إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

الأئمّة عليهم السلام إثنا عشر عدد أسباط يعقوب

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • الأئمّة عليهم السلام إثنا عشر عدد أسباط يعقوب

    قال ابن شاذان عامله الله بالفضل والإحسان: حدّثنا عبد الله بن جبلة، عن عبد الله بن المستنير، عن المفضل بن عمر، عن جابر بن يزيد الجعفي، عن عبد الله بن العباس قال: دخلت على رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم والحسن على عاتقه، والحسين على فخذه، يلثمهما ويقبلهما ويقول: اللهم والِ مَنْ والاهما، وعاد مَنْ عادهما. ثم قال: يا ابن عباس كأنّي أنظر إلى شيبة ابني الحسين، تخضب من دمه، يدعو فلا يجاب، فيستنصر فلا ينصر.

    قلت: ومن يعمل ذلك؟

    قال: أشرار أمتي، لا أنالهم الله شفاعتي.

    ثم قال: يا ابن عباس من زاره عارفاً بحقه كتب الله له ثواب ألف حجة و ألف عمرة، ألا ومن زاره فقد زارني، ومن زارني فكأنما قد زار الله، وحق الزائر على الله أن لا يعذبه بالنار، ألا وإن الإجابة تحت قبته، والشفاء في تربته، والأئمّة من ولده.

    قال: قلت يا رسول الله فكم الأئمّة بعدك؟

    قال: بعدد أسباط يعقوب، ونقباء بني إسرائيل، وحوارييّ عيسى.

    قال: قلت يا رسول الله فكم كانوا؟

    قال: كانوا اثني عشر والأئمّة (بعدي) اثنا عشر، أوّلهم عليّ بن أبي طالب، وبعده سبطاي الحسن والحسين، فإذا انقضى الحسين فابنه عليّ، فإذا انقضى عليّ فابنه محمّد، فإذا انقضى محمّد فابنه جعفر، فإذا انقضى جعفر فابنه موسى، فإذا انقضى موسى فابنه عليّ، فإذا انقضى عليّ فابنه محمّد، فإذا انقضى محمّد فابنه عليّ، فإذا انقضى عليّ فابنه الحسن، فإذا انقضى الحسن فابنه الحجة.

    قال: قلت: يا رسول الله أساميٌّ لم أسمع بهنّ قط؟

    قال: هم الأئمّة بعدي وإن قهروا؛ أمناء، معصومون، نجباء، أخيار.

    يا ابن عبّاس! مَنْ أتى يوم القيامة عارفاً بحقهم أخذت بيده فأدخلته الجنة.

    يا ابن عباس! مَنْ أنكرهم؛ أو ردّ واحداً منهم فكأنما قد أنكرني وردّني؛ ومن أنكرني وردّني فكأنما قد أنكر الله وردّه.

    يا ابن عباس! سوف يأخذ الناس يميناً وشمالاً، فإذا كان ذلك فاتبع علياً وحزبه، فإنه مع الحق والحق معه فلا يتفرقان حتى يردا عليّ الحوض.

    يا ابن عباس! ولايتهم ولايتي، وولايتي ولاية الله، وحربهم حربي، وحربي حرب الله، وسلمهم سلمي، وسلمي سلم الله.

    ثم تلا صلى الله عليه وآله وسلم: (يُرِيدُونَ أَنْ يُطْفِئُوا نُورَ اللَّهِ بِأَفْوَاهِهِمْ وَيَأْبَى اللَّهُ إِلاَّ أَنْ يُتِمَّ نُورَهُ وَلَوْ كَرِهَ الْكَافِرُونَ).

    اللهم احشرنا مع أحبائهم بحرمة حبيبك المصطفى وآله الأئمّة النجباء.
عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
يعمل...
X