إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

اجر بذل الدموع والاموال والطعام على الامام الحسين (ع) في محاورة بين الله وكليمه النبي

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • اجر بذل الدموع والاموال والطعام على الامام الحسين (ع) في محاورة بين الله وكليمه النبي

    اجر بذل الدموع والاموال والطعام على الامام الحسين (ع) في محاورة بين الله و كليمه النبي موسى (ع) .


    بسم الله الرحمن الرحيم
    وبه نستعين وصلى الله على محمد واله الطيبين الطاهرين .


    لقد اثبت لنا التاريخ عن طريق الروايات التي وصلت الينا الموجودة في كتبنا وكتب ومصادر علماء اهل السنة والجماعة بان مقتل ومصيبة الامام الحسين (ع) كانت قبل ولادة النبي محمد (ص) وقبل قيام دين الاسلام .

    ومما يدل على ذلك عدة امور منها الرواية عن ....... عن أبو اليمان عن إمام لبني سليم عن أشياخ له قالوا : غزونا بلاد الروم فوجدنا في كنيسة من كنائسها مكتوبا :

    أترجو أمة قتلت حسينا ~~~~ شفاعة جده يوم الحساب .

    فقلنا للروم من كتب هذا في كنيستكم قالوا قبل مبعث نبيكم بثلاثمائة عام . (1) .

    ومن يراجع الروايات في ذلك يجد عدة كنائس وأديرة وجد فيها هذه الألواح وقيل ان عمر هذه الالواح والكتابة التي عليها 700 عام قبل ظهور نبي الاسلام محمد (ص) . وقيل ان عمرها 500 عام . وقيل 300 عام . فالقدر المتيقن ان هذه الالواح هي من التراث الديني القديم للمسيحيين .

    الا اننا نعلم ان قبل زمن نبي الله عيسى المسيح (ع) هو زمن نبي الله موسى (ع) وفي زمانه (ع) كان ذكر مصاب ومقتل الامام الحسين (ع) موجودا وحاضرا وبشكل واضح ونستشف ذلك من خلال هذه الرواية :
    في مناجاة موسى (ع) مع الله عز وجل :
    قال موسى (ع) : يا رب لم فضلت أمة محمد (ص) على سائر الأمم ؟
    فقال الله تعالى : فضلتهم لعشر خصال .
    قال موسى : وما تلك الخصال التي يعملونها حتى آمر بني إسرائيل يعملونها ؟

    قال الله تعالى : الصلاة والزكاة والصوم والحج والجهاد والجمعة والجماعة والقرآن والعلم والعاشوراء .

    قال موسى (ع) : يا رب وما العاشوراء ؟

    قال : البكاء والتباكي على سبط محمد (ص) والمرثية والعزاء على مصيبة ولد المصطفى ، يا موسى ما من عبد من عبيدي في ذلك الزمان بكى أو تباكى وتعزّى على ولد المصطفى (ص) إلا وكانت له الجنة ثابتاً فيها وما من عبد أنفق من ماله في محبة ابن بنت نبيّه طعاماً وغير ذلك درهماً إلا وباركت له في الدار الدنيا الدرهم بسبعين درهماً وكان معافاً في الجنة وغفرت له ذنوبه وعزّتي وجلالي ما من رجل أو امرأة سال دمع عينيه في يوم عاشوراء وغيره قطرةً واحدةً إلا وكتب له أجر مائة شهيد ) . (2) .

    وقبل زمن النبي موسى (ع) كان هناك الكثير من الانبياء كابراهيم واسماعيل واسحاق ويعقوب وغيرهم (ع) وصولا الى نبي الله ادم (ع) فملخص الكلام ان مصيبة الامام الحسين (ع) كانت حاضرة عند جميع الانبياء (ع) .


    ~~~~~~~~~~~~~~~~~~


    (1) تاريخ مدينة دمشق / ابن عساكر / الجزء 14 / الصفحة 243 . ويقول مؤالف هذا الكتاب ان هذا الخبر نقله من ابن العديم صاحب كتاب بغية الطلب في تاريخ حلب / الجزء 3 / الصفحة 48 .

    (2) مستدرك الوسائل / الجزء 10 / الصفحة 318 - 319 .

  • #2
    الأخ الفاضل والزميل العزيز المشرف المرتجى . أحسنتم وأجدتم وسلمت أناملكم على كتابة ونشر هذه المقالة الرائعة التي تدل على فضل وأجر و جواز النوح والبكاء وبذل الأموال والطعام على سيد الشهداء الإمام الحسين (عليه السلام) . جعل الله عملكم هذا في ميزان حسناتكم . ودمتم في رعاية الله تعالى وحفظه .

    تعليق


    • #3

      اللهم صل على محمد وال محمد
      احسنتم
      وبارك الله بكم
      شكرا كثيرا

      تعليق

      عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
      يعمل...
      X