إعـــــــلان

Collapse
لا يوجد إعلان.

هل تجوز البراءة من علي عليه السلام باللسان دون القلب ؟

Collapse
X
 
  • الفلترة
  • الوقت
  • اظهر
Clear All
new posts

  • هل تجوز البراءة من علي عليه السلام باللسان دون القلب ؟

    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    ورد عندنا في وسائل الشيعة عن ابي عبد الله عليه السلام انه قال: (ان الناس يروون ان علياً (عليه السلام) قال على منبر الكوفة: أيها الناس أنكم ستدعون إلى سبي فسبوني، ثم تدعون إلى البراءة مني فلا تبرؤوا مني، فقال: ما أكثر ما يكذب الناس على علي (عليه السلام)، ثم قال: إنما قال: أنكم ستدعون إلى سبي فسسبوني ثم تدعون إلى البراءة مني واني لعلى دين محمد (صلى الله عليه وآله) ولم يقل ولا تتبرؤوا مني: فقال له السائل: رأيت أن أختار القتل دون البراءة، فقال: والله ما ذلك عليه وماله إلا ما مضى عليه عمار بن ياسر حيث اكرهه أهل مكة وقلبه مطمئن بالإيمان فانزل الله تعالى فيه: (( إلاّ من اكره وقلبه مطمئن بالإيمان )) فقال له النبي (صلى الله عليه وآله) عندها: يا عمار ان عادوا فعد فقد انزل الله عذرك وأمرك ان تعود ان عادوا ).

  • #2
    علي باب الذي ماراد مفتاح
    مفاتيحه بدمع جفن اليتامى
    علي صك الصراط بدون تزويريعبر شيعته بيوم القيامة

    Comment


    • #3
      روي عن أمير المؤمنين (عليه السلام) :
      جُمِع الخير كله في ثلاث خصال : النظر والسكوت والكلام: فكل نظر ليس فيه اعتبار فهو سهو ، وكل سكوت ليس فيه فكرة فهو غفلة ، وكل كلام ليس فيه ذكر فهو لغو ، فطوبى لمن كان نظره عبرة ، وسكوته فكرة ، وكلامه ذكرا ، وبكى على خطيئته ، وأمن الناس من شره.

      Comment


      • #4
        اللّـهُمَّ صَلِّ عَلى اَميرِالْمُؤْمِنينَ عَلِىِّ بْنِ اَبى طالِب اَخى نَبِيِّكَ وَوَلِيِّهِ وَصَفِيِّهِ وَوَزيرِهِ،وَمُسْتَوْدَعِ عَلْمِهِ،وَمَوْضِعِ سِرِّهِ،وَبابِ


        حِكْمَتِهِ، وَالناطِقِ بِحُجَّتِهِ،وَالدّاعى اِلى شَريعَتِهِ، وَخَليفَتِهِ فى اُمَّتِهِ، وَمُفَرِّجِ الْكربِ عَنْ وَجْهِهِ، قاصِمِ الْكَفَرَة وَمُرْغِمِ


        الْفَجَرَةِ الَّذى جَعَلْتَهُ مِنْ نَبِيكَ بِمَنْزِلَةِ هاروُنَ مِنْ? مُوسى، اَللّـهُمَّ والِ مَنْ والاه وَعادِ مَنْ عاداهُ، وَانْصُر مَنْ نَصَرَه،


        وَاخْذُلْ مَنْ خَذَلَه

        Comment


        • #5
          لــمــــاذا نقول دائما ياعـــلــــي
          اللهم صلي على محمد وآل محمد
          الله ربي ... محمد نبيي .. علي أمامي
          لماذا نقول يا علي .....؟
          أحببت أن أوضح لكم لماذا نقول يا علي ؟
          ففي كثير من المواقف تتكرر اسئلة المذاهب الاخرى على سؤال واحد وهو لماذا نحن الشيعة دائما نقول ياعلي ؟؟
          نحن نقول يا علي اقتداء بالرسول صلى الله عليه وآله وسلم حيث انه صلوات الله عليه وآله كان ينادي علي في كل


          موقف وفي كل شدة يوم احد ويوم الخندق ودائما عند كل داهية تصيب الاسلام ينادي يا علي ومن هنا اقتدينا به صلوات


          الله عليه وآله وقلنا كما قال في كل حال وزمان ومكان يا علي
          وكذلك اسم مشتق من اسم الله وفيه سر اسم الله الاعظم علي وحروف الاسم جميله ولينه تخرج مع النفس بكل سهوله


          فإذا ضاق الخاطر بمجرد ما نلفظ الاسم و خروجه من فمنا مع زفرات الهواء الخارج من القلب المهموم ينزاح الهم


          وفيه اسرار اخرى لمن يتدبر وايضا هناك تفاسير كثيرة لذلك.
          يــــــا علــــــي
          نادِ علياَ مُظهِر العَجائِبِ ---تَجِدهُ عَوناً لكَ في النَوائبِ
          كُلَ همً وغمً سَيَنجَلي --- بِوحدانِيتك يــــا الله
          وبِنُبوَتِكَ يــــا مُحَمَد و بِوِلايَتِكَ
          يــا عـَــلــــــــي يـــا عـَــــلـــــــــــي يـــا عـَـــــلـــــــــــــــــي

          Comment


          • #6
            -من فضائل اميرالمؤمنين
            قال الشيخ الصدوق رضوان الله عليه في الأمالي حدثنا محمد بن إبراهيم بن إسحاق ( رحمه الله ) قال :


            حدثنا عبد العزيز بن يحيى البصري قال : حدثنا محمد الجوهري ، عن جعفر بن محمد بن عمارة ، عن أبيه عن


            الصادق جعفر بن محمد ، عن أبيه محمد بن علي ، عن آبائه الصادقين ( عليهم السلام ) قال :قال رسول


            الله(صلى الله عليه و آله و سلم):إن الله تبارك و تعالى جعل لأخي علي بن أبي طالب فضائل لا يحصي عددها


            غيره،فمن ذكر فضيلة من فضائله مقراً بها غفر الله له ما تقدم من ذنبه و ما تأخر،و لا وافى القيامة بذنوب الثقلين ، و


            من كتب فضيلة من فضائل علي بن أبي طالب ( عليه السلام ) لم تزل الملائكة تستغفر له ما بقي لتلك الذنوب


            التي اكتسبها بالاستماع أو من نظر إلى كتابة فضائله غفر الله له الذنوب التي اكتسبها بالنظر. ثم قال رسول الله (


            صلى الله عليه و آله و سلم ) : النظر إلى علي بن أبي طالب عبادة ، و ذكره عبارة ، و لا يقبل إيمان عبد إلا


            بولايته و البراءة من أعدائه

            Comment

            Working...
            X