إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

الذهبي والالباني والجزري يردوا على تشكيك ابن تيمية في حديث الغدير

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة
    الرضا
    مشرف قسم فضائل أهل البيت (عليهم السلام)

  • الرضا
    رد
    اللهم صل على محمد وآل محمد

    اترك تعليق:

  • الرضا
    مشرف قسم فضائل أهل البيت (عليهم السلام)

  • الرضا
    رد
    يرفع بالصلاة على محمد وآل محمد

    اترك تعليق:

  • الرضا
    مشرف قسم فضائل أهل البيت (عليهم السلام)

  • الرضا
    رد
    يرفع بالصلاة على محمد وآل محمد

    اترك تعليق:


  • الذهبي والالباني والجزري يردوا على تشكيك ابن تيمية في حديث الغدير

    بسم الله الرحمن الرحيم
    والصلاة والسلام على محمد وآله الطاهرين واللعن الدائم على أعداهم ، ومخالفيهم ، ومعانديهم ، وظالميهم ، ومنكري فضائلهم ومناقبهم ، ومدّعي مقامهم
    ومراتبهم ، من الأولين والأخرين أجمعين إلى يوم الدين وبعد :

    قال الحافظ الذهبي في سير النبلاء ( 5/ 415 ) : "

    الحديث ثابت بلا ريب " ، وقال أيضا في تذكرة الحفاظ ( 2/713 ) في ترجمة ابن جرير : "
    ولما بلغ ابن جرير أن ابن أبي داود تكلم في حديث غدير خم عمل كتاب الفضائل ، وتكلم في تصحيح الحديث . وقد رأيت مجلدا في طرق الحديث لابن جرير ؛ فاندهشت له لكثرة طرقه " .

    وقال الألباني في الصحيحة ( 4/ 343 ) : "
    أما قول ابن تيمية في المنهاج ( 4/ 104 ) : " إنه كذب مخالف للقواعد الحديثية " فهو مردود عليه ، وكذا قول محمد خليل هراس في تعليقه على التوحيد لابن خزيمة : " الحديث غير صحيح ، ويشتبه أن يكون من وضع الشيعة .

    وقال أيضا في الصحيحة ( 5/ 263 ، 264 ) : " فمن العجيب حقا أن يتجرأ شيخ الإسلام ابن تيمية على إنكار هذا الحديث
    وتكذيبه في منهاج السنة ( 4/ 104 ) كما فعل بالحديث المتقدم هناك )) ثم قال مبيناً ما ذهب ابن تيمية له في توجيه معنى الموالاة حتى
    قال ـ وهنا موضع الشاهد ـ : (( ومما يوضح أن المولاة هنا بمعنى النصرة والمحبة لفظ الحديث نفسه وفيه :
    ( اللهم وال من والاه وعاد من عاداه ) ؛ فالمولاة ضد المعاداة في سياق الحديث ، والعداوة ضدها المحبة والنصرة كما هو معلوم ، والله الهادي وحده لسبيل الحق وهو المستعان وحده ، وقول بعض من يقول إن النبي ـ صلى الله عليه وسلم عهد لعلي بالخلافة في غدير خم جد ضعيف ؛ وهو قول واهٍ ))

    وقال الجزري :
    ( في مناقب السد الغالب : (( هذا حديث صحيح من وجوه كثيرة ؛ تواتر عن أمير المؤمنين علي ؛ وهو متواتر عن النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ رواه الجم الغفير عن الجم الغفير ، ولا عبرة بمن حاول تضعيفه ممن لا اطلاع له في هذا العلم ))

    وقال محقق الخصائص :
    (( أقول : من تتبع طرق هذا الحديث علم أنها صحيحة كالشمس في أغلبها ومنها الحسن ـ والضعيف منها قليل . والحديث صحيح لا شك في ذلك )) .

    الجياشي
    الرضا
    مشرف قسم فضائل أهل البيت (عليهم السلام)
    التعديل الأخير تم بواسطة الرضا; الساعة 12-01-2019, 09:16 PM.
المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
حفظ-تلقائي
Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
x
يعمل...
X