إعـــــــلان

Collapse
No announcement yet.

السؤال التاسع :لبرنامج منتدى الكفيل

Collapse
هذا الموضوع مغلق
X
X
 
  • الفلترة
  • الوقت
  • اظهر
Clear All
new posts

  • السؤال التاسع :لبرنامج منتدى الكفيل



    السؤال التاسع : اذكر 5 روابط عن حياة الامام الحسن العسكري (عليه السلام )

    مع تلخيص احدها




  • #2
    1 من أقوال وحكم الإمام الحسن العسكري (عليه السلام)
    زينبيه وافتخر
    http://www.alkafeel.net/forums/showthread.php?t=74495


    2 ذكرى استشهاد الامام الحسن العسكري عليه السلام
    نوري السعيدي
    http://www.alkafeel.net/forums/showthread.php?t=64253


    3 اربعون حديث الامام العسكري (عليه السلام)
    حسين صفاء الشيخ
    http://www.alkafeel.net/forums/showthread.php?t=80436


    4 قال الامام الحسن العسكري(ع) في التوحيد ؟
    الكف الذهبي
    http://www.alkafeel.net/forums/showthread.php?t=68103


    5 شهادة الإمام الحسن العسكري(عليه السلام)
    خادمة الحوراء زينب 1
    http://www.alkafeel.net/forums/showthread.php?t=81940


    وهذه أهم نقاطه :
    اسمه: الحسن بن علي ... الى علي بن أبي طالب وأهم ألقابه العسكري التقي، الزكي
    وتاريخ ولادته 8 ربيع الثاني في المدينة المنورة
    8 ربيع الأوّل 260، مدينة سامراء.
    حكام عصره أثناء إمامته :المعتَز، المهتدِي، المعتمِد.
    مجموعة من الروايات حول عبادته وأخلاقه سلام الله عليه
    sigpic




    Comment


    • #3

      بسم الله الرحمن الرحيم
      اللهم صل على محمد وال محمد
      1ـ زهد الامام العسكري (عليه السلام)
      روى الطبري بسنده عن أبي نعيم، قال: وجّهتِ المفوّضةُ كاملَ بن إبراهيم المزني إلى أبي محمد الحسن بن علي عليه السلام يباحثون أمره.
      قال كامل بن إبراهيم: قلت في نفسي أسأله لا يدخل الجنة إلاّ من عرف معرفتي وقال بمقالتي. فلما دخلت على سيدي أبي محمد عليه السلام نظرت إلى ثياب بياض ناعمة عليه.
      فقلت في نفسي: وليّ الله وحجته يلبس الناعم من الثياب ويأمرنا نحن بمواساة الإخوان وينهانا عن لبس مثله؟!! فقال مبتسماً: يا كامل بن إبراهيم! وحسر عن ذراعيه، فإذا مسح أسود خشن، فقال: يا كامل! هذا لله عز وجل وهذا لكم فخجلت...( دلائل الإمامة: ص 273، إثبات الهداة: ج 3، ص 415، غيبة الطوسي: ص 148).

