إليه أعناقكم حتى تميزوا، ولا يكون الذي تمدون إليه أعناقكم حتى تغربلوا، ولا يكون الذي تمدون إليه أعناقكم إلا بعد إياس، ولا يكون الذي تمدون إليه أعناقكم حتى يشقى من شقي، ويسعد من سعد .


    5- أخبرنا علي بن أحمد، قال: أخبرنا عبيد الله بن موسى العلوي، عن الحسن بن علي، عن عبد الله بن جبلة، عن بعض رجاله، عن أبي عبد الله (عليه السلام)، أنه قال : لا يكون ذلك الأمر حتى يتفل بعضكم في وجوه بعض، وحتى يلعن بعضكم بعضا، وحتى يسمي بعضكم بعضا كذابين .


    6- أخبرنا أحمد بن محمد بن سعيد، قال: حدثنا علي بن الحسن التيملي، قال: حدثنا محمد وأحمد ابنا الحسن، عن أبيهما، عن ثعلبة بن ميمون، عن أبي كهمس، عن عمران بن ميثم، عن مالك بن ضمرة، قال:
    " قال أمير المؤمنين (عليه السلام): يا مالك بن ضمرة، كيف أنت إذا اختلفت الشيعة هكذا - وشبك أصابعه وأدخل بعضها في بعض ,
    فقلت: يا أمير المؤمنين، ما عند ذلك من خير ؟
    قال: الخير كله عند ذلك يا مالك، عند ذلك يقوم قائمنا فيقدم سبعين رجلا يكذبون على الله وعلى رسوله (صلى الله عليه وآله) فيقتلهم ، ثم يجمعهم الله على أمر واحد .


    7- أخبرنا علي بن أحمد، قال: أخبرنا عبيد الله بن موسى العلوي، عن علي بن إسماعيل الأشعري، عن حماد بن عيسى، عن إبراهيم بن عمر اليماني، عن رجل، عن أبي جعفر (عليه السلام) أنه قال: لتمحصن يا شيعة آل محمد تمحيص الكحل في العين، وإن صاحب العين يدري متى يقع الكحل في عينه ولا يعلم متى يخرج منها، وكذلك يصبح الرجل على شريعة من أمرنا، ويمسي وقد خرج منها، ويمسي على شريعة من أمرنا، ويصبح وقد خرج منها .


    انتهـــــــــى ،،،



    اقول : وهذا ليس كل الروايات ذات الصلة فهناك غيرها قريبة المضمون وبمجموعها يظهر للمتأمل فيها نتائج خطيرة ستصيب اهل امة الاسلام بل وبالخصوص شيعة واتباع مذهب ال البيت ع .

    1- ان هناك فتن كثيرة وشديدة على الشيعة تمحصهم وتغربلهم طول فترة زمن الغيبتين الصغرى والكبرى ، وخاصة كلّما اقترب اليوم الموعود للظهور وخاصة عند الاقتراب من ارهاصاته العلامتية المذكورة .
    2- هذه الفتن والمحن سوف تغربل شيعة عصر الظهور بانواع ومراحل متنوعة كما تذكر الروايات فهي تميّز وتغربل وتمحّص بشكل مستمر ومن دقيق الى الادق حتى لا يبقى من ينجح الا القليل القليل .
    3- ويترتب على هذه الفتن والتمحيص اختلاف الشيعة انفسهم وتشابكهم مع بعضهم البعض .
    4- ويظهر ان هناك قادة من الشيعة المنحرفين المحسوبين على خط علمائهم او رموزهم كانوا سبب في الفتن والصراع ، وهؤلاء سوف يضرب اعناقهم الامام الحجة ع كما ذكرة الرواية رقم 6 اعلاه

    مما تقدم ونحن كشيعة واتباع ال البيت ع نعيش في هذا الزمان وتحت فرضية عصر الظهور التي نتابع تطوراتها العلامتية انبه اخوتي واخواتي في ارض البلاء والابتلاء والفتن والمحن ومحور صراعات منطقة الظهور وهو العراق وشعبه الى اننا يجب التامل والوقوف طويلا على مضامين هذه الروايات والتي تخصنا بشكل كبير ، وواقعنا الحالي يحاكي تفاصيلها كثيرا وخاصة وعلى الاقل في الاربعين سنة الاخيرة تقريبا وكم من محنة وابتلاء اصابنا ويصيبنا ومازال .
    والمشكلة الاكبر التي تؤرّق كل ذي لب هو ان هذا التمحيص سوف لا يبقي الا الاندر فالاندر ! وهنا فلينظر كل انسان لنفسه اين محلّه من هذه الفتن والتمحيص ( بل الانسان على نفسه بصيرة )

    والله اعلم
    الباحث الطائي
    لا إله إلا الله محمد رسول الله
    اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم
    الباحــ الطائي ـث

  • #2
    بارك الله فيكم على الطرح الرائع
    دوووم التقدم













    Comment

    Working...
    X