إعـــــــلان

Collapse
لا يوجد إعلان.

حربُ الجملِ

Collapse
X
 
  • الفلترة
  • الوقت
  • اظهر
Clear All
new posts

  • حربُ الجملِ

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاتها
    للهم صل على محمد وال محمد
    ---------------------------
    بعدما إستلمَ أميرُ المؤمنينَ الخلافةَ الظاهريةَ على أثرِ مقتلِ عثمان، بدأ عليهِ السلامُ بحملةِ إصلاحاتٍ وتعيينِ ولاةٍ على المناطقِ...
    ولكن ما لبثَتْ وأن بدأتْ المؤمراتُ، من نكوثٍ للبيعةِ وإفتعالِ فتنٍ وحروبٍ، وأولُ ذلكَ كانت حربُ الجملِ ضدَّ جيشِ أميرِ المؤمنينَ.
    حيثُ وقعتْ هذهِ الحربُ في 22 من شهرِ جمادى الأولى من العام 36 للهجرةِ في منطقةٍ بالقربِ من مدينةِ البصرةِ العراقيّةِ.
    وسُميَّت المعركةُ بالجملِ بسببِ ركوبِ عائشةَ بنت أبي بكر على جملٍ على رأسِ حملةٍ بقيادةِ طلحة بن عبيد الله والزبير ابن العوام.
    على الرغمِ من أنَّ التاريخَ يذكرُ أنَّ رسولَ اللهِ (ص) قد حذَّرَ المرأةَ من ذلكَ، فعن إبن عباس أنَّهُ قالَ: قالَ رسولُ اللهِ (ص) لنسائهِ:أيتُّكُنَّ صاحبةُ الجملِ الأدببِ، تخرجُ تنبحُها كلابُ الحوأبِ يُقتلُ عن يمينِها وشمالِها خلقٌ كثيرٌ كلُّهم في النارِ...
    وحاولَ أميرُ المؤمنينَ(ع) قدرَ المستطاعِ إطفاءَ نارِ الفتنةِ وحقنَ الدماءِ إلاَّ أنَّ أصحابَ الجملِ أمطروا جيشَ أميرِ المؤمنينَ بالسهامِ، فخاضَ الجيشانِ الحربَ، وإنتصرَ فيها جيشُ عليٍّ(ع) وأرسلَ محمداً بن أبي بكرٍ (الذي كانَ من أنصارِ الإمامِ عليٍّ) إلى أختهِ ليُرجِعَها إلى بيتها في المدينةِ بمرافقةٍ كبيرةٍ من النساءِ الملثَّماتِ بزيِّ الرجالِ.
Working...
X