إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

عجائب الدهر في فلتات عمر ج 5

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • الجابري اليماني
    رد



    العجيبة (225) :


    عمر كان شديد في ايذاء النبي الاكرم اول بعثته


    أسد الغابة لإبن الاثير ج 3 ص 643


    إسلامه رضي الله عنه:

    لما بعث الله محمداً صلى الله عليه وسلم، كان عمر شديداً عليه وعلى المسلمين. ثم أسلم بعد رجال سبقوه، قال هلال بن يساف: أسلم عمر بعد أربعين رجلاً وإحدى عشرة امرأة. وقيل: أسلم بعد تسعة وثلاثين رجلاً وعشرين امرأة، فكمل الرجال به أربعين رجلاً.




    كم انت قبيح يا ابا حفص منذ اول الدعوة لاخرها .

    اترك تعليق:


  • الجابري اليماني
    رد

    المولى الشيخ الهادي وفقه الله
    شكرا لتلطفكم وجزيتم خيرا على جهودكم

    دمتم موفقين مسددين

    اترك تعليق:


  • الهادي
    رد
    اللهم صلِ على محمد واله الطيبين الطاهرين

    الاخ الفاضل الجابر اليماني جزاك الله خيرا وزادك توفيقا وتسديدا لخدمة الاسلام المحمدي الاصيل وبيان مافعله الظلمة في تحريف الدين

    فحشرك الله مع محمد واله المظلومين.

    اترك تعليق:


  • الجابري اليماني
    رد


    العجيبة (224) :


    ابن عمر يقر بمخالفة ابيه لشرع الله ورسوله


    صحيح وضعيف سنن الترمذي ج 2 ص 323


    ( سنن الترمذي )

    823 حدثنا عبد بن حميد أخبرني يعقوب بن إبراهيم بن سعد حدثنا أبي عن صالح ابن كيسان عن ابن شهاب أن سالم بن عبد الله حدثه أنه سمع رجلا من أهل الشام وهو يسأل عبد الله بن عمر عن التمتع بالعمرة إلى الحج فقال عبد الله بن عمر هي حلال فقال الشامي إن أباك قد نهى عنها فقال عبد الله بن عمر أرأيت إن كان أبي نهى عنها وصنعها رسول الله صلى الله عليه وسلم أأمر أبي نتبع أم أمر رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال الرجل بل أمر رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال لقد صنعها رسول الله صلى الله عليه وسلم .

    تحقيق الألباني :

    صحيح الإسناد

    اترك تعليق:


  • الجابري اليماني
    رد



    العجيبة (223) :




    عمر لايطيع امر رسول الله الاكرم لانه يخاف على نفسه القتل ؟




    - حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يزيد بن هارون أنا محمد بن إسحاق بن يسار عن الزهري محمد بن مسلم بن شهاب عن عروة بن الزبير عن المسور بن مخرمة ومروان بن الحكم قالا : خرج رسول الله صلى الله عليه و سلم عام الحديبية يريد زيارة البيت لا يريد قتالا وساق معه الهدى سبعين بدنة وكان الناس سبعمائة رجل


    [النص طويل موضع الشاهد ]


    قال وقد كان رسول الله صلى الله عليه و سلم قبل ذلك بعث خراش بن أمية الخزاعي إلى مكة وحمله على جمل له يقال له الثعلب فلما دخل مكة عقرت به قريش وأرادوا قتل خراش فمنعهم الأحابش حتى أتى رسول الله صلى الله عليه و سلم فدعا عمر ليبعثه إلى مكة فقال يا رسول الله انى أخاف قريشا على نفسي وليس بها من بنى عدى أحد يمنعني وقد عرفت قريش عداوتي إياها وغلظتي عليها ولكن أدلك على رجل هو أعز منى عثمان بن عفان قال فدعاه رسول الله صلى الله عليه و سلم فبعثه إلى قريش يخبرهم انه لم يأت لحرب وانه جاء زائرا لهذا البيت معظما لحرمته فخرج عثمان حتى أتى مكة ..


    تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده حسن محمد بن إسحاق وإن كان مدلسا وقد عنعن إلا أنه قد صرح بالتحديث في بعض فقرات هذا الحديث فانتفت شبهة تدليسه






    ابو حفص الا تروم الشهادة ؟!!

    اترك تعليق:


  • الجابري اليماني
    رد

    العجيبة (222) :




    ابن تيميه الحراني يقر ان عمر قال كلمة أهجر وان تعدد معناها




    منهاج السنة النبوية لابن تيميه ج 6 ص 24




    وأما عمر فاشتبه عليه هل كان قول النبي - صلى الله عليه وسلم - من شدة المرض، أو كان من أقواله المعروفة؟ والمرض جائز على الأنبياء، ولهذا قال: " ما له؟ أهجر ؟ " فشك في ذلك ولم يجزم بأنه هجر، والشك جائز على عمر، فإنه لا معصوم إلا النبي - صلى الله عليه وسلم - لا سيما وقد شك بشبهة؛ فإن النبي - صلى الله عليه وسلم - كان مريضا، فلم يدر أكلامه كان من وهج المرض، كما يعرض للمريض، أو كان من كلامه المعروف الذي يجب قبوله؟






    الان سيكون رد الوهابي المعلب : ابن تيميه اخطأ بهذا القول وهو ليس بمعصوم ..!


