اللهم صل على محمد وآل محمد

حار الأسى في جفنِكَ المقروحِ
وبكى البكاءُ لِدمعِكَ المسفوحِ

يا صاحب الوجه الذي ارتسمت به
نارُ الخيام ومنحرُ المذبوحِ

يا حاملا آهاتِ كلّ يتيمةٍ
ومضمِّداً لكيانها المجروحِ

لله كيف يدُ القيودِ تطاولتْ
لتطالَ كفَّ الذِّكرِ والتسبيحِ

كيف احتوى قلبُ الوجود نوائباً
هدّت من الإسلام أيَّ صروحِ

أنَّاتُ شجوك لم تزل في مسمعي
يبكي لها قلبي وتنحبُ روحي

يا نادباً رأسَ *الحسينِ* على القنا
روحي الفداءُ لصوتِكَ المبحوحِ

لهفي لِجيدِكَ بالحديدِ مطوَّقٌ
ضاقت له العليا وكلُّ فسيحِ

مذ راح يجري بالدماء كأنَّما
نحرُ *الحسين* بجُرحكَ المفتوحِ

...........
منقول
#الدر_العاملي