إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

معاني اسماء الله الحسنى(ج3)

تقليص
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • معاني اسماء الله الحسنى(ج3)






    المجيب : المجيب فى اللغة لها معنيان ، الأول الأجابة ، والثانى أعطاء السائل مطلوبه، وفى حق الله تعالى المجيب هو مقابلة دعاء الداعين بالاستجابة ، وضرورة المضطرينبالكفاية ، المنعم قبل النداء ، ربما ضيق الحال على العباد ابتلاء رفعا لدرجاتهمبصبرهم وشكرهم فى السراء والضراء ، والرسول عليه الصلاة والسلام قال : ( أدع اللهوأنتم موقنون من الأجابة) وقد ورد أن اثنين سئلا الله حاجة وكان الله يحب أحدهماويكره الآخر فأوحى الله لملائكته أن يقضى حاجة البغيض مسرعا حتى يكف عن الدعاء ،لأن الله يبغض سماع صوته ، وتوقف عن حاجة فلان لأنى أحب أن أسمع صوته



    الواسع :الواسع مشتق من السعة ، تضاف مرة الى العلم اذا اتسع ، وتضاف مرة أخرى الىالإحسان وبسط النعم ، الواسع المطلق هو الله تبارك وتعالى اذا نظرنا الى علمه فلاساحل لبحر معلوماته ، واذا نظرنا الى إحسانه ونعمه فلا نهاية لمقدوراته ، وفىالقرآن الكريم اقترن اسم الواسع بصفة العليم ، ونعمة الله الوتسع نوعان : نعمة نفعوهى التى نراها من نعمته علينا ، ونعمة دفع وهى ما دفعه الله عنا من انواع البلاء ،وهى نعمة مجهولة وهى أتم من نعمة النفع ، وحظ العبد من الاسم أن يتسع خلقك ورحمتكعباد الله فى جميع الأحوال


    الحكيم : الحكيم صيغة تعظيم لصاحب الحكمة ، والحكيم فى حق الله تعالى بمعنى العليمبالأشياء وإيجادها على غاية الإحكام والأتقان والكمال الذى يضع الأشياء فى مواضعها،ويعلم خواصها ومنافعها ، الخبير بحقائق الأمور ومعرفة أفضل المعلومات بأفضل العلوم، والحكمة فى حق العباد هى الصواب فى القول والعمل بقدر طاقة البشر

    الودود : الود .. والوداد بمعنى الحب والصداقة ، والله تعالى ودود..أى يحب عباده ويحبونه ، والودودبثلاث معان الأول : أن الله مودود فى قلوب اوليائه ، الثانى : بمعنى الوادّ وبهذايكون قريب من الرحمة ، والفرق بينهما أن الرحمة تستدعى مرحوم محتاج ضعيف ، الثالث: أن يحب الله اوليائه ويرضى عنهم . وحظ العبد من الاسم أن يحب الخير لجميع الخلق ،فيحب للعاصى التوبة وللصالح الثبات ، ويكون ودودا لعباد الله فيعفو عمن أساء اليهويكون لين الجانب لجميع الناس وخاصة اهله وعشيرته وكما حدث لسيدنا رسول الله صلىالله عليه وسلم حين كسرت رباغيته وأدمى وحهه فقال ( اللهم اهد قومى فإنهم لا يعلمون ) فلم يمنعه سوء صنيعهم عن أرادته الخير لهم


    المجيد : اللغة تقول أن المجدهو الشرف والمروءة والسخاء ، والله المجيد يدل على كثرة إحسانه وأفضاله ، الشريفذاته ، الجميل افعاله ، الجزيل عطاؤه ، البالغ المنتهى فى الكرم ، وقال تعالى ( قوالقرآن المجيد ) أى الشريف والمجيد لكثرة فوائده لكثرة ما تضمنه من العلوموالمكارم والمقاصد العليا ، واسم المجيد واسم الماجد بمعنى واحد فهو تأكيد لمعنىالغنى ، وحظ العبد من الاسم أن يكون كريما فى جميع الأحوال مع ملازمة الأدب


