إعـــــــلان

Collapse
No announcement yet.

سِقايَةَ الحَاجِّ وَعمَارةَ المسجدِ الحرامَ

Collapse
X
 
  • الفلترة
  • الوقت
  • اظهر
Clear All
new posts

  • سِقايَةَ الحَاجِّ وَعمَارةَ المسجدِ الحرامَ

    بسم الله الرحمن الرحيم

    روى الحاكم أبو القاسم الحسكاني
    عن ابن بريدة عن أبيه قال:

    بينا شيبة بن أبي طلحة، والعباس بن عبدالمطلب عم النبي، يتفاخران
    إذ مرّ بهما علي بن ابي طالب (عليه السلام)فقال:
    «بماذا تتفاخران»، فقال العباس:
    لقد أوتيت من الفضل ما لم يؤت أحد: سقاية الحاج.
    وقال شيبة: أوتيت عمارة المسجد الحرام.
    قال عليٌّ (عليه السلام)
    «إستحييت لكما فقد أُوتيت على صِغَرِي ما لم تأتيا».
    فقالا: وما أُوتيت يا عليّ؟
    قال: ضربت خراطِمَكما بالسيف حتى آمنتما بالله ورسوله».
    فقام العباس يجر ذيل ثوبه حتى دخل على رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم)،
    وقال:

    أما ترى إلى ما يستقبلني به علي؟
    فقال (صلى الله عليه وآله وسلم): «ادعوا لي علياً» فدعي له، فقال:
    «ما حملك على ما استقبلت به عمك»؟
    فقال: «يا رسول الله صدمته بالحق، فمن شاء فليغضب، ومن شاء فليرضى».
    فنزل جبرئيل وقال:
    «يا محمّد إنّ ربك يقرأ عليك السلام ويقول:
    اتل عليهم:
    (أَجَعَلتُم سِقايَةَ الحَاجِّ وَعمَارةَ المسجدِ الحرامَ
    كمن آمَنَ باللهِ واليومِ الاخِرِ وَجاهَدَ في سبيل اللهِ لا يَستوُن)
    يا منبع الاسرار يا سر المهيمن في الممالك .
    يا قطب دائرة الوجود وعين منبعه كذلك .
    والعين والسر الذي منه تلقنت الملائك .

  • #2
    الأخ الكريم
    ( احمد اخلاقي )
    اختيار وأنتقـــاء مميـــز ومجهود رائـــع
    جعله الموالى عز وجل في ميزان حسناتكم
    الله يعطيكم العافيه











    ولولا أبو طالب وأبنه * لما مثل الدين شخصا وقاما
    فذاك بمكة آوى وحامى * وهذا بيثرب جس الحماما

    فلله ذا فاتحا للهدى * ولله ذا للمعالي ختاما
    وما ضر مجد أبي طالب * جهول لغا أو بصير تعامى
    كما لا يضر إياب الصبا * ح من ظن ضوء النهار الظلاما

    Comment


    • #3

      اللهم صل على محمد وال محمد
      احسنتم
      وبارك الله بكم
      شكرا كثيرا

      Comment

      Working...
      X