إعـــــــلان

Collapse
No announcement yet.

(ث, ج ,خ, ز ,ش , ظ , ف) ماهذه الحروف ياترى

Collapse
X
 
  • الفلترة
  • الوقت
  • اظهر
Clear All
new posts

  • (ث, ج ,خ, ز ,ش , ظ , ف) ماهذه الحروف ياترى

    بِسمْ الله الرَّحمَن الرَّحِــيمْ
    وَ صَلى الله على أشرَف الخَلق أجمَعيِن حَبيِب قلُوب الصَّــادقِين
    أبَا القَــاسمِ مُحْمَّد وَ آلـِــــه الطَّــيبِين الطّاهِريـن روُحي لِترابْ مَقدَمِهمْ الفِداءْ

    ((ث, ج , خ , ز , ش , ظ , ف )), حروف عجيبة !! ... ياترى ماهذه الحروف؟


    كتب قيصر الروم كتابا إلى خلفاء بني العباس وجاء فيه:

    ((جاء في كتاب الأنجيل أنه من قرأ سورة خالية من سبعة أحرف , حرم الله جسده من نار

    جهنم)) ,

    وهذه الأحرف عبارة عن

    ((ث, ج , خ , ز , ش , ظ , ف ))

    وفحصنا كثيرا فلم نعثر على هكذا سورة في كتب التوراة والزبور والأنجيل

    فهل يوجد في كتابكم السماوي تلك السورة؟

    فجمع الخليفة العباسي جميع العلماء وعرض عليهم السؤال فعجزوا عن الجواب

    وأخيرا طرحوا هذا السؤال على الإمام الهادي ( عليه السلام ) فأجاب عليه السلام

    قائلا (هذه السورة هي سورة الحمد التي تكون خالية من الأحرف السبعة ))

    فسألوا الأمام مافلسفة خلو هذه السورة من الأحرف السبعة؟

    فأجاب الأمام عليه السلام :

    أن حرف ( ث ) أشارة الى الثبور

    وحرف ( ج ) أشارة الى الجحيم

    وحرف (خ) أشارة الى الخبث

    وحرف (ز) اشارة الى الزقوم

    وحرف (ش) أشارة الى الشقاوة

    وحرف (ظ) أشارة الى الظلمة

    وحرف ( ف) أشارة الى الآفة

    أسْـأل الله عَزَّ وَ جَــل بـِ أن يَعتِق رِقابـَـنا مِنَ النَّــار
    اللّهُمَّ أدخِـلنا بِكُلِّـ خَيرٍ أدخَلت فيهِ مُحمَّدٍ و آلِ مُحمَّدْ
    وَ أخـرِجنا مِن كُلَّ شَرٍ وَ سـُوءٍ أخـرَجَـت مِنهُ مُحمَّد و آل محَمَّد
    الاسدي

  • #2
    اللهم صل على محمد وآله الطيبين الطاهرين

    السلام عليكم أخي الطيب ( الاسدي )--

    نتعلم من نور علمكم--

    ونستفيد من مواضيعكم القيمة--

    حفظكم الله تعالى ورعاكم صاحب الزمان (عج)--

    --أختك ندى تشكرك بامتنان---
    sigpic

    Comment


    • #3
      السلام عليكم ورحمة الله

      مشكور خوي على الموضوع ووفقك المولى لكل خير
      بنتظار جديدك
      تقبل مروري وتحياتي
      sigpic

      Comment


      • #4
        شكرا جزيلا لكم

        Comment


        • #5
          شكرا لكم وانا ممنون لكم على هذه المواضيع الراقية

          نحن نسير على خطى مولانا الهادي في ثقافة وعلمية

          Comment


          • #6
            اشكرك يااسدي
            على هذه المواضيع الجميلة
            التي تنور المنتدى

            Comment


            • #7
              شكرا

              شكرا جزيلا على مروركم
              الاسدي

              Comment


              • #8
                اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى مُحَمَّدٍ وَآل ِمُحَمَّدٍ وَعَجِّلْ فَرَجَهُمْ الشريف

                الاسدي

                يم الضريح أبشوك أو كف يمولاي.. وتخيلك عباس تسكيني الماي
                يشفيني مايك زين ويطيب الداي..ورجع ورد مسرور ياسيدي ومولاي



                Comment


                • #9
                  شكرا جزيلا

                  Comment


                  • #10
                    لماذا سورة الحمد خالية من 7 حروف ؟!


