إعـــــــلان

Collapse
No announcement yet.

بقدر ما يأكل المرء من الحرام ينقص منه من الرزق الحلال !!!

Collapse
X
 
  • الفلترة
  • الوقت
  • اظهر
Clear All
new posts

  • بقدر ما يأكل المرء من الحرام ينقص منه من الرزق الحلال !!!

    لا شك بأن طلب الرزق من الأمور الراجحة ، بل الواجبة في كثير من الحالات ..


    ولكن كثيراً من الناس يسعى لكسب المال وبأيّ وسيلة كانت بحجة أنه طلب للزرق ، أو كما يقال : ( على باب الله !!!) ، وحتى لو كان هذا السعي على حساب بدنه وصحته ، أو مكانته في المجتمع وكرامته ، بل قد يكون على حساب أخلاقه ودينه ، فيتبع طرق مختلفة وأساليب متنوعة لأجل كسب المال حتى لو كانت من الأساليب الملتوية .

    ولو أن هؤلاء التفتوا الى حقيقة عظيمة وصادقة لما تهافتوا على هذا السعي اللاهث في طلب الدنيا ، وبهذه الشراهة ، وهذه الحقيقة تكمن في أقوال المعصومين(عليهم السلام) في أن رزق الانسان مقسوم له ، ولكنه يحتاج الى سعي معقول وفي اوقات مناسبة ، وأن هناك أمور تؤثر على رزق الانسان ، فقد يزيد وقد ينقص ، وتارة يتقدم وأخرى يتأخر ، فالصدقة وصلة الرحم مثلاً تزيدان في الرزق ، والدعاء قد يعجل فيه ، وبعض الذنوب قد تحجبه ، وأكل الحرام يمنع الرزق الحلال .


    ورد عن أبي جعفر (عليه السلام) ، أنه قال:

    « قال رسول الله (صلى الله عليه وآله) في حجة الوداع:

    " ألا إن الروح الأمين نفث في روعي أنه لا تموت نفس حتى تستكمل رزقها، فاتقوا الله وأجملوا في الطلب، ولا يحملنكم استبطاء شيء من الرزق أن تطلبوه بمعصية الله فإن الله تبارك وتعالى قسم الارزاق بين خلقه حلالاً، ولم يقسمها حراماً ، فمن اتقى الله وصبر أتاه الله برزقه من حله، ومن هتك حجاب الستر وعجل فأخذه من غير حله قصّ به من رزقه الحلال ، وحوسب عليه يوم القيامة " »

    وسائل الشيعة - الحر العاملي - (ج 17 / ص 45)




    عن عبد السلام بن صالح الهروي قال :
    سمعتُ أبا الحسن علي بن موسى الرضا (عليهما السلام) يقول
    :


    " رَحِمَ اللهُ عَبداً أَحيا أمرَنا "

    فقلت له: وكيف يحيي أمركم؟

    قال (عليه السلام) :

    " يَتَعَلَّمُ عُلومَنا وَيُعَلِّمُها النّاسَ ، فإنَّ النّاسَ لوَ عَلِموا مَحاسِنَ كَلامِنا لاتَّبَعونا "


    المصدر : عيون أخبار الرضا (عليه السلام) - للشيخ الصدوق (رحمه الله) - (2 / 276)



  • #2
    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الصدوق مشاهدة المشاركة
    لا شك بأن طلب الرزق من الأمور الراجحة ، بل الواجبة في كثير من الحالات ..


    ولكن كثيراً من الناس يسعى لكسب المال وبأيّ وسيلة كانت بحجة أنه طلب للزرق ، أو كما يقال : ( على باب الله !!!) ، وحتى لو كان هذا السعي على حساب بدنه وصحته ، أو مكانته في المجتمع وكرامته ، بل قد يكون على حساب أخلاقه ودينه ، فيتبع طرق مختلفة وأساليب متنوعة لأجل كسب المال حتى لو كانت من الأساليب الملتوية .

    ولو أن هؤلاء التفتوا الى حقيقة عظيمة وصادقة لما تهافتوا على هذا السعي اللاهث في طلب الدنيا ، وبهذه الشراهة ، وهذه الحقيقة تكمن في أقوال المعصومين(عليهم السلام) في أن رزق الانسان مقسوم له ، ولكنه يحتاج الى سعي معقول وفي اوقات مناسبة ، وأن هناك أمور تؤثر على رزق الانسان ، فقد يزيد وقد ينقص ، وتارة يتقدم وأخرى يتأخر ، فالصدقة وصلة الرحم مثلاً تزيدان في الرزق ، والدعاء قد يعجل فيه ، وبعض الذنوب قد تحجبه ، وأكل الحرام يمنع الرزق الحلال .


