أكدت دراسات حديثة أن الملفوف منظف للقناة الهضمية ومذيب للدهون في الجسم.. إضافة إلى أنه مزيل للكوليسترول

وموازن للسكر والضغط، وهو علاج واقٍ ضد أمراض القلب والضغط بسبب تخفيضه للصوديوم في الدم؛ ونظراً لأن الملفوف فقير من حيث

البروتينات والسعرات الحرارية والدهون، لذا يعدّ من الأغذية المهمة لتقليل الوزن. ويحتوي الملفوف على:

· حمض الفوليك الذي يعمل على تعزيز بعض الأنزيمات والتي بدورها تساعد على تنقية الجسم من السموم،

إذ يعمل على علاج قرحة المعدة والأمعاء والالتهابات الجلدية والأورام والروماتيزم والنقرس.

· (الكلوتامين) وهو حمض أميني يغذي الخلايا التي تمتد في المعدة والأمعاء الدقيقة، فضلاً على أنه يعمل على شفاء القرحة.

· خمسة أنزيمات هاضمة؛ لذا فتناول الملفوف يؤدي إلى تنشيط الهضم.

· مركبات الكاربينول والأندول - 3 والكاروتين؛ مما يجعله من أفضل مضادات سرطان الثدي، والمعدة، والقولون.

·عنصران مهمان هما (السلفورافان والآندول)؛ حيث إن لهما دوراً فعالاً في الوقاية من السرطان، وداء السكري، ومرض القلب،

وتخلخل العظام، وفرط ضغط الدم.

· فيتامينات (U،e،a)؛ مما يجعله من أفضل منقيات البشرة.

تم نشره في مجلة رياض الزهراء العدد 57