      2 ــ مقامه عند علماء عصره
      كتسب الإمام العسكري عليه السلام مقاماً رفيعاً بين علماء عصره وقالوا فيه ما يحيّر العقول، فمن الذين عاصروا الإمام من العلماء هو أبو عمرو الجاحظ، وقال فيه:
      «ومن الذين يعدّ من قريش، أو من غيرهم، ما بعد الطالبيين في نسق واحد، كلّ منهم عالم زاهد ناسك، شجاع، جواد، طاهر، زاكٍ، فمنهم خلفاء، ومنهم مرشحون، ابن ابن ابن ابن هكذا إلى عشرة، وهم الحسن بن عليّ بن محمد بن عليّ بن موسى بن جعفر بن محمد بن علي بن الحسين بن علي، وهذا لم يتّفق لبيت من بيوت العرب ولا من العجم»( الحياة السياسية للإمام الرضا: ص403، نقلاً عن آثار الجاحظ: ص235).
      مناقبه عليه السلام ومعالي أموره
      شدة خوفه من الله عز وجل
      ومن جملة معالي أموره والصفات البارزة فيه عليه السلام شدّة خوفه من الله عز وجل في صباه، فإنّه وإن كان القارئ قد يستغرب مما يقرأ بأنّ الإمام حينما ينظر إلى الحطب والنار يبكي خوفاً من الله ثمّ يغشى عليه وهو صبي، ولكن ذلك ليس بغريب ولا بعجيب من أهل بيت العصمة والطهارة عليهم السلام.
      روى الشبلنجي عن درّة الأصداف قال: «وقع للبهلول معه أنّه رآه وهو صبي يبكي والصبيان يلعبون، فظنّ أنّه يتحسر على ما بأيديهم فقال له: أشتري لك ما تلعب به؟
      فقال: يا قليل العقل ما للّعب خُلقنا، فقال له: فلماذا خلقنا؟
      قال: للعلم والعبادة. فقال: من أين لك ذلك؟ فقال من قوله تعالىأفحسبتم إنما خلقناكم عبثاً وانك إلينا لاترجعون)( سورة المؤمنون، الآية: 115).
      ثمّ سأله أن يعظه موعظة فوعظه بأبيات ثمّ خرّ الحسن عليه السلام مغشيّاً عليه، فلمّا أفاق قال له: ما نزل بك وأنت صغير ولا ذنب لك؟
      فقال: «إليك عنّي يا بهلول إنّي رأيت والدتي توقد النار بالحطب الكبار فلا تتقد إلاّ بالصغار، وإني أخشى أن أكون من صغار حطب جهنم»( نور الأبصار: ص 183، الصواعق المحرقة: ص 207).
      وأضاف في إحقاق الحق عن كتاب وسيلة المآل الأبيات التي لم يذكرها الشبلنجي فقال: «فقلت: يا بنيّ أراك حكيماً فعظني وأوجز، فأنشأ يقول:
      أرى الدنيـــا تجهز بانطلاق
      مشمّرة على قــدم وســاق
      فــلا الدنـيـا بـبـاقيـة لحيّ
      ولا حيّ على الدنيـا بـبــاق
      كأنّ الموت والحدثان فيها
      إلى نفس الفتى فرسا سباق
      فيا مغرور بــالدنيـا رويــدا
      ومنها خذ لنفسك بالوثاق
      (إحقاق الحق: ج 12، ص 473)


      3 ـ مقامه الرفيع عند والده
      :
      إنّ أول من عاصره وعرفه حقّ معرفته والده الإمام الهادي عليه السلام، فإنّه وإن حجب ولده عن الناس ولم يُطلع أحداً على مقامه الرفيع إلاّ خاصة أوليائه؛ حفظاً على بقاء نسل الإمامة، غير أنّه قال عليه السلام:
      ما يعكس شيئاً من حقيقته، فنراه يعرّف ولده الحسن العسكري عليه السلام للفهفكي حينما سأله عن القائم مقامه قائلاً عليه السلام: «أبو محمد أنصح آل محمد غريزة وأوثقهم حجة، وهو الأكبر من ولدي، وهو الخلف، وإليه تنتهي عُرى الإمامة وأحكامها، فما كنت سائلي فسله عنه، فعنده ما يُحتاج إليه»( الكافي: ج1، ص327. إثبات الهداة: ج3 ، ص392، ح9).

      4 ـ صومه في السجن
      وعن أبي هاشم الجعفري قال: كنت في الحبس المعروف بحبس صالح بن وصيف الأحمر، أنا والحسن بن محمد العقيقي ومحمد بن إبراهيم العمري وفلان وفلان إذ دخل علينا أبو محمد الحسن وأخوه جعفر... وكان الحسن عليه السلام يصوم النهار، فإذا أفطر أكلنا معه من طعام كان يحمله مولاه إليه في جؤنة مختومة، وكنت أصوم معه(إثبات الهداة: ج 3، ص 416).


