إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

وصيــــــــــة رسول اللـــــــه ليلـــة وفاتـــــه

تقليص
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • وصيــــــــــة رسول اللـــــــه ليلـــة وفاتـــــه

    بسم الله الرحمن الرحيم

    اللهم صل ِ على محمد وال محمد الائمة والمهديين وسلم تسليما

    وصيــــــــــة رسول اللـــــــه ليلـــة وفاتـــــه

    أخبرنا جماعة (هؤلاء الجماعة الذين ذكرهم الشيخ الطوسي في مواضعاخرىوما ذكرته عنأبي عبد الله الحسين بن سفيان البزوفري فقد أخبرني به أحمد أبن عبدون والحسين بنعبيد الله (الغضائري) عنه) خاتمة الوسائل ص30)، عن أبي عبد الله الحسين بن علي بن سفيانالبزوفري ، عن علي بن سنان الموصلي العدل ، عن علي بن الحسين ، عن أحمد بن محمد بنالخليل ، عن جعفر بن أحمد المصري ، عن عمه الحسن بن علي ، عن أبيه ، عن أبي عبدالله جعفر بن محمد ، عن أبيه الباقر ، عن أبيه ذي الثفنات سيد العابدين ، عن أبيهالحسين الزكي الشهيد ، عن أبيه أمير المؤمنين عليه السلام قال : قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم - فيالليلة التي كانت فيها وفاته - لعلي عليه السلام : يا أبا الحسن أحضر صحيفةودواة . فاملا رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم وصيته حتى انتهى إلى هذاالموضع فقال : يا علي إنه سيكون بعدي اثنا عشر إماما ومنبعدهم إثنا عشر مهديا، فأنت يا علي أولالاثني عشر إماما سماك الله تعالى في سمائه: عليا المرتضى ، وأمير المؤمنين ، والصديقالاكبر ، والفاروق الاعظم ، والمأمون ، والمهدي ، فلا تصح هذه الاسماء لاحد غيرك . يا عليأنت وصيي على أهل بيتي حيهم وميتهم ، وعلى نسائي : فمن ثبتها لقيتني غدا ، ومنطلقتها فأنا برئ منها ، لم ترني ولم أرها في عرصة القيامة ، وأنت خليفتي على أمتيمن بعدي فإذا حضرتك الوفاة فسلمها إلى ابني الحسن البر الوصول ، فإذا حضرته الوفاةفليسلمها إلى ابني الحسين الشهيد الزكي المقتول ، فإذا حضرته الوفاة فليسلمها إلىابنه سيد العابدين ذي الثفنات علي ، فإذا حضرته الوفاة فليسلمها إلى ابنه محمدالباقر ، فإذا حضرته الوفاة فليسلمها إلى ابنه جعفر الصادق ، فإذا حضرته الوفاةفليسلمها إلى ابنه موسى الكاظم ، فإذا حضرته الوفاة فليسلمها إلى ابنه علي الرضا ،فإذا حضرته الوفاة فليسلمها إلى ابنه محمد الثقة التقي ، فإذا حضرته الوفاةفليسلمها إلى ابنه علي الناصح ، فإذا حضرته الوفاة فليسلمها إلى ابنه الحسن الفاضل، فإذا حضرته الوفاة فليسلمها إلى ابنه محمد المستحفظ من آل محمد عليهم السلام . فذلك اثنا عشر إماما ، ثم يكون من بعده اثنا عشر مهديا ، فإذا حضرتهالوفاة فليسلمها إلى ابنه أول المقربين له ثلاثة أسامي : اسم كاسمي واسم أبي وهو عبد الله وأحمد ،والاسم الثالث : المهدي ، هو أولالمؤمنين))
    وردت الوصية المقدسة في هذه المصادر اولا الغيبة للطوسي صفحة 151 طبعة مؤسسة
    المعارف الاسلامية وايضا ص107و108،,,,الموسوعة للسيد الصدر ج3 ص640 وايضا ص770 / بحار الأنوار ج 53 ص 147 غاية المرام ج 2 ص241... النجم الثاقب ج2 ص41، الشيخ الحرالعاملي في إثبات الهداةج1 ص549 ح 376، الشيخ الحرالعاملي کتاب الايقاظ من الهجعة ص393/مختصر بصائر الدرجات محمد بن سليمان الحلي ص112


  • #2
    المشاركة الأصلية بواسطة الجواب الواضح مشاهدة المشاركة
    بسم الله الرحمن الرحيم