                    بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة و السلام على اشرف الخلق و المرسلين مُحمّد وعلى أهل بيته الطيبين الطاهرين
                    سورة خالية من سبعة أحرف !!!
                    كتب قيصر الروم كتابا إلى خلفاء بني العباس وجاء فيه (( جاء في كتاب الإنجيل أنه من قرأ سورة خالية من سبعة أحرف ، حرم الله جسده من نار جهنم ، وهذه الأحرف عبارة عن : ث ، ج ، خ ، ز ، ش ، ظ ، ف وفحصنا كثيرا فلم نعثر على هكذا سورة في كتب التوراة والزبور والإنجيل ، فهل يوجد في كتابكم السماوي تلك السورة ؟
                    فجمع الخليفة العباسي جميع العلماء وعرض عليهم السؤال فعجزوا عن الجواب
                    وأخيرا طرحوا هذا السؤال على الإمام الهادي فأجاب (عليه السلام) قائلا : هذه السورة هي سورة الحمد التي تكون خالية من الأحرف السبعة . فسألوا الإمام (عليه السلام) ما فلسفة خلو هذه السوره من الأحرف السبعة ؟
                    فأجاب الإمام (عليه السلام) : إن حرف (ث) إشارة إلى الثبور ، وحرف ( ج ) إشارة إلى الجحيم ، وحرف ( خ ) إشارة إلى الخبث ، وحرف ( ز ) إشارة إلى الزقوم ، وحرف ( ش ) إشارة إلى الشقاوة ، وحرف ( ظ ) إشارة إلى الظلمة ، وحرف ( ف ) إشارة إلى الآفة .
                    فأرسل الخليفة هذا الجواب لقيصر الروم ، وشعر القيصر بالفرح بعد حصوله على الجواب واعتنق الإسلام وخرج من الدنيا مُسلماً.

                    (( فاكثروا من قراءة سورة الحمد .. و اهدوها لمن تريدون
                    sigpic

                    Comment


                    • #11
                      سورة خالية من سبعة أحرف:
                      ----------------------
                      السؤال:
                      ما مدى صحة القصة التالية:
                      وممّا نقل أنّ قيصر ملك الروم كتب إلى خليفة من خلفاء بني العباس كتاباً يذكر فيه: إنّا وجدنا في الإنجيل أنّه من قرأ سورة خالية من سبعة أحرف حرّم الله تعالى جسده على النار، وهي: الثاء والجيم والخاء والزاي والشين والظاء والفاء، فإنّا طلبنا هذه السورة في التوراة فلم نجدها، وطلبناها في الزبور فلم نجدها، فهل تجدونها في كتبكم؟
                      فجمع العلماء وسألهم في ذلك، فلم يجب منهم أحد عن ذلك إلاّ النقيّ عليّ ابن محمّد بن الرضا (عليه السلام)، فقال: إنّها سورة الحمد، فإنّها خالية من هذه السبعة أحرف.
                      فقيل: الحكمة في ذلك أنّ الثاء من الثبور، والجيم من الجحيم، والخاء من الخيبة، والزاي من الزقّوم، والشين من الشقاوة، والظاء من الظلم، والفاء من الفرق، أو من الآفة.
                      فلمّا وصل إلى قيصر وقرأه فرح بذلك فرحًا شديدًا، وأسلم لوقته، ومات على الإسلام، والحمد لله ربّ العالمين.

                      الجواب:
                      1- لم أجد هذه القصة في المصادر المعروفة والمشهورة. ولكن نقلها (حسين الشاكري) في كتاب (موسوعة المصطفى والعترة 14: 43) وقد نقل ذلك عن كتاب (شرح شافية أبي فراس الحمداني).
                      2- من الغريب عدم ذكر اسم الخليفة العباسي.
                      3- من الذي قام بذكر أسباب خلو سورة الفاتحة من هذه الحروف؟
                      لاحظ في النص السابق أنه لم ينسب هذا التفسير للإمام الهادي –عليه السلام- بل (فقيل الحكمة في ذلك .....) ولكن المتداول بين الناس في وسائل التواصل حاليًا أن الإمام الهادي هو الذي قام بذكر فلسفة عدم وجود هذه الحروف في سورة الحمد.
                      4- التعليلات المذكورة في القصة غير واضحة لدينا:
                      لماذا تكون (الثاء) من (الثبور), ولا تكون من (ثياب خضر) أو (ثواب) أو (ثناء)؟
                      ولماذا تكون (الجيم) من (الجحيم)؟ ولا تكون من (الجنة) أو (الجليل)؟
                      ولماذا تكون (الخاء) من (الخيبة)؟ ولا تكون من (خالدين فيها أبدًا)؟
                      ولماذا تكون (الزاي) من (الزقّوم)؟ ولا تكون من (زهراء) أو (الزكي)؟
                      ولماذا تكون (الشين) من (الشقاوة)؟ ولا تكون من (شكر)؟
                      ولماذا تكون (الظاء) من (الظلم)؟ ولا تكون من (الظاهر) – وهو من أسماء الله تعالى – أو من (ظل الله)؟
                      ولماذا تكون (الفاء) من (الفرق)، أو من (الآفة)؟ ولا تكون من (الفتّاح) أو(الفاطر) أو(فاطمة) أو (فارج الهمّ)؟
                      وأخيرًا: إذا كانت السورة قد صرّحت بذكر (المغضوب عليهم) و(الضآلين) فلماذا تتجنب حرف (الظاء) لكونه من الظلم, أو تتجنب ذكر (الشين) لكونها من (الشقاوة).

                      فالأفضل: إيكال توضيح التعليلات المذكورة آنفًا, إلى القائل الذي صدر منه ذلك الشرح والتعليل, أما نحن فلم نتمكن من فهم المقصود من ذلك بصورة مقبولة.
                      والله سبحانه هو العالم
                      9 / جمادى الآخرة / 1436 هـ

                      Comment

                      Working...
                      X