مقالات في الاخلاق الاسلامية (23)

____________________
الغيرة.....................؟
يمكن الحديث عن الغيرة ضمن عدة نقاط .؟
اولا : الغيرة غريزة فطرية ،
خلق الله الانسان في احسن تقويم ،ومن ضمن الامور الفطرية التي خلقها الله في النفس الانسانية هي الغيرة بشكلها الاكمل والافضل والاحسن وان كان هناك بعض الحيوانات لها هذه الغريزة الفطرية ،وخلق هذه الغريزة الفطرية في الانسان كون الانسان يجب عليه في هذه الحياة ان يدافع عن عرضه ودينه ووطنه من الهتك من قبل الاخرين الفاسدين والظالمين والمنحرفين .؟
ثانيا : سبب ضعف الغيرة عند الانسان
السبب الرئيسي لضعف الغيرة عند الانسان هو (( جهله بالدين ))،فالجهل بالدين سبب رئيسي لكل الاسباب التي يمكن ان تكون اسباب لضعف الغيرة ، فالانسان لو علم الدين بشكله الصحيح وعلم ان الدين قوانين واحكام جاءت من اجل الانسان بكل تفصيلاته وحفظه في عالم الدنيا والاخرة، لما ارتكب الذنوب والمعاصي والسيئات التي تضعف غيرة الانسان ولما قل حيائه ،ولما قلد المجتمعات التي تدعو الى الفساد والانحراف والابتعاد عن القيم والاخلاق ولساهم في الامر بالمعروف والنهي عن المنكر ابتداء من نفسه واهله وانتهاء الى الواقع الاجتماعي .
ثالثا : انعكاس الغيرة عند الانسان
الغيرة دليل وانعكاس قوة الايمان عند الانسان ،لذلك يقول النبي صلى الله عليه واله ((اني لغيور ،والله اغير مني ، وان الله يحب من عباده الغيور)) ، وهكذا يقول امير المؤمنين عليه السلام ((ما زنى غيور قط ))وذلك لان الانسان الغيور لا يرتضي هذا الفعل لنفسه ولا للناس الاخرين ،وكذلك يخشى لئلا ينعكس هذا الفعل على عرضه ففي الحديث الشريف (كما تدين تدان وكما تفعل يفعل بك ).
رابعا : الغيرة المذمومة
عدم الاعتدال بالغيرة يؤدي الى الغيرة المذمومة ، وتحول المودة والمحبة الى العداوة والبغضاء وهي بالاحرى من الشك وهو سريان المرض النفسي الى الانسان وقد شخص المولى امير المؤمنين عليه السلام هذا المرض من خلال هذا الحديث في رسالته إلى الحسن (عليه السلام): اياك والتغاير في غير موضع الغيرة، فإنّ ذلك يدعو الصحيحة منهن إلى السقم..) .
اللهم وفقنا الى الغيرة على ديننا واعراضنا واعراض المسلمين بحق محمد واله الطاهرين .؟
اللهم بحق الحسين اشف صدر الحسين بظهور المهدي عليه السلام ؟.