    اللهم صل ِ على محمد وال محمد الائمة والمهديين وسلم تسليما

    وصيــــــــــة رسول اللـــــــه ليلـــة وفاتـــــه

    عن أبي عبدالله جعفر بن محمد ، عن أبيه الباقر ، عن أبيه ذي الثفنات سيد العابدين ، عن أبيهالحسين الزكي الشهيد ، عن أبيه أمير المؤمنين عليه السلام قال : قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم - فيالليلة التي كانت فيها وفاته - لعلي عليه السلام : يا أبا الحسن أحضر صحيفةودواة . فاملا رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم وصيته حتى انتهى إلى هذاالموضع فقال : يا علي إنه سيكون بعدي اثنا عشر إماما ومن بعدهم إثنا عشر مهديا...


    أخانا الجواب الواضح ...

    أرجو منك أن توضّح لنا ماذا يعني هذا المقطع الأخير , وبالخصوص عبارة ( ومن بعدهم ) توضيحاً علميّا وفق معاني اللغة العربية ...




    عن عبد السلام بن صالح الهروي قال :
    سمعتُ أبا الحسن علي بن موسى الرضا (عليهما السلام) يقول
    :


    " رَحِمَ اللهُ عَبداً أَحيا أمرَنا "

    فقلت له: وكيف يحيي أمركم؟

    قال (عليه السلام) :

    " يَتَعَلَّمُ عُلومَنا وَيُعَلِّمُها النّاسَ ، فإنَّ النّاسَ لوَ عَلِموا مَحاسِنَ كَلامِنا لاتَّبَعونا "


    المصدر : عيون أخبار الرضا (عليه السلام) - للشيخ الصدوق (رحمه الله) - (2 / 276)


    تعليق


    • #3
      المشاركة الأصلية بواسطة الصدوق مشاهدة المشاركة
      أخانا الجواب الواضح ...


      أرجو منك أن توضّح لنا ماذا يعني هذا المقطع الأخير , وبالخصوص عبارة ( ومن بعدهم ) توضيحاً علميّا وفق معاني اللغة العربية ...

      بسم الله الرحمن الرحيم

      اللهم صل ِ على محمد وال محمد الائمة والمهديين وسلم تسليما

      اهلا بك اخ الصدوق

      اولا هذا لايحتاج الى تفصيل او تدقيق ياتي من بعد الائمة حكم المهديين وهذا واضح من قولهم هذا من جانب

      اما اخي اذا تقول توضيحا علميآ وبالغه العربيه هل اللغه العربيه هو التوضيح العلمي ام كلام ال محمد صلوات الله عليهم

      حتى لا اطيل عليك وفقك الله ياتي حكم المهديين بعد الائمة صلوات الله عليه وهذا من قول رسول الله سيكون من بعدي اثنا عشر امام ومن بعدهم والائمه بعد الرسول ص والمهديين بعد الائمة ع

      تعليق


      • #4
        المشاركة الأصلية بواسطة الجواب الواضح مشاهدة المشاركة
        بسم الله الرحمن الرحيم

        اللهم صل ِ على محمد وال محمد الائمة والمهديين وسلم تسليما

        اهلا بك اخ الصدوق

        اولا هذا لايحتاج الى تفصيل او تدقيق ياتي من بعد الائمة حكم المهديين وهذا واضح من قولهم هذا من جانب

        اما اخي اذا تقول توضيحا علميآ وبالغه العربيه هل اللغه العربيه هو التوضيح العلمي ام كلام ال محمد صلوات الله عليهم

        حتى لا اطيل عليك وفقك الله ياتي حكم المهديين بعد الائمة صلوات الله عليه وهذا من قول رسول الله سيكون من بعدي اثنا عشر امام ومن بعدهم والائمه بعد الرسول ص والمهديين بعد الائمة ع

        عليكم السلام ورحمة الله وبركاته ...

        أولا :لم أقل بأن التوضيح العلمي هو اللغة العربية نفسها , بل التوضيح العلمي وفق اللغة العربية , اي بواسطة او عن طريق اللغة العربية دون تأويل شخصي بلا دليل . فأرجو الإنتباه والتدقيق , هداك الله

        واذا كنت تقول بأن اللغة العربية هي نقيض كلام آل محمد (صلوات الله عليهم أجمعين) !!
        فكيف نستطيع أن نفهم كلامهم (عليهم السلام) بغير اللغة العربية ؟؟؟!!!

