إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

الجامعة الإسلامية في المدينة المنورة تفضح ابن تيمية بخصوص جابر بن حيان

تقليص
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • الجامعة الإسلامية في المدينة المنورة تفضح ابن تيمية بخصوص جابر بن حيان



    بسم الله الرحمن الرحيم
    والصلاة والسلام على محمد وآله الطاهرين المعصومين
    وللعن الدائمة على أعدائهم وظالميهم من الأولين والأخرين .


    قال ابن تيمية :

    وأما جابر بن حيان صاحب المصنفات المشهورة عند الكيماوية
    فمجهول
    لا يعرف
    و ليس له ذكر

    بين أهل العلم
    و لا بين أهل الدين .
    المصدر


    مجموع الفتاوى

    المؤلف : تقي الدين أبو العباس أحمد بن عبد الحليم بن تيمية الحراني (المتوفى : 728هـ)

    المحقق : أنور الباز - عامر الجزار

    الناشر : دار الوفاء

    الطبعة : الثالثة ، 1426 هـ / 2005 م

    عدد الأجزاء : 37 ( 35 ، 2 فهارس ).

    جاء في مجلة الجامعة الإسلامية في المدينة المنورة

    وهي مجلة وهابية اصدار واشراف اتباع ابن تيمية

    بقلم دكتور أبو الوفاء عبد الآخر حيث قال :

    أولاً: لقد تقدم علم الكيمياء تقدماً عظيماً، وذلك نتيجة لمجهودات العالم الشهير (جابر بن حيان) الذي يعتبر من أعظم علماء العالم في جميع العصور، ولقد عرف العلماء قدره فسموا "علم الكيمياء"(علم جابر).

    وكان (جابر بن حيان) أول من حضّر: حامض الكبريتيك، وحامض النيتريك، وكربونات الصودا، وكربونات البوتاسيوم، وماء الذهب. وأصبح لهذه الكيماويات أهمية عظمى في العصور الحديثة، بل تكاد تكون من أسس حضارة القرن التاسع عشر والعشرين في الكيمياء، والصيدلة، والزراعة، والصناعة.

    وهو أول عالم كيميائي استعمل الموازين الحساسة في التجارب الكيميائية.

    ولقد ابتدع طرقاً أفادت كثيراً في تحضير العقاقير وتنقيتها وذلك في عمليات (البلورة، والترشيح، والتقطير، والتصعيد) وغيرها من الأعمال الهامة الكيميائية والصيدلية.





    وقال الزركلي في الأعلام ج 2 ص 103:

    جابر بن حيان

    (000 - 200 هـ = 000 - 815 م)

    جابر بن حيان بن عبد الله الكوفي، أبو موسى: فيلسوف كيميائي، كان يعرف بالصوفي.

    من أهل الكوفة، وأصله من خراسان. اتصل بالبرامكة، وانقطع إلى أحدهم جعفر بن يحيى.

    وتوفي بطوس. له تصانيف كثيرة قيل: عددها 232 كتابا، وقيل: بلغت خمسمائة.

    ضاع أكثرها، وترجم بعض ما بقي منها إلى اللاتينية. ومما بين أيدينا من كتبه - أو الكتب المنسوبة إليه - (مجموع رسائل - ط) نحو ألف صفحة، و (أسرار الكيمياء - ط) و (علم الهيئة - ط) و (أصول الكيمياء - ط) و (المكتسب - ط) مع شرح بالفارسية للجلدكي، وكتاب في (السموم .

    الكتاب : الأعلام

    المؤلف : خير الدين بن محمود بن محمد بن علي بن فارس، الزركلي الدمشقي (المتوفى : 1396هـ)
    الناشر : دار العلم للملايين

    الطبعة : الخامسة عشر - أيار / مايو 2002 م

    [ ترقيم الكتاب موافق للمطبوع، وتراجمه مضافة لخدمة التراجم (أكثر من 14000 ترجمة)

    وقال القفطي في أخبار العلماء بأخيار الحكماء ج 1 ص 73 :
    جابر بن حيان الصوفي الكوفي كَانَ متقدماً فِي العلوم الطبيعية بارعاً منها فِي صناعة الكيمياء وَلَهُ فِيهَا تآليف كثيرة ومصنفات مشهورة وَكَانَ مع هَذَا مشرفاً عَلَى كثير من علوم الفلسفة ومتقلداً للعلم المعروف بعلم الباطن وهو مذهب المتصوفين من أهل الإسلام كالحارث بن أسد المجاشي وسهل بن عبد الله التستري ونظرائهم.. وذكر محمد بن سعيد السرقسطي المعروف بابن المشاط الاصطرلابي الأندلسي أنه رأي لجابر بن حيان بمدينة مصر تآليفاً فِي عمل الاصطرلاب يتضمن ألف مسألة لا نظير لَهُ.

    الكتاب : أخبار العلماء بأخيار الحكماء

    المؤلف : القفطي .



    بعد هذه الشهادات اترك الحكم والتعليق للمشاهدين .



    ملاحظة كل هذه المصادر هي من المكتبة الشاملة

    (القرص اللزري )




    إذا شئت أن ترضى لنفسك مذهباً ينجيك يوم الحشر من لهب النار
    فدع عنك قول الشافعي ومالك وأحمد والمروي عن كعب احبار
يعمل...
X