.
⁉مزاعم باطلة في داود النبي (ع)
روی الصدوق في العیون بسنده عن أبي الصلت الهروي قال: لمّا جمع المأمون لعلي بن موسی الرضا (عليه السلام) أهل المقالات من أهل الإسلام و الدیانات من الیهود و النصاری و المجوس و الصابئین و سائر المقالات فلم یقم أحد إلّا و قد ألزمه حجته، ?أنّه أُلقم حجراً.
قام إلیه علي بن محمد بن الجهم، فقال له: یابن رسول الله أتقول بعصمة الأنبیاء؟ قال نعم.
قال: فما تعمل في قول الله عزوجل ... و ظن داود إنما فتنّاه.
قال (عليه السلام): و امّا داود (عليه السلام) فما یقول من قبل?م فیه؟
فقال علي بن محمد بن الجهم: یقولون إن داود (عليه السلام) ?ان في محرابه یصلي فتصور له إبلیس علی صورة طیر أحسن ما ی?ون من الطیور، فقطع داود صلاته و قام لیأخذ الطیر، فخرج الطیر إلی الدار، فخرج الطیر إلی السطح فصعد في طلبه فسقط الطیر في دار اوریا بن حنان فاطلع داود اثر الطیر، فاذا بإمرأة اوریا تغتسل، فلمّا نظر إلیها هواها و ?ان قد أخرج اوریا في بعض غزواته ف?تب إلی صاحبه أن قدم اوریا امام التابوت، فقدم فظفر أوریا بالمشر?ین، فصعب ذلك علی داود. ف?تب الیه ثانیة أن قدمه أمام التابوت، فقدم فقتل أوریا، فتزوج داود بامرأته.
.
.
قال: فضرب الرضا (ع) بیده علی جبهته و قال: إنّا لله و إنّا إلیه راجعون، لقد نسبتم نبیاً من أنبیاء الله إلی التهاون بصلواته، حتی خرج في أثر الطیر ثم بالفاحشة ثم بالقتل.
فقال یا بن رسول الله فما ?ان خطیئته؟
.
.
فقال: ویحك ! إن داود إنما ظن أن لله عزوجل خلقاً هو أعلم منه. فبعث الله عزوجل إلیه المل?ین فتسورا المحراب فقالا: خصمان بغی بعضنا علی بعض فاح?م بیننا بالحق و لا تشطط واهدنا إلی سواء الصراط إن هذا أخي له تسع و تسعون نعجة و لي نعجة واحدة فقال ا?فلینها و عزني في الخطاب. فعجل داود (عليه السلام) علی المدعي علیه. فقال: لقد ظلمك بسؤال نعجتك إلی نعاجه و لم یسأل المدعي البینة علی ذلك، و لم یقبل علی المدعي علیه فیقول له: ما تقول؟ ف?ان هذا خطیئة رسم الح?م، لا ما ذهبتم إلیه، ألا تسمع الله عزّوجل یقول: ﴿يَا دَاوُودُ إِنَّا جَعَلْنَاكَ خَلِيفَةً فِي الْأَرْضِ فَاحْكُم بَيْنَ النَّاسِ بِالْحَقِّ وَ لا تَتَّبِعِ الْهَوَى﴾.
.
.
فقال: یا بن رسول الله فما قصته مع أوریا؟
فقال الرضا (عليه السلام) إن المرأة في أیام داود (عليه السلام) ?انت إذا مات بعلها أو قتل لا تتزوج بعده أبدا. و أول من أباح الله له أن یتزوج بامرأة قتل بعلها ?ان داود (ع)فتزوج بامرأة أوریا لمّا قتل بعدما
.'. انقضت عدتها والذي شق علی الناس من قبل أوریا.