        ثانياً :على ما تقول به ــ وكما هو واضح ــ بأن الأئمة إمام بعد إمام , أي أنه لا يتولى الامامة الامام اللاحق الا بعد أن يمضي الامام السابق(صلوات الله عليهم أجمعين) .

        وهذا الأمر ينطبق على المهديين أيضاً , اذ أنه لايأتي أولهم الا بعد مضي آخر امام وهو الامام المهدي (عجل الله تعالى فرجه) .
        فيا ترى هل انقضت امامة المهدي (عليه السلام) . حتى يظهر صاحبكم ؟؟؟!!!

        أم أنه يجوز له أن يظهر قبل الامام ؟؟؟!!!

        وهذا يتنافى مع قول النبي (صلى الله عليه وآله) :
        ( ... ومن بعدهم ...) .

        لذا فأنت بين محذورين :



        إمّا أن تقول بأن امامة المهدي قد انقضت لتبدأ مرحلة المهديين الاثنا عشر ... وهذا باطل بالوجدان وينافي ما تقول به أنت .

        أو تقول بأن المهديين يجوز أن يظهروا قبل انقضاء امامة الأئمة , وهذا مخالف لقول النبي (صلى الله عليه وآله )وهو ( ... ومن بعدهم ...) .




        "


        "

        عذراً : سأغيب عن المنتدى وعن الحوار ليوم أو أكثر ربما .




        عن عبد السلام بن صالح الهروي قال :
        سمعتُ أبا الحسن علي بن موسى الرضا (عليهما السلام) يقول
        :


        " رَحِمَ اللهُ عَبداً أَحيا أمرَنا "

        فقلت له: وكيف يحيي أمركم؟

        قال (عليه السلام) :

        " يَتَعَلَّمُ عُلومَنا وَيُعَلِّمُها النّاسَ ، فإنَّ النّاسَ لوَ عَلِموا مَحاسِنَ كَلامِنا لاتَّبَعونا "


        المصدر : عيون أخبار الرضا (عليه السلام) - للشيخ الصدوق (رحمه الله) - (2 / 276)


        تعليق


        • #5
          المشاركة الأصلية بواسطة الصدوق مشاهدة المشاركة
          عليكم السلام ورحمة الله وبركاته ...


          أولا :لم أقل بأن التوضيح العلمي هو اللغة العربية نفسها , بل التوضيح العلمي وفق اللغة العربية , اي بواسطة او عن طريق اللغة العربية دون تأويل شخصي بلا دليل . فأرجو الإنتباه والتدقيق , هداك الله

          واذا كنت تقول بأن اللغة العربية هي نقيض كلام آل محمد (صلوات الله عليهم أجمعين) !!
          فكيف نستطيع أن نفهم كلامهم (عليهم السلام) بغير اللغة العربية ؟؟؟!!!

          ثانياً :على ما تقول به ــ وكما هو واضح ــ بأن الأئمة إمام بعد إمام , أي أنه لا يتولى الامامة الامام اللاحق الا بعد أن يمضي الامام السابق(صلوات الله عليهم أجمعين) .

          وهذا الأمر ينطبق على المهديين أيضاً , اذ أنه لايأتي أولهم الا بعد مضي آخر امام وهو الامام المهدي (عجل الله تعالى فرجه) .
          فيا ترى هل انقضت امامة المهدي (عليه السلام) . حتى يظهر صاحبكم ؟؟؟!!!

          أم أنه يجوز له أن يظهر قبل الامام ؟؟؟!!!

          وهذا يتنافى مع قول النبي (صلى الله عليه وآله) : ( ... ومن بعدهم ...) .


          لذا فأنت بين محذورين :




          إمّا أن تقول بأن امامة المهدي قد انقضت لتبدأ مرحلة المهديين الاثنا عشر ... وهذا باطل بالوجدان وينافي ما تقول به أنت .


          أو تقول بأن المهديين يجوز أن يظهروا قبل انقضاء امامة الأئمة , وهذا مخالف لقول النبي (صلى الله عليه وآله )وهو ( ... ومن بعدهم ...) .




          "


          "


          عذراً : سأغيب عن المنتدى وعن الحوار ليوم أو أكثر ربما .

