إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

الويلُ لنا من هذه الغفلة

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • الويلُ لنا من هذه الغفلة

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    اللهم صل على محمد وال محمد
    *********************
    إنّ الطريق ذاك الذي سمّيناه الصراط المستقيم هو أدقُّ من الشعرة وأحدُّ من السيف وإنّ "الغفلة" لتحرفنا عن ذلك الصراط الدقيق فنصير حينها إلى ما لا يُحمد عُقباه.
    فالغفلة خطرٌ حقيقي يؤدي بالمرء في بعض أحيانه إلى الكُفر.

    وبناءً على ذلك ينبغي للإنسان أن ينتبه إلى ما هو فاعل وإلى ما هو قائل كي يبقى سوياً في سيره إلى خالقه...
    إنّ العدو الأول للإنسان وهو ما يُمكن احتسابه عدوّاً باطنياً هو "الغفلة" فلو غفل الإنسان عن بعض الفرص الدنيوية لخسر وكانت خسارته ماديّة (دنيوية)أو قد تكون الخسارة معنوية.
    فلو تغافل الإنسان أو غفل عن بعض الأعمال الخيرية خسر نفحةً من نفحات الله جلّت أسماؤه.
    قال صلّى الله عليه وآله:اطلبوا الخير دهركم كلّه وتعرّضوا لنفحات الله فإنّ لله نفحات من رحمته يُصيب بها من يشاء من عباده..
    ولقد شاهدنا في مجمل حياتنا الكثير من الرجال والنساء الغافلين الذين أذهبوا دُنياهم سُدى وكذا الآخرة وما فيها من نعيم تُسدُّ أبوابها في وجوههم إذا غفلوا عن الخير...
    إنّها ألدُّ أعداء الإنسان ولو استولت عليه لا قدّر اللهُ آل البشر إلى ذلّة ما بعدها ذلّة.

  • #2
    اللهم صل على محمد وآل محمد


    أحسنتم وأجدتم ، نسأل الله لكم الخير والنور والبركات .




    عن ابي عبد الله الصادق ( عليه السلام ) أنه قال :
    {{ إنما شيعة جعفر من عف بطنه و فرجه و اشتد جهاده و عمل لخالقه و رجا ثوابه و خاف عقابه فإذا رأيت أولئك فأولئك شيعة جعفر
    }} >>
    >>

    تعليق

    عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
    يعمل...
    X