إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

فضل البكاء على الزهراء ( صلوات الله وسلامه عليها)

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • عطر الولايه
    رد
    بسم الله الرحمن الرحيم
    الحمد لله ربّ العالمين والصلاة والسلام على محمّد وآله الطيبين الطاهرين واللعن الدائم على أعدائهم أجمعين إلى قيام يوم الدين.


    احسنتم المرور والتعليق والاضافة القيمة الواعية وجزاكم الله خيراً
    وفقكم الله لكل خير ببركة و سداد اهل البيت عليهم السلام

    اترك تعليق:

  • اختكم في الله
    عضو متميز

  • اختكم في الله
    رد
    (*ياأم أبيها*)

    إن للزهراء سلام الله عليها
    مكانة عظيمة في قلوب شيعتها ومحبيها فهي المثل الاعلى والقدوة الصالحة والأم الحنون لهم جميعاً يذكورنها دائماً في أحزانهم ومسرّاتهم تنزل الدموع متسارعة عند ذكر مظلوميتها تتهلّل وجوههم فرحاً في ذكرى ميلادها وعند التطرّق في الحديث عن فضائلها فما أحلى اسمها في فم محبيها.. فاطمة... زهراء... بتول... كوثر.
    وهي عوناً لهم عندما يحتاجون اليها فبفضل الله عز وجل الذي اعطاها وأعطاها لا تتركهم إن طلبوها وحتى إن لم يطلبوها فهي تسارع في نجدتهم وإرشادهم وكلٌ منهم يذكر القصص والاحداث المتعددة الكثيرة التي كان للزهراء يداً في تخليصهم من مشاكلهم
    (يا (فاطمة الزهراء) يا بنت رسول الله يا حجة الله على خلقه يا سيدتنا ومولاتنا إنا توجهنا واستشفعنا وتوسلنا بك إلى الله وقدّمناك بين يدي حاجاتنا يا وجيهة عند الله اشفعي لنا عند الله)

    اترك تعليق:


  • فضل البكاء على الزهراء ( صلوات الله وسلامه عليها)

    بسم الله الرحمن الرحيم
    الحمد لله ربّ العالمين والصلاة والسلام على محمّد وآله الطيبين الطاهرين واللعن الدائم على أعدائهم أجمعين إلى قيام يوم الدين


    خبر الشهيد السعيد سماحة آية الله السيد محمد رضا الحكيم عندما انتقل الامام الحكيم (قدس سره) إلى جوار ربه وكانت الوفاة في محافظة بغداد كان القرار بأن يبات جثمانه الطاهر في الروضة الكاظمية، وبات مع جثمانه سماحة الشيخ مرتضى آل ياسين وهو عالم الكاظمية، وأغلقت الباب.وفي صبيحة اليوم التالي توجهت إلى الشيخ مرتضى آل ياسين والحديث لجدنا وسألته:
    شيخنا شفت شيء؟
    فأجاب: نعم شفت
    فسألته: ماذا رأيت؟
    قال: بعد قراءة القرآن هومت عيناي بالنوم فرأيت السيد محسن الحكيم جالس أمامي فسارعت لامسك ابهامه – ورد في روايات اهل البيت عليهم السلام مسك ابهام الميت للحديث معه- وسألته: سيدنا شلونك؟ فاجابني: الحمد لله.
    فسألته سيدنا شنو فادك؟ صلاتك؟
    فاجابني: هي واجبة
    فقلت له: صومك
    فاجابني: هو واجب
    فقلت له: كتبك
    فاجابني: اورثتها لاولادي
    فقلت له: سيدنا شنو اللي نفعك؟
    فقال: البكاء على الزهراء عليها السلام
    وهنا ترقرقت عيون السيد محمد رضا الحكيم بالدموع وقال : كان السيد محسن لا يذكر الزهراء عليها السلام الا وبكى.



المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
حفظ-تلقائي
Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
x
يعمل...
X