          نعم حياك الله اخ الصدوق ان شاء الله تعود بالسلامه حتى نكمل سانزل الرد وفقك الله

          لم نقل ان الامام المهدي توفي لاكن لو اكملة الوصيه ستجد كلمة اول المؤمنين

          اختص المهدي الأول بكونه أول المؤمنين بدعوة الإمام المهدي (ع) لقول الرسول (ع) عنه في الوصية ( وهو أول المؤمنين) وبهذه الصفة أيضاً شابه أمير المؤمنين (ع) فكما كان أمير المؤمنين (ع) هو أول من آمن بالرسول محمد (ص) ونصره كذلك المهدي الأول (ع) شرفه الله بكونه أول من يصدق الإمام المهدي (ع) ويؤمن به وينصره .
          وبملاحظة عبارة (وهو أول المؤمنين) يتضح مراد الرسول (ص) بأنه أول من يؤمن بالإمام المهدي (ع) عند قيامه وهذا يستلزم أن يكون المهدي الأول موجوداً قبل قيام الإمام المهدي (ع) ليصدق عليه أنه أول المؤمنين لأنه ان لم يكن موجوداً قبل قيام القائم (ع) وانه يولد بعد قيام القائم (ع) فلا يصدق عليه أنه أول المؤمنين بل يصدق هذا الوصف على أول أنصار الإمام المهدي الثلاثمائة والثلاثة عشر بل يكون كل أنصار الإمام المهدي (ع) قد سبقوا ولده الوصي بالايمان بالإمام المهدي(ع) ، فهم أولى بهذا الوصف منه . إذن لابد أن يكون أول أوصياء الإمام المهدي (ع) مولوداًً قبل قيامه (ع) ومن ذريته ومن المعلوم أن معنى الابن يصدق على الأبن من الذرية كما يصدق على الأبن بالمباشرة فقد جاء في عشرات الروايات وصف الأئمة من ذرية الإمام علي (ع) بأنهم أبناء رسول الله (ص) لا لأنهم أبناءه بالمباشرة بل لأنهم من ذرية ابنته فاطمة الزهراء (ع) وهذا أمر واضح لايحتاج إلى مزيد بيان ومن أراد التفصيل فعليه بمراجعة كتابيّ (الرد الحاسم) و (سامري عصر اظهور) فقد بيّنت هذه المسألة فيهما بالتفصيل .
          وإذا كان وصي الإمام المهدي (ع) - أول المهديين- موجوداً قبل قيام الإمام المهدي (ع) فلابد أن يكون هو الحجة على الناس بعد الإمام المهدي (ع) وأن يكون هو أهدى الرايات الممهدة ولا حجة فوقه غير الإمام المهدي (ع) لأستحالة أن يكون الوصي تابعاً لأحد أو مأموماًً بأحد غير الإمام الذي قبله وهذا أمر واضح لكل من اطلع على عقيدة أهل البيت (ع) وبهذا لابد أن يكون وصي الإمام المهدي هو اليماني الموعود الذي أوجبت الروايات على الناس نصرته وإتباعه - كما سيأتي بيانه- وأما من حاول تغيير الكلم عن مواضعه وقال : بأن عبارة ( وهو أول المؤمنين ) لا تعني أول من يؤمن بالإمام المهدي قبل قيامه وربما لها معنىً ثان .
          فأقول له : هذا خلاف ظاهر كلام رسول الله (ص) وخلاف ما تعارف عليه من مراد المعصومين عندما تكلموا بهذه العبارة في العديد من الروايات بل خلاف المراد من بعض الآيات القرآنية وإليك البيان : قال تعالى حكاية عن نبيه موسى (ع) : ( ... فَلَمَّا تَجَلَّى رَبُّهُ لِلْجَبَلِ جَعَلَهُ دَكّاً وَخَرَّ موسَى صَعِقاً فَلَمَّا أَفَاقَ قَالَ سُبْحَانَكَ تُبْتُ إِلَيْكَ وَأَنَاْ أَوَّلُ الْمُؤْمِنِينَ ) ولنرى ما المقصود من (أول المؤمنين) في هذه الآية الشريفة وذلك عن طريق الروايات التي جاءت في تفسيرها .
          فعن الإمام علي (ع) : في تفسير قول نبي الله موسى (ع) (وأنا أول المؤمنين) قال : ( ... وأنا أول المقرين بأنك تـَرى ولا تـُرى وأنت بالمنظر الأعلى ) كفاية الأثر : ص262 للخزاز القمي .
          وعن الإمام الرضا (ع) في حديث طويل قال في تفسير قول نبي الله موسى (ع) (وأنا أول المؤمنين ) : ( ... يقول رجعت إلى معرفتي بك عن جهل قومي ( وأنا أول المؤمنين ) منهم بأنك تَرى ولا تـُرى ... ) الإحتجاج 2/221 للطبرسي .