    ورد عن أبي جعفر (عليه السلام) ، أنه قال:



    « قال رسول الله (صلى الله عليه وآله) في حجة الوداع:

    " ألا إن الروح الأمين نفث في روعي أنه لا تموت نفس حتى تستكمل رزقها، فاتقوا الله وأجملوا في الطلب، ولا يحملنكم استبطاء شيء من الرزق أن تطلبوه بمعصية الله فإن الله تبارك وتعالى قسم الارزاق بين خلقه حلالاً، ولم يقسمها حراماً ، فمن اتقى الله وصبر أتاه الله برزقه من حله، ومن هتك حجاب الستر وعجل فأخذه من غير حله قصّ به من رزقه الحلال ، وحوسب عليه يوم القيامة " »

    وسائل الشيعة - الحر العاملي - (ج 17 / ص 45)
    جزاك الله خيرا شيخنا الصدوق كثيرا ماكنت أتمنى مناقشة هذا الحديث
    ومن هتك حجاب الستر وعجل فأخذه من غير حله قصّ به من رزقه الحلال ، وحوسب عليه يوم القيامة "


    لاني أرى له أيضا أبعاد كثيرة فكل ما يفعله الإنسان من حرام يقابله نقصان في الحلال الذي سخره الله له فحينما يستهلك أي حاسة من حواسه بالحرام مثلا يأتي وقت يحتاجها للحلال فيحرم مثلا حينما ينظر لما حرم الله مرارا وتكرارا يأتي عليه يوم يحتاج لنظره في قراءة دعاء أو آيات من القرآن الكريم لكنه يجد نفسه يعاني ضعفا شديدا أو إنصرافا مبعثه استهلاكه هذه النعمة في الحرام ولو أكثر من أكل الحرام لحرم من الطيبات التي أحلت له بسبب الضرر العائد عليه من أكل الخبائث

    حمانا الله من ضيق الأفق وتفضيل الحرام على الحلال لنزوة عابرة أوشهوة قاهرة


    sigpic

    Comment


    • #3
      اللهم صلِ على محمد وآل محمد
      أحسنت سماحة الشيخ الصدوق
      ورحـــم الله والديك

      بــــآرك الله فيك وحمآك من كل سوء شـــآكرة لك مجهودك النوراني المميز
      جعله الله في ميزآن أعمالك الصالحة
      بشوق لجديدك
      دمت في حفظ الرحمن ورعايته
      طلبت الله شكثر ياحسين لامره ولامرتين جيك من الحسه ياحسين لومره
      كل خوفي أموت وماأجي الحضره



      Comment


      • #4
        المشاركة الأصلية كتبت بواسطة العشق المحمدي مشاهدة المشاركة
        جزاك الله خيرا شيخنا الصدوق
        كثيرا ماكنت أتمنى مناقشة هذا الحديث
        ومن هتك حجاب الستر وعجل فأخذه من غير حله قصّ به من رزقه الحلال ، وحوسب عليه يوم القيامة "


        لاني أرى له أيضا أبعاد كثيرة فكل ما يفعله الإنسان من حرام يقابله نقصان في الحلال الذي سخره الله له فحينما يستهلك أي حاسة من حواسه بالحرام مثلا يأتي وقت يحتاجها للحلال فيحرم مثلا حينما ينظر لما حرم الله مرارا وتكرارا يأتي عليه يوم يحتاج لنظره في قراءة دعاء أو آيات من القرآن الكريم لكنه يجد نفسه يعاني ضعفا شديدا أو إنصرافا مبعثه استهلاكه هذه النعمة في الحرام ولو أكثر من أكل الحرام لحرم من الطيبات التي أحلت له بسبب الضرر العائد عليه من أكل الخبائث