      5ـ حاله في حبس النحرير
      وعنه عن الكليني عن علي بن محمد، عن جماعة من أصحابنا قالوا: «سُلّم أبو محمد عليه السلام إلى نحرير، وكان يضيّق عليه ويؤذيه، فقالت له امرأته: اتّق الله فإنّك لا تدري من في منزلك. وذكرت له صلاحه وعبادته وقالت: إنّي أخاف عليك منه، فقال: والله لأرمينّه بين السباع، ثم استأذن في ذلك، فأذن له، فرمى به إليها فلم يشكّوا في أكلها، له فنظروا إلى الموضع ليعرفوا الحال فوجدوه عليه السلام قائماً يصلي وهي حوله، فأمر بإخراجه إلى داره(الإرشاد: ص 344، إعلام الورى: ص 360. البحار: ج 50، ص 309). .


      من اقوال امير المؤمنين (ع) سيد الكلام


      قل ما شئت في مسبتي
      فسكوتي عن الحقير جواب
      لا تظنه فعل ضعف مني ولكن
      ما من اسد يرد على حديث الكلاب

      Comment


      • #4
        ماذا يقول المادحون بوصفهم وهم السراة خلائف المختار
        ضربت قباب فخارهم وسموهم بين البتول الطهر والمختار
        جميل هو التواصل معكم وانتم تجعلونا ننهل من سفر ال البيت .ع.
        وبتواصلنا معكم نحصل على الفائدة والحسنه .واليكم الجواب .
        1. قال الامام الحسن العسكري .ع. في التوحيد ( الكاتب .الكف الذهبي ) رقم الرابط
        68103.
        .................................................. ..
        2. من اقوال وحكم الامام الحسن العسكري .ع. ( زينبية وافتخر )رقم الرابط 74495.
        ................................................. ..............................
        3. اربعون حديث الامام العسكري .ع. (حسين صفاء الشيخ )رقم الرابط .80436 .
        .................... ................. . .. .......................................
        4. شهادة الامام الحسن العسكري .ع. لكاتبه ( خادمة الحوراء زينب .1.) رقم الرابط
        . 81940
        ................. .............................
        5. ذكرى استشهاد الامام الحسن العسكري .ع. لكاتبه (نوري السعيدي ).رقم الرابط
        .64253.
        ....... .. .... .......
        التلخيص :
        الامام ابو محمد الحسن العسكري هو الامام الحادي عشر من ائمة اهل البيت .ع. الذين
        حملوا رسالة الاسلام ،وتبنوا أهدافه وقيمه .
        لقد كان هذا الامام العظيم هبة من الله تعالى لعباده ،فقد كان اية من ايات الله بمواهبه وقيمه وجهاده فقد قاوم الحكم العباسي المنحرف وسعى الى تحقيق العدل بين الناس .

        اما نسبه ....
        فهو من صميم الاسرة النبوية التي اعز الله بها المسلمين والتي تبنت الحق والعدل واشاعتهما بين جميع شعوب الارض.
        خشيته من الله ....
        ..... .....................اما الظاهرة المتميزة في طفولة الامام .ع. فهب الخشية من الله
        تعالى فقد روى المؤرخون ان شخصا مر بالامام وهو واقف مع اترابه من الصبيان يبكي
        فظن ذلك الشخص انه يبكي متحسرا على مافي ايدي الصبيان من المال وهو لايجده فقال له: اشتري لك ماتلعب به ؟
        قال: لا .ماللعب خلقنا ..
        وبهر الرجل وقال له : ولماذا خلقنا .
        اجابه : للعلم والعباده ..
        فقال له الرجل : من اين لك هذا ؟
        فاجابه : من قوله تعالى أفحسبتم أنما خلقناكم عبثا .).
        وبهت الرجل ووقف حائرا وسارع قائلا : مانزل بك وانت صغير ؟.
        فقال له اليك عني ،اني رأيت والدتي توقد النار بالحطب الكبار فلا تتقد الا بالصغار ،
        واني أخشى أن اكون من صغار حطب جهنم .).
        ارأيتم هذا الايمان الذي تفاعل في شخصية الامام وهو في فجر الصبا انه من عناصره ومن مقوماته ...
        السلام عليك ياسيدي يوم ولدت ويوم سلمت الامانة للحجة المنتظر ويوم تبعث حيا .
        جعلنا الله من الطالبين بثأركم مع مهدي الامة .عج.