          فبربكم ماذا تفهمون من هاتين الروايتن في تفسير (أول المؤمنين ) غير السبق إلى الايمان بالله تعالى والرجوع اليه وخصوصاًً في الرواية الثانية حيث قال الرضا (ع) : ( ... أول المؤمنين منهم بأنك ترى ولا تـُرى ) أي أنا أول المؤمنين من قومي الذين سألوا رؤيتك وأول مقر وسابق بانك لا تـُرى .
          وعن إبن عباس في قول الله عز وجل : ( فَلَمَّا أَفَاقَ قَالَ سُبْحَانَكَ تُبْتُ إِلَيْكَ وَأَنَاْ أَوَّلُ الْمُؤْمِنِينَ ) قال : يقول : ( سبحانك تبت إليك من أن أسألك رؤية وأنا أول المؤمنين بأنك ترى ولا تـُرى ) الامالي للصدوق : ص 601 ، التوحيد : ص 118.
          وقد جاء رسول الله (ص) بالفصل في معنى هذه العبارة (أول المؤمنين) عندما وصف بها أمير المؤمنين فلكي لا يتأولها الحاسدون لأمير المؤمنين بيّن الرسول (ص) ان معنى وصف أمير المؤمنين بأنه أول المؤمنين أي أول من سبق إلى الإيمان والإسلام والإقرار بنبّوة النبي محمد (ص) وليس معنى آخر كما حاول أعداء السيد أحمد الحسن تأويل قول رسول الله (ص) في حق وصي الإمام المهدي بأنه أول المؤمنين فقد حاولوا تأويلها في غير معنى السبق إلى الإيمان والإقرار بدعوة الإمام المهدي (ع) !!!!
          عن الرسول (ص) إنه قال لعلي (ع) : ( أنت أول المؤمنين ايماناً وإسلاماً ) مصباح الفقاهة للمحقق الخوئي 2 /511 هامش2.
          وعن أبي ذر (ع) قال : ( سمعت رسول الله (ص) يقول لعلي : أنت أول من آمن بي وصدق ) ذخائر العقبى : ص58.
          وقال الرسول (ص) لعلي (ع) : ( ياعلي أنت أول المؤمنين إيماناً وأول المسلمين إسلاماً وأنت مني بمنزلة هارون من موسى ) الأربعون حديثا : ص20 لمنتجب الدين بن بابويه .
          وعن عبد الله بن عباس قال : قال رسول الله (ص) لعلي بن ابي طالب (ع) : ( يا علي إنك تخاصم فتخصم بسبع خصال ليس أحد مثلهن أنت أول المؤمنين معي إيماناً وأعظمهم جهاداً وأعلمهم بآيات الله ... ) الأرشاد : ص138.
          ففي كل هذه الروايات وغيرها يؤكد الرسول (ص) على معنى (أول المؤمنين ) بأنه هو السبق إلى الايمان والتصديق والأقرار ولذلك دائما يقول بعد (أول المؤمنين ) : (إيماناً) أو (ايماناً واسلاماً) أو (معي ايماناً) أو (أول من آمن بي وصدق) وخصوصاً في الرواية الاخيرة جعل الرسول (ص) صفة (أول المؤمنين ) من الحجج التي يحاجج بها أمير المؤمنين (ع) فلا يغلب فهل يصح لأحد أن يقول لأمير المؤمنين إن قول الرسول فيك بأنك (أول المؤمنين ) لا يدل على أنك أول من آمن به وصدقه بل ربما يدل على معنى آخر !!!
          فإذا كان لا يصح ذلك كذلك لا يصح الاعتراض على السيد أحمد الحسن بأن كلام رسول الله (ص) في حق الوصي الأول للإمام المهدي ووصفه بـ (أول المؤمنين) لايدل على أول من يؤمن ويصدق الإمام المهدي (ع) وينصره. وبهذا يتضح أن المراد من عبارة (أول المؤمنين ) في القرآن والسنّة هي أول السابقين في الإيمان والتصديق والأقرار والنصرة وأما من حاول أبتداع التأويلات الباطلة فهو من أتباع اليهود والمسيح الذين أولوا ذكر وصفات الرسول (ص) في كتبهم، ولم يعترفوا بإنطباقها عليه أو كأبناء العامة الذين تأولوا كلام الرسول (ص) لعلي يوم الغدير : ( من كنت مولاه فهذا علي مولاه ) وقالوا إنه لا يدل على الإمامة والخلافة وإنما يدل كذلك على الصاحب والمحب والموالي في الدين إلى غيرها من التأويلات الباطلة المستوحات من وساوس الشيطان (أعاذنا الله من ذلك) .
          وبهذا يثبت من أن المقصود من كلام الرسول (ص) في وصف أول وصي للإمام المهدي (ع) بأنه أول المؤمنين أي أول من يؤمن ويصدق بقيام الإمام المهدي (ع) في آخر الزمان وبهذا لابد أن يكون مولوداًً قبل قيام الإمام المهدي (ع) ليصح إطلاق هذا الوصف عليه

