إعـــــــلان

Collapse
لا يوجد إعلان.

فضائل الامام الرضا

Collapse
X
 
  • الفلترة
  • الوقت
  • اظهر
Clear All
new posts

  • فضائل الامام الرضا




    فضائلُهُ ومناقبُهُ ومعاجزُهُ (عليه السّلام)


    فضائل ومناقب ومعاجز الأئمَّة (عليهم السّلام) خرجت عن حدِّ العدِّ والإحصاء ، بل قد يكون حصرُها مستحيلاً ؛ لكثرتها وعدم الإحاطة بها ، ومن هؤلاء الأئمَّة (عليهم السّلام) الإمام أبو الحسن الرِّضا (عليه السّلام) ؛ فقد حوى من المناقب والفضائل ما أبهرت عقول البشر ، إضافة إلى ما وهبه الله من عِلمٍ دانت له الفرق والملل .


    فقد روي عن أبي الصّلت الهروي أنّه قال : ما رأيتُ أعلم من عليِّ بن موسى الرِّضا (عليه السّلام) ، ولا رآه عالم إلاّ شهد له بمثل شهادتي ، ولقد جمع المأمون في مجالس له ـ ذوات عدد ـ علماء الأديان وفقهاء الشَّريعة والمُتكلِّمين ، فغلبهم عن آخرهم حتَّى ما بقي أحدٌ منهم إلاّ أقرّ له بالفضل ، وأقرّ على نفسه بالقصور ، ولقد سمعت عليَّ بن موسى الرِّضا (عليه السّلام) يقول : (( كُنتُ أجلس في الرَّوضة ، والعُلماءُ بالمدينة متوافرون ، فإذا أعيا الواحدُ منهُمْ عنْ مسألةٍ أشاروا إليَّ بأجمعِهمْ ، وبعثوا إليَّ بالرَّسائل فاُجيب عنها )) .


    وكان (عليه السّلام) إذا خلا جمع حشمه كلَّهم عنده ، الصغير والكبير ، فيُحدِّثهم ويأنس بهم ويؤنسهم ، وكان (عليه السّلام) إذا جلس على المائدة لا يدع صغيراً ولا كبيراً حتَّى السَّائس والحجّام إلاّ أقعده معه على مائدته


    ومن معاجزه (عليه السّلام) ما روي عن الريّان بن الصّلت أنّه قال : لمّا أردت الخروج إلى العراق عزمت على توديع الرِّضا (عليه السّلام) ، فقلتُ في نفسي : إذا ودّعته سألتُه قميصاً من ثياب جسده لاُكفَّن به ، ودراهم من ماله أصوغ بها لبناتي خواتيم ، فلمّا ودّعته شغلني البكاء والأسى على فراقه عن مسألتي تلك ، فلمّا خرجت من بين يديه صاح بي : (( يا ريّان ، ارجع )) .


    فرجعت ، فقال لي : (( أما تُحبُّ أنْ أدفعَ إليك قميصاً من ثياب جسدي تُكفَّن فيه إذا فنى أجلك ؟ أوَ ما تُحبُّ أنْ أدفعَ إليك دراهمَ تصوغُ بها لبناتك خواتيم ؟ )) .


    فقلتُ : يا سيدي ، قد كان في نفسي أنْ أسألك ذلك فمنعني الغمّ بفراقك .


    فرفع (عليه السّلام) الوسادة وأخرج قميصاً فدفعه إليّ ، ورفع جانب المُصلّى فأخرج دراهم فدفعها إليَّ ، فعددتها فكانت ثلاثين درهماً(5) .


    ومنه أيضاً ما رواه ابن شهر آشوب عن سُليمان الجعفري أنّه قال : كنتُ مع الرِّضا (عليه السّلام) في حائطٍ له وأنا معه ، إذ جاء عصفور فوقع بين يديه , وأخذ يصيح ويُكثر الصِّياح ويضطرب ، فقال لي : (( .


    ومنه أيضاً ما رواه ابن شهر آشوب عن سُليمان الجعفري أنّه قال : كنتُ مع الرِّضا (عليه السّلام) في حائطٍ له وأنا معه ، إذ جاء عصفور فوقع بين يديه , وأخذ يصيح ويُكثر الصِّياح ويضطرب ، فقال لي : (( يا سُليمان ، تدري ما يقولُ العصفورُ ؟ )) .


    قلت : لا .


    قال : (( إنّه يقول : إنّ حيّةً تأكلُ أفراخي في البيت . فقم فخذ النبعة في يديك وادخل البيت واقتُل الحيَّة )) . فأخذت النَّبعة ودخلتُ البيت ، فإذا حيَّةٌ تجول في البيت فقتلتُها(6) .






    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


    (1) إعلام الورى / 302 ـ 315 .


    (2) بحار الأنوار 49 / 9 .


    (3) علل الشرائع 1 / 237 .


    (4) عيون أخبار الرِّضا (عليه السّلام) 1 / 170 .


    (5) بحار الأنوار 49 / 36 .


    (6) مناقب آل أبي طالب 3 / 447 .


    (7) بحار الأنوار 49 / 11 .


    (8) نور الأبصار / 176 .


    (9) عيون أخبار الرِّضا (عليه السّلام) 1 / 273 .


  • #2
    الأخت الكريمة ( خادمة أم أبيها )

    شكراً لكم علة هذا الموضوع القيم

    وأقول :

    ولادةٌ مباركة...

    مبارك لكم ولادة انيس النفوس الامام علي بن موسى الرضا عليه السلام...

    عنه عليهم السلام قال: أوحى الله عز وجل إلى داود عليه السلام:

    أن العبد من عبادي ليأتيني بالحسنة

    فأدخله الجنة .

    قال: يا رب وما تلك الحسنة؟

    قال: يُفرج عن المؤمن كربته ولو بتمرة..

    كل عام وشيعة قسيم الجنة بخير وانتصارات على كل الصعد










    ولولا أبو طالب وأبنه * لما مثل الدين شخصا وقاما
    فذاك بمكة آوى وحامى * وهذا بيثرب جس الحماما

    فلله ذا فاتحا للهدى * ولله ذا للمعالي ختاما
    وما ضر مجد أبي طالب * جهول لغا أو بصير تعامى
    كما لا يضر إياب الصبا * ح من ظن ضوء النهار الظلاما

    Comment


    • #3
      اللهم صل على محمد وآل محمد وزد وبارك على آله الاطهار
      ما اعطر سيرتهم سلام ربي عليهم
      اختنا الخادمة زادك الله فضلا وانت تتقلين مناقبهم ع
      اقدم لكم التهاني الغامرة بالمناسبة العطرة
      كل عام وانتم بالف خيرر
      وعلى درب الولاء ومحبتهم سائرين
      وللخيرات موفقين
      تقديري

      Comment

      Working...
      X