إعـــــــلان

Collapse
لا يوجد إعلان.

على ثلاث طبقات ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

Collapse
X
 
  • الفلترة
  • الوقت
  • اظهر
Clear All
new posts

  • على ثلاث طبقات ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    على ثلاث طبقات

    دخل على الصادق عليه السلام رجل فقال له (ع):
    ممن الرجل ؟ فقال: من محبيكم ومواليكم، فقال له جعفر: لا يحب الله عبداحتى يتولاه، ولا يتولاه حتى يوجب له الجنة، ثم قال له: من أي محبينا أنت ؟ فسكت الرجل ؟ فقال له سدير: وكم محبوكم يا ابن رسول الله ؟ فقال: على ثلاث طبقات: طبقة أحبونا في العلانية، ولم يحبونا في السر، وطبقة يحبوننا في السر ولم يحبونا في العلانية وطبقة يحبوننا في السر والعلانية، هم النمط الاعلى، شربوا من العذب الفرات وعلموا تأويل الكتاب، وفصل الخطاب، وسبب الاسباب، فهم النمط الاعلى الفقر والفاقةوأنواع البلاء أسرع إليهم من ركض الخيل، مستهم البأساء والضراء وزلزلوا وفتنوا، فمن بين مجروح ومذبوح، متفرقين في كل بلاد قاصية بهم يشفى الله السقيم ويغني العديم،وبهم تنصرون، وبهم تمطرون، وبهم ترزقون، وهم الأقلون عددا الاعظمون عند الله قدراوخطرا والطبقة الثانية النمط الاسفل أحبونا في العلانية، وساروا بسيرة الملوك،
    فألسنتهم معنا وسيوفهم علينا.والطبقة الثالثة النمط الاوسط أحبونا في السر ولم يحبونا في العلانية و لعمري لئن كانوا أحبونا في السر دون العلانية فهم الصوامون بالنهار، القوامون باليل، ترى أثرالرهبانية في وجوههم، أهل سلم وانقياد.........

    نسألكم الدعاء
    sigpicيامن هو الإله ولا يغفر الذنوب سواه

  • #2


    أحسنتم أخي الفاضل : وليد السيلاوي


    أشكرك على هذا الموضوع


    من أراد الاقتداء بأهل البيت (عليهم السلام) فعليه أن لا يتقدم عليهم لأن المتقدم لهم مارق ، ولا يتأخر عنهم ، لأن المتأخر عنهم زاهق

    بل عليه أن يلازمهم ولا يتخطَ ما رسموا له (عليهم السلام ) فلا يُغالي فيهم ولا يحطّ من قدرهم ومكانتهم التي وضعهم الله فيها .



    عن عمر بن خالد، عن أبي جعفر (عليه السلام) قال:

    " يا معشر الشيعة شيعة آل محمد كونوا النمرقة الوسطى: يرجع إليكم الغالي، ويلحق بكم التالي "

    فقال له رجل من الانصار، يقال له سعد: جعلت فداك ما الغالي ؟ قال (عليه السلام) :

    " قوم يقولون فينا مالا نقوله في أنفسنا، فليس اولئك منا ولسنا منهم "


    قال: فما التالي ؟

    قال (عليه السلام) :

    " المرتاد يريد الخير يبلغه الخير يؤجر عليه "


    ثم أقبل علينا فقال (عليه السلام) :


    " والله ما معنا من الله براءة، ولا بيننا وبين الله قرابة ولا لنا على الله حجة، ولا يتقرب إلى الله إلا بالطاعة، فمن كان منكم مطيعاً لله تنفعه ولايتنا، ومن كان منكم عاصياً لله لم تنفعه ولايتنا، ويحكم لا تغتروا ويحكم لا تغتروا "



    بيان: قال الجوهري: النمرقة وسادة صغيرة، وكذلك النمرقة بالكسر لغة حكاها يعقوب، وربما سموا الطنفسة التي فوق الرحل نمرقة عن أبي عبيد وفي القاموس النمرق والنمرقة مثلثة الوسادة الصغيرة أو الميثرة أو الطنفسة فوق الرحل، والنمرقة بالكسر من السحاب ماكان بينه فتوق انتهى .

    وكأن التشبيه بالنمرقة باعتبار أنها محل الاعتماد، والتقييد بالوسطى لكونهم واسطة بين الافراد والتفريط، أو التشبيه بالنمرقة الوسطى باعتبار أنها في المجالس صدر ومكان لصاحبه يلحق به ويتوجه إليه من على الجانبين.




    كتاب بحار الأنوار للشيخ العلامة المجلسي - (67 / 101)




    عن عبد السلام بن صالح الهروي قال :
    سمعتُ أبا الحسن علي بن موسى الرضا (عليهما السلام) يقول
    :


    " رَحِمَ اللهُ عَبداً أَحيا أمرَنا "

    فقلت له: وكيف يحيي أمركم؟

    قال (عليه السلام) :

    " يَتَعَلَّمُ عُلومَنا وَيُعَلِّمُها النّاسَ ، فإنَّ النّاسَ لوَ عَلِموا مَحاسِنَ كَلامِنا لاتَّبَعونا "


    المصدر : عيون أخبار الرضا (عليه السلام) - للشيخ الصدوق (رحمه الله) - (2 / 276)


    Comment


    • #3
      شكرا أخي الصدوق حشرك الله مع الصادق (ع) .
      sigpicيامن هو الإله ولا يغفر الذنوب سواه

      Comment

      Working...
      X