          تعليق


          • #6
            أشكرك أخي على الدعاء

            وأسأل الله تعالى أن يهدينا ويهديكم وجميع المؤمنين لاتباع طريق الحق والثبات عليه



            وأرجو منك أولاً أن لا يكون جوابك انتقائي , فأراك لم تجب على تساؤلي

            [font=&quot]
            المشاركة الأصلية بواسطة [/font
            الصدوق;158320]


            واذا كنت تقول بأن اللغة العربية هي نقيض كلام آل محمد (صلوات الله عليهم أجمعين) !!
            فكيف نستطيع أن نفهم كلامهم (عليهم السلام) بغير اللغة العربية ؟؟؟!!!







            [/quote]

            المشاركة الأصلية بواسطة الجواب الواضح مشاهدة المشاركة
            بسم الله الرحمن الرحيم

            اللهم صل ِ على محمد وال محمد الائمة والمهديين وسلم تسليما

            وصيــــــــــة رسول اللـــــــه ليلـــة وفاتـــــه

            أخبرنا جماعة (هؤلاء الجماعة الذين ذكرهم الشيخ الطوسي في مواضعاخرىوما ذكرته عنأبي عبد الله الحسين بن سفيان البزوفري فقد أخبرني به أحمد أبن عبدون والحسين بنعبيد الله (الغضائري) عنه) خاتمة الوسائل ص30)، عن أبي عبد الله الحسين بن علي بن سفيانالبزوفري ، عن علي بن سنان الموصلي العدل ، عن علي بن الحسين ، عن أحمد بن محمد بنالخليل ، عن جعفر بن أحمد المصري ، عن عمه الحسن بن علي ، عن أبيه ، عن أبي عبدالله جعفر بن محمد ، عن أبيه الباقر ، عن أبيه ذي الثفنات سيد العابدين ، عن أبيهالحسين الزكي الشهيد ، عن أبيه أمير المؤمنين عليه السلام قال : قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم - فيالليلة التي كانت فيها وفاته - لعلي عليه السلام : يا أبا الحسن أحضر صحيفةودواة . فاملا رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم وصيته حتى انتهى إلى هذاالموضع فقال : يا علي إنه سيكون بعدي اثنا عشر إماما ومنبعدهم إثنا عشر مهديا، فأنت يا علي أولالاثني عشر إماما سماك الله تعالى في سمائه: عليا المرتضى ، وأمير المؤمنين ، والصديقالاكبر ، والفاروق الاعظم ، والمأمون ، والمهدي ، فلا تصح هذه الاسماء لاحد غيرك . يا عليأنت وصيي على أهل بيتي حيهم وميتهم ، وعلى نسائي : فمن ثبتها لقيتني غدا ، ومنطلقتها فأنا برئ منها ، لم ترني ولم أرها في عرصة القيامة ، وأنت خليفتي على أمتيمن بعدي فإذا حضرتك الوفاة فسلمها إلى ابني الحسن البر الوصول ، فإذا حضرته الوفاةفليسلمها إلى ابني الحسين الشهيد الزكي المقتول ، فإذا حضرته الوفاة فليسلمها إلىابنه سيد العابدين ذي الثفنات علي ، فإذا حضرته الوفاة فليسلمها إلى ابنه محمدالباقر ، فإذا حضرته الوفاة فليسلمها إلى ابنه جعفر الصادق ، فإذا حضرته الوفاةفليسلمها إلى ابنه موسى الكاظم ، فإذا حضرته الوفاة فليسلمها إلى ابنه علي الرضا ،فإذا حضرته الوفاة فليسلمها إلى ابنه محمد الثقة التقي ، فإذا حضرته الوفاةفليسلمها إلى ابنه علي الناصح ، فإذا حضرته الوفاة فليسلمها إلى ابنه الحسن الفاضل، فإذا حضرته الوفاة فليسلمها إلى ابنه محمد المستحفظ من آل محمد عليهم السلام . فذلك اثنا عشر إماما ، ثم يكون من بعده اثنا عشر مهديا ، فإذا حضرتهالوفاة فليسلمها إلى ابنه أول المقربين له ثلاثة أسامي : اسم كاسمي واسم أبي وهو عبد الله وأحمد ،والاسم الثالث : المهدي ، هو أولالمؤمنين))
            وردت الوصية المقدسة في هذه المصادر اولا الغيبة للطوسي صفحة 151 طبعة مؤسسة