        Comment


        • #5
          السلام عليكم
          اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم
          1بعض وصايا واحاديث الامام الحسن العسكري ع للكاتبة خادمة الحوراء زينب http://www.alkafeel.net/forums/showthread.php?t=82125

          2من اقوال وحكم الامام الحسن العسكري للكاتبة زينبية وافتخرhttp://www.alkafeel.net/forums/showthread.php?t=74495


          3مواعظ وحكم ابا محمد الحسن العسكري للكاتب ابو علاء العكيلي

          4http://www.alkafeel.net/forums/showthread.php?t=67613

          4الامام الحسن العسكري يدعو على الظلمة للكاتب ابو امنة

          http://www.alkafeel.net/forums/showthread.php?t=48938

          5من وصايا الامام الحسن العسكري وارشاداته لشيعته للكاتبة عطر الولاية

          http://www.alkafeel.net/forums/showthread.php?t=64262


          من وصايا الامام الحسن العسكري ع


          تضمّنت وصايا الإمام العسكري (عليه السلام) ورسائله، بيان الأحكام الشرعية ومسائل الحلال والحرام كما اشتملت على خطوط للتعامل مع الآخرين وكان ذلك بمثابة منهاج سلوكي ليسير عليه شيعته ويقيموا علائقهم وفقاً له فيما بينهم وبين أبناء المجتمع الذي يعيشون فيه وإن اختلفوا معهم في المذهب والمعتقد ، ومن هذه الوصايا:

          1 ـ قوله (عليه السلام): «اُوصيكم بتقوى الله والورع في دينكم، والاجتهاد لله، وصدق الحديث وأداء الأمانة الى من ائتمنكم من بر أو فاجر، وطول السجود، وحسن الجوار، فبهذا جاء محمد (صلى الله عليه وآله)، صَلّوا في عشائركم، واشهدوا جنائزهم وعودوا مرضاهم، وأدّوا حقوقهم، فإنّ الرجل منكم اذا ورع في دينه، وصدق في حديثه، وأدّى الأمانة، وحسَّن خلقه مع الناس قيل: هذا شيعي فيسرّني ذلك، اتّقوا الله وكونوا زيناً ولا تكونوا شيناً، جُرّوا إلينا كلّ مودّة، وادفعوا عنّا كلّ قبيح فإنّه ما قيل فينا من حُسْن فنحن أهله وما قيل فينا من سوء فما نحن كذلك . لنا حقٌّ في كتاب الله وقرابة من رسول الله وتطهيرٌ من الله لا يدّعيه أحد غيرنا إلاّ كذّاب . أكثروا ذكر الله وذكر الموت وتلاوة القرآن والصلاة على النبي (صلى الله عليه وآله)، فإنّ الصلاة على رسول الله عشر حسنات، احفظوا ما وصّيتكم به واستودعكم الله وأقرأ عليكم السلام»[1].

          2 ـ وقال (عليه السلام): «أمرناكم بالتختّم في اليمين ونحن بين ظهرانيكم والآن نأمركم بالتختم في الشمال لغيبتنا عنكم إلى أن يظهر الله أمرنا وأمركم فإنه أول دليل عليكم في ولايتنا أهل البيت» .

          وقال (عليه السلام) لهم: «حدثوا بهذا شيعتنا»[2]

          Comment


          • #6
            المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مقدمة البرنامج مشاهدة المشاركة


            السؤال التاسع : اذكر 5 روابط عن حياة الامام الحسن العسكري (عليه السلام )

            مع تلخيص احدها



            (( السلام عليكم ورحمة الله وبركاته))

            الروابط ::
            أولا :ذكرى أستشهاد الحسن العسكري {عليه السلام} ،للكاتب (نوري السعيدي )
            (رقم الرابط :64253 )

            ثانيا :من اقوال الأمام الحسن العسكري {عليه السلام}، للكاتب (زينبية وافتخر )
            (رقم الرابط:74495 )

            ثالثا :من وصايا الأمام الحن العسكري {عليه السلام}وأرشاداته لشيعته ، للكاتب (عطر الولاية)
            (رقم الرابط :64262 )

            رابعا :شهادة الأمام الحسن العسكري {عليه السلام}،للكاتب (خادمة الحوراء زينب)
            (رقم الرابط:81940 )

            خامسا : الأمام الحسن العسكري {عليه السلام} ودوره في تمهيد سياسة الغيبة ،
            للكاتب (شجون فاطمة ) ، (رقم الرابط :82210 )

            والتلخيص :
            في دور الأمام الحسن العسكري {عليه السلام} في تمهيد سياسة الغيبة.