        حمانا الله من ضيق الأفق وتفضيل الحرام على الحلال لنزوة عابرة أوشهوة قاهرة


        السلام عليكم أختنا الفاضلة ورحمة الله وبركاته

        وجزاكم الله تعالى كل خير على هذا الدعاء وهذا الرد القيّم


        كما تفضلّتم فإن لهذا الموضوع ابعاد كثيرة ويمكن تسليط الضوء عليه من عدة جوانب ، فتارة تكون الذنوب هي السبب في حجب الرزق ، وعلاج هذا الامر بالاستغفار لإنزال الرزق ، قال تعالى :
        " فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّارًا * يُرْسِلِ السَّمَاءَ عَلَيْكُمْ مِدْرَارًا * وَيُمْدِدْكُمْ بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَيَجْعَلْ لَكُمْ جَنَّاتٍ وَيَجْعَلْ لَكُمْ أَنْهَارًا "
        (1)

        عن الامام الرضا ، عن آبائه (عليهم السلام) قال:
        « قال رسول الله صلى الله عليه واله:
        " من أنعم الله عليه فليحمد الله ومن استبطأ الرزق فليستغفر الله " »
        (2)

        وعن الإمام علي (عليه السلام) - من وصاياه لكميل -:
        " إذا ابطأت الأرزاق عليك فاستغفر الله يوسع عليك فيها "

        وعن الإمام الصادق (عليه السلام):
        « إذا استبطأت الرزق فأكثر من الاستغفار فإن الله عزوجل قال في كتابه " استغفروا ربكم إنه كان غفارا يرسل السماء عليكم مدرارا ويمددكم بأموال وبنين " يعني في الدنيا " ويجعل لكم جنات " يعني في الآخرة »
        (3)


        وتارة يكون الكسب الحرام هو السبب في حرمان العبد من الحلال ، فعن أبي جعفر (عليه السلام ) قال:
        « ليس من نفس إلا وقد فرض الله عزو جل لها رزقها حلالا يأتيها في عافية وعرض لها بالحرام من وجه آخر فإن هي تناولت شيئا من الحرام قاصها به من الحلال الذي فرض لها وعندالله سواهما فضل كثير وهو قوله عزوجل: " واسألوا الله من فضله " »
        (4)


        وتارة أخرى یحرم من بعض الأعمال ولا يوفق لها وهذه الأعمال سبب في زيادة الرزق

        عن أبي عبدالله (عليه السلام) قال:

        " إن الرجل ليكذب الكذبة فيحرم بها صلاة الليل ، فاذا حرم صلاة الليل حرم بها الرزق "
        (5)

        وعنه (عليه السلام) أنه جاءه رجل فشكا إليه الحاجة فأفرط في الشكاية حتى كاد أن يشكو الجوع، فقال له أبو عبد الله عليه السلام:
        " يا هذا أتصلي بالليل ؟ "
        قال: فقال الرجل نعم، قال: فالتفت أبو عبد الله (عليه السلام ) إلى أصحابه فقال:
        " كذب من زعم أنه يصلي بالليل ويجوع بالنهار، إن الله عزوجل ضمن بصلاة الليل قوت النهار "

        وعنه (عليه السلام) قال:
        " صلاة الليل تحسن الوجه وتحسن الخلق، وتطيب الريح، وتدر الرزق، وتقضي الدين، وتذهب بالهم وتجلو البصر "
        (6)

        ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــ
        (1)[نوح/10- 12]
        (2) بحار الأنوار - العلامة المجلسي - (ج 90 / ص 190)
        (3) ميزان الحكمة - الريشهري - (ج 4 / ص 81)
        (4)الكافي الكليني - (ج 5 / ص 81)
        (5) وسائل الشيعة - الحر العاملي - (ج 8 / ص 160)
        (6) بحار الأنوار - العلامة المجلسي - (ج 84 / ص 153)




        عن عبد السلام بن صالح الهروي قال :
        سمعتُ أبا الحسن علي بن موسى الرضا (عليهما السلام) يقول
        :


        " رَحِمَ اللهُ عَبداً أَحيا أمرَنا "

        فقلت له: وكيف يحيي أمركم؟

        قال (عليه السلام) :

        " يَتَعَلَّمُ عُلومَنا وَيُعَلِّمُها النّاسَ ، فإنَّ النّاسَ لوَ عَلِموا مَحاسِنَ كَلامِنا لاتَّبَعونا "


        المصدر : عيون أخبار الرضا (عليه السلام) - للشيخ الصدوق (رحمه الله) - (2 / 276)