            المعارف الاسلامية وايضا ص107و108،,,,الموسوعة للسيد الصدر ج3 ص640 وايضا ص770 / بحار الأنوار ج 53 ص 147 غاية المرام ج 2 ص241... النجم الثاقب ج2 ص41، الشيخ الحرالعاملي في إثبات الهداةج1 ص549 ح 376، الشيخ الحرالعاملي کتاب الايقاظ من الهجعة ص393/مختصر بصائر الدرجات محمد بن سليمان الحلي ص112



            ثانيا : هذه الرواية مردودة من عدة وجوه , ومنها :



            1 - هذه الرواية فيها من رواة العامة فهي ليست حجة خصوصاً في قضية عقائدية مهمة كإدعاء العصمة والنيابة الخاصة والارتباط النسبي بالإمام المهدي عليه السلام .



            2 - ان الرواية ضعيفة لوجود المجاهيل فيها ممن لم يذكره علماء الرجال ، مثل احمد بن محمد بن الخليل الذي لم يذكره أحد ،كما أنه يلم يرو عنه الشيخ الطوسي الا هذه الرواية .



            وكذلك الحسن بن علي والذي روى عنه الشيخ الطوسي روايتين فقط أحداهما هذه الرواية .




            3 - ان في المقطع الأخير من هذه الرواية اضطراب حيث أنها تذكر أن لهذا المهدي الأول ثلاث أسماء ثم تُعد له أربعاً حيث ذكرت :


            ((فليسلمها إلى ابنه أول المقربين له ثلاثة أسامي: اسم كإسمي واسم أبي وهو عبد الله وأحمد، والاسم الثالث: المهدي، هو أول المؤمنين))



            وأنت ترى ان الرواية تصرح بان الأسماء الموجودة أربعة هي:



            اسم كإسمي (أي محمد) صلى الله عليه وآله وسلم.



            وإسم كاسم أبيه صلى الله عليه وآله وسلم (عبد الله).



            واسم احمد.



            والاسم الرابع المهدي



            فهذه أسماء أربعة ذكرت في الرواية مع ان الرواية تصرح بان له أسماء ثلاثة فقط (فليسلمها إلى ابنه أول المقربين له ثلاثة أسامي).



            فهذا اضطراب واضح في الرواية لا يمكن الأخذ بها معه.



            4 - إن الرواية ليس فيها تصريح بان يسلّم الإمامة وقيادة الأرض إلى ابنه، كيف ذلك وان الروايات الأخرى الكثيرة والمعتبرة تصرح بان هؤلاء ليسوا بأئمة وهم من ذرية الحسين عليه السلام بل وأن من يستلم الإمامة بعد المهدي عليه السلام هو الإمام الحسين فلا بد أن يكون الضمير في فليسلمها عائداً إلى بعض المسؤوليات والوظائف التي يقوم بها هؤلاء المهديون في ضل إمامة الأئمة عليهم السلام ومما يؤيد أنها غير عائدة على الإمامة ان النبي صلى الله عليه وآله وسلم يصرّح في نفس الحديث بقوله (فذلك اثنا عشر إماماً) وهذا قرينة سياقية على أن المراد ب (فليسلمها )ليس الإمامة وإلا للزم التنافي بين هذا الحمل وبين المقطع المتقدم من النبي الأكرم بل وبين الوضوح القائم على تشخيص الأئمة وتحديدهم بالإثني عشر.



            إن الأدوار المناطة لهؤلاء المهديين لا تكون إلا بعد ظهور الإمام المهدي عليه السلام ولا توجد رواية تصرح بان لهم دوراً معيناً قبل ظهوره.



            ثم أن الرواية قالت هو أول المؤمنين ولم تقل هو أول الأئمة بعد الإمام المهدي ولم تصرح بان له دوراً قبل ظهوره ولم تتحدث عن ان هذا الابن معصوم.