            أن فكرة الغيبة للموعود المنتظر والتي يتطلب بها تهيئ لللأذهان طبعا لم تكن وليدة عصر المولى أبو محمد {عليه السلام} وانما بدأت ربما بمشيئة الله تعالى بتغيب امامنا موسى بن جعفر{عليه السلام} في غياهب السجون وتعويد الناس على عدم رؤية الأمام الفعلية والأعتماد على الثقات والذين هم بمقام السفارة ، ومن ثم الأقامة الجبرية للامام الرضا {عليه السلام} في خراسان وأبعاده عن شيعته ومحبيه وموطنه في المدينة ، ثم انتقل الدور الى الأمام الجواد {روحي فداه} واقامته الجبرية في بغداد وابتعداه عن عيون محبيه وشيعته واعتمادهم على على الثقات والخلّص من الشيعة ،أما الأمام الهادي {عليه السلام} ،فبلأضافة الى أنه في الأقامة الجبرية في سامراء الا أنه {عليه السلام } كان يعتكف في داره لأيام ولا يخرج لشيعته ولا يدخل عليه احد وتعويدهم على تطبيق أوامره بالرسائل والبريد الثقة من الرجالات الذين ضحوا بدمائهم لخدمة الأمامة .
            وعندما جاء الدور الى الأمام العسكري {عليه السلام} فأن الأمور قد وصلت الى القمة بأقتراب ولادة المولود وتركيز فكرة الغيبة لللأمة والتي قد جاء وقتها ،فكانت مسؤوليته {عليه السلام} أعظم من بقية الأئمة ،لأنه بلأضافة الى تعميق فكرة الغيبة للشيعة ،الحفاظ على هذا الوليد الذي ما عرف احد بحمل امه حتى المقربين لللأمام خوفا وحرصا على سلامته ،وبعد ولادته المباركه عرض الأمام ولده الموعود الى الخّلص من شيعته والثقاة لكي يؤكدوا ولادة الخلف الصالح .............. و أن لم تكن تلك الخطوات الممهدة لغيبته المباركة لعشنا في التيه ولم نكن الأن من المنتظرين الوالهين الذين يندبونه كل جمعة ويتحرّقون لرؤية نور وجهه المبارك...........

            ( اللهم عجل لوليك الفرج ،والعافية والنصر أنهم يرونه بعيدا ونراه قريبا برحمتك يا أرحم الراحمين)

            Comment


            • #7
              http://www.alkafeel.net/forums/showthread.php?t=82125 بعض وصايا واحاديث الامام الحسن العسكري خادمة الحوراء زينب 1

              Comment


              • #8
                http://www.alkafeel.net/forums/showthread.php?t=82125 بعض وصايا واحاديث الامام الحسن العسكري خادمة الحوراء زينب 1

                Comment


                • #9
                  http://www.alkafeel.net/forums/showthread.php?t=82210 شجون فاطمة الامام الحسن العسكري ع ودوره في تمهيد سياسة الاحتجاب

                  Comment


                  • #10
                    http://www.alkafeel.net/forums/showthread.php?t=82123 سيره حياة الامام الحسن العسكري ع خادمة الحوراء زينب 1

                    Comment


                    • #11
                      اللهم صل على محمد وال محمد

                      كل التهاني والتبريكات القلبية الخالصة

                      للفائزة بسؤال برنامج منتدى الكفيل

                      وهي العزيزة (سرى فاضل )

                      مع تمنياتنا للجميع بالفوز بالدنيا والاخرة مع محمد واله الاطهار










                      Comment

                      Working...
                      X