        Comment


        • #5
          المشاركة الأصلية كتبت بواسطة آمال يوسف مشاهدة المشاركة
          اللهم صلِ على محمد وآل محمد
          أحسنت سماحة الشيخ الصدوق
          ورحـــم الله والديك

          بــــآرك الله فيك وحمآك من كل سوء شـــآكرة لك مجهودك النوراني المميز
          جعله الله في ميزآن أعمالك الصالحة
          بشوق لجديدك
          دمت في حفظ الرحمن ورعايته





          أشكر لكم مروركم ودعاءكم

          وأسأل الله تعالى أن يوفقكم ويقضي حوائجكم





          عن عبد السلام بن صالح الهروي قال :
          سمعتُ أبا الحسن علي بن موسى الرضا (عليهما السلام) يقول
          :


          " رَحِمَ اللهُ عَبداً أَحيا أمرَنا "

          فقلت له: وكيف يحيي أمركم؟

          قال (عليه السلام) :

          " يَتَعَلَّمُ عُلومَنا وَيُعَلِّمُها النّاسَ ، فإنَّ النّاسَ لوَ عَلِموا مَحاسِنَ كَلامِنا لاتَّبَعونا "


          المصدر : عيون أخبار الرضا (عليه السلام) - للشيخ الصدوق (رحمه الله) - (2 / 276)


          Comment


          • #6
            الاخ الفاضل
            جزاكم الله الف خير على الموضوع الذي هو من المواضيع التي ينبغي ان نقيم حملة كبرى للتثقيف بهذا الموضوع
            كوننا نعيش في المجتمع ونرى كيف ان بعض الناس يسعى للكسب ولكن لا يسعى ان يسال هل هذا الكسب حلال وخالي من الاشكال الشرعي
            اللهم صل على محمد وال محمد​

            Comment


            • #7

              و عن الرسول محمد (صلى الله عليه وآله وسلم) أنه قال : تحت ظل العرش يوم لا ظل إلا ظله رجل خرج ضاربا في الأرض يطلب من فضل الله ما يكف به نفسه و يعود به على عياله .


              و عن أمير المؤمنين علي( عليه السلام)أنه قال : ما غدوة أحدكم في سبيل الله بأعظم من غدوته يطلب لولده و عياله ما يصلحهم و قال (عليه السلام) الشاخص في طلب الرزق الحلال كالمجاهد في سبيل الله .

              بارك الله بك شيخنا وأستاذنا
              الفاضل
              ****الصدوق****
              سلمت يمناك
              وجزاك الله خير جزاء

              sigpic

              Comment


              • #8
                بوركت شيخنا الصدوق
                على مجهودك الرائع في بيان هكذا موضوع مهم

                نسال الله ان يكتبها في ميزان حسناتك لما افدتنا فيه
                ويجزيك بكل حرف نورا لا يفارقك دنيا واخرة
                sigpic
                السلام على الحسين
                وعلى علي ابن الحسين
                وعلى اولاد الحسين
                وعلى اصحاب الحسين

                Comment


                • #9
                  المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمدالفراتي مشاهدة المشاركة
                  الاخ الفاضل
                  جزاكم الله الف خير على الموضوع الذي هو من المواضيع التي ينبغي ان نقيم حملة كبرى للتثقيف بهذا الموضوع
                  كوننا نعيش في المجتمع ونرى كيف ان بعض الناس يسعى للكسب ولكن لا يسعى ان يسال هل هذا الكسب حلال وخالي من الاشكال الشرعي



                  أشكرك أخي الفاضل على مرورك

                  وأحيي فيك روح الحماس والتفاعل


                  كما تفضلت أخي الفاضل فان بعض الناس لا يبالي بطريقة كسبه وكيفيتها ، واذا حثه شخص على عرض طريقة كسبه على الموازين الشرعية ، فانه يرفض ذلك ، فلماذا هذا الرفض ؟

                  لعل هذا الرفض ناشئ من الخوف والحذر من افتضاح أمره وانكشاف طرقه غير السليمة التي اتبعها في تكسبه ، فيبقي نفسه في خانة من يقول : ( لاعلم لي بذلك !!! )







                  عن عبد السلام بن صالح الهروي قال :
                  سمعتُ أبا الحسن علي بن موسى الرضا (عليهما السلام) يقول
                  :


                  " رَحِمَ اللهُ عَبداً أَحيا أمرَنا "

                  فقلت له: وكيف يحيي أمركم؟

                  قال (عليه السلام) :