            إضافة الى أن هذا الرواية تعارضها روايات كثيرة وأكثر اعتباراً منها (بل إن قولنا تعارضها مبني على التنزّل إذ أن هذه الرواية لا يمكن أن تكون معتبرة بحالٍ مع ما بينّاه) تقول أن من يكون بعد المهدي من غير الأئمة من المهديين هم من ذرية الحسين عليه السلام ولم نقف على رواية تصرح بأن المهديين من ولد المهدي سوى ما يستفاد من هذه الرواية العامية التي عرفت شأنها.


            حيث تذكر الروايات بأن أول من يرجع هو الامام الحسين (عليه السلام) , ووردت هذه الرواية في عدد من الكتب المهمة , ومنها ما ورد في ( بحار الأنوار - العلامة المجلسي - (ج 53 / ص 103)) حيث نقل عن السيد الجليل بهاء الدين علي بن عبد الحميد الحسيني رواه بطريقه عن أحمد بن محمد الأيادي يرفعه إلى أحمد بن عقبة، عن أبيه، عن أبي عبد الله عليه السلام سئل عن الرجعة أحق هي ؟ قال(عليه السلام):
            « نعم فقيل له: من أول من يخرج ؟ قال: الحسين يخرج على أثر القائم عليهما السلام
            ... »

            كذلك وردت في عدد من المصادر , منها :

            مختصر بصائر الدرجات: ص 48
            ومنتخب الانوار المضيئة: ص 201 -
            والايقاظ من الهجعة: ص 281 ب 9 ح 98
            ومرآة الانوار ومشكاة الاسرار: ص 346






            عن عبد السلام بن صالح الهروي قال :
            سمعتُ أبا الحسن علي بن موسى الرضا (عليهما السلام) يقول
            :


            " رَحِمَ اللهُ عَبداً أَحيا أمرَنا "

            فقلت له: وكيف يحيي أمركم؟

            قال (عليه السلام) :

            " يَتَعَلَّمُ عُلومَنا وَيُعَلِّمُها النّاسَ ، فإنَّ النّاسَ لوَ عَلِموا مَحاسِنَ كَلامِنا لاتَّبَعونا "


            المصدر : عيون أخبار الرضا (عليه السلام) - للشيخ الصدوق (رحمه الله) - (2 / 276)


            تعليق


            • #7
              بسم الله الرحمن الرحيم
              اللهم صل على محمد وال محمد

              القول مني في جميع الاشياء قول محمد وال محمد فيما اسروا وما اعلنوا وما وصلني عنهم وما لم يصلني

              هنالك حقيقة يغفل نها الكثيرون في ما يسمى بالوصية اخواني وهي


              وصيــــــــــة رسول اللـــــــه ليلـــة وفاتـــــه
              فاملا رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم وصيته حتى انتهى إلى هذاالموضع



              من يقراء بتمعن يعرف ان هذا ان صح سندا علم انه مقطع من الوصية وليس كلها واليكم تناقض في الوصية


              فأنت يا علي أولالاثني عشر إماما سماك الله تعالى في سمائه:عليا المرتضى ، وأمير المؤمنين ، والصديقالاكبر ، والفاروق الاعظم ، والمأمون ، والمهدي ، فلا تصح هذه الاسماء لاحد غيرك


              ثم يكون من بعده اثنا عشر مهديا ، فإذا حضرتهالوفاة فليسلمها إلى ابنه أول المقربين له ثلاثة أسامي : اسم كاسمي واسم أبي وهو عبد الله وأحمد ،والاسم الثالث : المهدي ، هو أولالمؤمنين))

              فهل الوصية التي كتبها الامام علي
              والتي هي
              باملاء رسول الله
              فيها هذا الخطأ الفادح
              فيا اتباع احمد سماعيل كاطع السويلمي

              هل النبي ييهجر والعياذ بالله


              عن أحمد بن محمد بنالخليل ،

              هل يعرف اي احد ترجمة لهذا الشخص ؟؟؟


              لن تجدوا مقدما

              واخيرا اقول ان كل ما ذكرته من مصادر تنقل نفس الرواية وتحيلك على غيبة الطوسي فاذا هي رواية احاد
              اولا
              مجوهلة الاسناد ثانيا
              متناقضة المتن ثالثا
              ورابعا معارضة بكم هائل من الروايات


              تعليق

              يعمل...
              X