    اترك تعليق:


  • الجابري اليماني
    رد



    العجيبة (221) :




    الالباني يقر ان عمر خالف رسول الله الاكرم في النهي عن متعة الحج




    فتاوى الشيخ العلامه محمد ناصر الدين الالباني في المدينة والامارات ص 126-127


    فينبغي ان نبحث الموضوع بحثا علميا ، فعمر بن الخطاب نهى عن التمتع ، ولكن رسول "صلى الله عليه وسلم" أمر به !!.


    فهل هناك مسلم مهما كان محباً لعمر بن الخطاب يمكن ان يجعل نفسه عمرياً في كل مسألة ؟ هذا مستحيل ، لانه سيجد عمر يقول قولا ، والصواب بخلافه .


    اترك تعليق:


  • الجابري اليماني
    رد



    العجيبة (220) :


    فعل عمر زلة يقرّها ابن حزم الاندلسي عوقب عليها بالطرد من رسول الله الاكرم






    الإحكام في أصول الأحكام لابن حزم الاندلسي ج 8 ص 12




    وأما أمر الكتاب الذي أراد رسول الله صلى الله عليه وسلم أن يكتبه يوم الخميس قبل وفاته صلى الله عليه وسلم بأربعة أيام فإنما كان في النص على أبي بكر رضي الله عنه ولقد وهل عمر وكل من ساعده على ذلك وكان ذلك القول منهم خطأ عظيما ولكنهم الخير أرادوا فهم معذورون مأجورون وإن كانوا قد عوقبوا على ذلك بأمر رسول الله صلى الله عليه وسلم إياهم بالخروج عنه وإنكاره عليهم التنازع بحضرته ولقد ولد الامتناع من ذلك الكتاب من فرقة الأنصار يوم السقيفة ما كاد يكون فيه بوار الإسلام لولا أن الله تداركنا بمنه وولد من اختلاف الشيعة وخروج طوائف منهم عن الإسلام أمرا يشجي نفوس أهل الإسلام فلو كتب ذلك الكتاب لانقطع الاختلاف في الإمامة ولما ضل أحد فيها لكن يقضي الله أمرا كان مفعولا وقد أبى ربك إلا ما ترى وهذه زلة عالم نعني قول عمر .




    اترك تعليق:


  • الجابري اليماني
    رد



    العجيبة (219) :




    ابن حزم الاندلسي يقر ان قول عمر في حق النبي الاكرم هو كفر مجرد




    الإحكام في أصول الأحكام لابن حزم الاندلسي ج 8 ص 11


    واعترض آخرون من أهل الجهل على الحديث المذكور بالآية المذكورة وصوبوا فعل عمر وقوله في ذلك اليوم قال أبو محمد وهذان الاعتراضان من هاتين الطائفتين لا يشبهان اعتراض المسلمين وإنما يشبهان اعتراض أهل الكفر والإلحاد وبعيد عندنا أن يعترض بها مسلم صحيح الباطن لأن الطائفة الأولى مكذبة لله عز وجل في قوله إنه أكمل ديننا مدعية أنه كانت هنالك أشياء لم تكمل والطائفة الثانية مجهلة لرسول الله صلى الله عليه وسلم مدعية عليه الكذب في أمر الكتاب الذي أراد أن يكتبه أو التخطيط في كلامه وأن قول عمر أصوب من قول رسول الله صلى الله عليه وسلم وكلا هذين القولين كفر مجرد ..






    اترك تعليق:


  • الجابري اليماني
    رد



    العجيبة (218) :




    ابن حزم يعترف ان عمر قال مستفهما ماشأنه هجر واتهامه للنبي الاكرم بذلك






    الإحكام في أصول الأحكام لابن حزم الاندلسي ج 7 ص 123


    عن ابن عباس فذكر الحديث وفيه إن قوما قالوا عن النبي صلى الله عليه وسلم في ذلك اليوم ما شأنه هجر قال أبو محمد هذه زلة العالم التي حذر منها الناس قديما وقد كان في سابق علم الله تعالى أن يكون بيننا الاختلاف وتضل طائفة وتهتدي بهدى الله أخرى فلذلك نطق عمر ومن وافقه بما نطقوا به مما كان سببا إلى حرمان الخير بالكتاب الذي لو كتبه لم يضل بعده ولم يزل أمر هذا الحديث مهما لنا وشجى في نفوسنا وغصة نألم لها وكنا على يقين من أن الله تعالى لا يدع الكتاب الذي أراد نبيه صلى الله عليه وسلم أن يكتبه فلن يضل بعده دون بيان ليحيا من حي عن بينة إلى أن من الله تعالى بأن أوجدناه فانجلت الكربة والله المحمود .






    هذا اول اعتراف من عالم سني وسيليه اعتراف آخر بكفر عمر بن الخطاب لاتهامه رسول الله بالهذيان .


    اترك تعليق:

عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
يعمل...
X