                  " يَتَعَلَّمُ عُلومَنا وَيُعَلِّمُها النّاسَ ، فإنَّ النّاسَ لوَ عَلِموا مَحاسِنَ كَلامِنا لاتَّبَعونا "


                  المصدر : عيون أخبار الرضا (عليه السلام) - للشيخ الصدوق (رحمه الله) - (2 / 276)


                  Comment


                  • #10
                    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ام حيدر مشاهدة المشاركة

                    و عن الرسول محمد (صلى الله عليه وآله وسلم) أنه قال : تحت ظل العرش يوم لا ظل إلا ظله رجل خرج ضاربا في الأرض يطلب من فضل الله ما يكف به نفسه و يعود به على عياله .


                    و عن أمير المؤمنين علي( عليه السلام)أنه قال : ما غدوة أحدكم في سبيل الله بأعظم من غدوته يطلب لولده و عياله ما يصلحهم و قال (عليه السلام) الشاخص في طلب الرزق الحلال كالمجاهد في سبيل الله .

                    بارك الله بك شيخنا وأستاذنا
                    الفاضل
                    ****الصدوق****
                    سلمت يمناك
                    وجزاك الله خير جزاء


                    بارك الله تعالى بكم وبجهودكم

                    وجزاكم الله تعالى خير الجزاء



                    أشكركم أختنا الفاضلة على هذا المرور وهذه الاضافة




                    عن النبي(صلى الله عليه وآله) قال:
                    " من اكتسب مالاً حراماً لم يقبل الله منه صدقةً ولا عتقاً ولا حجاً ولا اعتماراً، وكتب الله عز وجل له بعدد أجر ذلك أوزاراً وما بقي بعد موته كان زاده إلى النار، ومن قدر عليها فتركها مخافة الله عزوجل دخل في محبته ورحمته ويؤمر به إلى الجنة "



                    بحار الأنوار - العلامة المجلسي - (ج 100 / ص 17)




                    عن عبد السلام بن صالح الهروي قال :
                    سمعتُ أبا الحسن علي بن موسى الرضا (عليهما السلام) يقول
                    :


                    " رَحِمَ اللهُ عَبداً أَحيا أمرَنا "

                    فقلت له: وكيف يحيي أمركم؟

                    قال (عليه السلام) :

                    " يَتَعَلَّمُ عُلومَنا وَيُعَلِّمُها النّاسَ ، فإنَّ النّاسَ لوَ عَلِموا مَحاسِنَ كَلامِنا لاتَّبَعونا "


                    المصدر : عيون أخبار الرضا (عليه السلام) - للشيخ الصدوق (رحمه الله) - (2 / 276)


                    Comment


                    • #11
                      جزاك الله خيرا على هذا الموضوع المهم
                      جعله الله في ميزآن أعمالك

                      Comment


                      • #12
                        المشاركة الأصلية كتبت بواسطة زهراء الموسوي مشاهدة المشاركة
                        بوركت شيخنا الصدوق
                        على مجهودك الرائع في بيان هكذا موضوع مهم

                        نسال الله ان يكتبها في ميزان حسناتك لما افدتنا فيه
                        ويجزيك بكل حرف نورا لا يفارقك دنيا واخرة


                        المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أم طاهر مشاهدة المشاركة

                        جزاك الله خيرا على هذا الموضوع المهم
                        جعله الله في ميزآن أعمالك




                        الأختين الفاضلتين

                        أشكر لكما هذا المرور الطيب والدعاء المبارك

                        جزاكما الله تعالى خير الجزاء وتقبّل أعمالكما بأحسن القبول





                        عن عبد السلام بن صالح الهروي قال :
                        سمعتُ أبا الحسن علي بن موسى الرضا (عليهما السلام) يقول
                        :


                        " رَحِمَ اللهُ عَبداً أَحيا أمرَنا "

                        فقلت له: وكيف يحيي أمركم؟

                        قال (عليه السلام) :

                        " يَتَعَلَّمُ عُلومَنا وَيُعَلِّمُها النّاسَ ، فإنَّ النّاسَ لوَ عَلِموا مَحاسِنَ كَلامِنا لاتَّبَعونا "


                        المصدر : عيون أخبار الرضا (عليه السلام) - للشيخ الصدوق (رحمه الله) - (2 / 276)


                        Comment

                        Working...
                        X