إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

الوقوف مع الصديق في حالة الخطر

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • spring of loyalty
    رد
    جميل ماكتبت اخي الفاضل

    اترك تعليق:


  • ام حيدر
    رد
    قصة جميلة تبين اذاكان الصديق

    وفي ام لا

    مثل هذا الصديق

    الذي تخلى عن صديقه

    في هذه المحنه

    عاشت الايادي

    اخي المتألق

    عمار الطائي

    اترك تعليق:


  • عطر الكفيل
    رد
    قصة لطيفة وفيها عبرة مفيدة


    بوركت و وفقت

    اترك تعليق:


  • الوقوف مع الصديق في حالة الخطر

    الوقوف مع الصديق في حالة الخطر

    في أحَدِ الأيام كانَ صديقانِ يَجتازانِ الغابة ، وفجأةً خَرَجَ دُبٌّ مِن بينِ أغصانِ الأشجار .

    أحدُ الصديقَينِ أسرَعَ فَوراً إلى الهَرَبِ والنَجاةِ بنفسِه ، واختَبأَ في أعلى إحدى الأشجار .

    أمّا الآخَرُ - وهو بَطيءُ الحرَكة - فلم يَجِد طريقةً للخَلاصِ أفضَلَ من الانبِطاحِ على الأرضِ والتظاهُرِ بالموت .

    فاقترب الدبُّ من الصديقِ الذي كانَ مُمَدَّداً على الأرض ، وأخَذَ يَشُمُّه ، فحَبَسَ المِسكينُ أنفاسَهُ وهو يَكادُ يَموتُ مِن شِدّةِ الخوف .

    أمّا الدبُّ فقد تَلمَّسَ وجهَهُ وشَمَّه ، وجَمَدَ في مكانهِ لحظةً ، ثمّ تَركَهُ وتابَعَ طريقَهُ في الغابةِ بعدَ أن ظَنَّهُ مَيّتاً .

    وما كادَ الدبُّ يَختَفي عن الأنظار حتّى نَزلَ الرجُلُ الثاني عن الشجرة ، ودنا مِن صديقِه ضاحِكاً ، وقال : قُل لي ما هو السِرُّ الذي هَمسَ بهِ الدبُّ في أذنِكَ قبلَ أن يَذهَب ؟!

    فأجابَهُ الآخَر : قال لي : إنّ الذينَ يَتَخلَّونَ عن أصدقائهم في وقتِ الخَطَرِ إنّما هُم مِن الأشرار .

عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
يعمل...
X