    الباعث : الباعث فى اللغة هو أثارة أو أرسلهأو الأنهاض ، والباعث فى حق الله تعالى لها عدة معان الأول : أنه باعث الخلق يومالقيامة ، الثانى : أنه باعث الرسل الى الخلق ، الثالث: أنه يبعث عباده على الفعالالمخصوصة بخلقه للأرادة والدواعى فى قلوبهم ، الرابع : أنه يبعث عباده عند العجزبالمعونة والإغاثة وحظ العبد من الاسم أن يبعث نفسه كما يريد مولاه فعلا وقولافيحملها على ما يقربها من الله تعالى لترقى النفس وتدنو من الكمال


    الشهيد : شهد فى اللغة بمعنى حضر وعلم وأعلم ، و الشهيد اسم من أسماء الله تعالىبمعنى الذى لا يغيب عنه شىء فى ملكه فى الأمور الظاهرة المشاهدة ، إذا اعتبر العلممطلقا فالله هو العليم ، وإذا أضيف الى الأمور الباطنة فهو الخبير ، وإذا أضيف الىالأمور الظاهرة فهو الشهيد ، والشهيد فى حق العبد هى صفة لمن باع نفسه لربه ،فالرسول صلى الله عليه وسلم شهيد ، ومن مات فى سبيل الله شهيد
    اللهم امنحناالشهادة فى سبيل جهاد النفس والهوى فهو الجهاد الأكبر ،واقتل أنفسنا بسيف المحبةحتى نرضى بالقدر ، واجعلنا شهداء لأنوارك فى سائر اللحظات


    الحـق : الحق هو الله ، هوالموجود حقيقة ، موجود على وجه لا يقبل العدم ولا يتغير ، والكل منه واليه ، فالعبدإن كان موجودا فهو موجود بالله ، لا بذات العبد ، فالعبد وإن كان حقا ليس بنفسه بلهو حق بالله ، وهو بذاته باطل لولا إيجاد الله له ، ولا وجود للوجود إلا به ، وكلشىء هالك إلا وجه الله الكريم ، الله الثابت الذى لا يزول ، المتحقق وجوده أزلاوأبدا
    وتطلق كلمة الحق أيضا على القرآن ..والعدل ..والأسلام .. والصدق ، ووصفالحق لا يتحلى به أحد من الخلق إلا على سبيل الصفة المؤقتة ، وسيزول كل ملك ظاهروباطن بزوال الدنيا ويبقى ملك المولى الحق وحده


    الوكيل : تقول اللغة أن الوكيل هو الموكول اليه أمور ومصالح غيره ، الحق من أسماء الله تعالى تفيض بالأنوار ، فهوالكافى لكل من توكل عليه ، القائم بشئون عباده ، فمن توكل عليه تولاه وكفاه ، ومناستغنى به أغناه وأرضاه . والدين كله على أمرين ، أن يكون العبد على الحق فى قولهوعمله ونيته ، وأن يكون متوكلا على الله واثقا به ، فالدين كله فى هذين المقامين ،فالعبد آفته إما بسبب عدم الهداية وإما من عدم التوكل ، فإذا جمع الهداية الىالتوكل فقد جمع الإيمان كله

    القوي المتين: هذان الأسمانبينهما مشاركة فى أصل المعنى ، القوة تدل على القدرة التامة ، والمتانة تدل على شدةالقوة والله القوى صاحب القدرة التامة البالغة الكمال ،والله المتين شديد القوةوالقدرة والله متم قدره وبالغأمره واللائق بالأنسان أن لا يغتر بقوته ، بل هومطالب أن يظهر ضعفه أمام ربه ، كما كان يفعل عمر الفاروق حين يدعو ربه فيقول : ( اللهم كبرت سنى وضعفت قوتى ) لأنه لا حول ولا قوة إلا بالله ، هو ذو القوة أىصاحبها وواهبها ، وهذا لا يتعارض مع حق الله أن يكون عباده أقوياء بالحق وفي الحق وبالحق


    sigpic

  • #2

    بسم الله الرحمن الرحيم
    ولله الحمد والصلاة والسلام على محمد وآله الطيبين الطاهرين

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..

    الأخت القديرة أم حيدر..
    درر نورانية تلك التي تناولتيها بموضوعك الكريم أضاءت ونوّرت هذه الصفحات، فما أعظمها من أسماء..
    والخير بين أيدينا ولانستفيد منه (كطعة الذهب والألماس بين أيدي الأطفال لا يعلمون ما يحملون فلا يقدّرونه حق قدره)..

    جعلك الله من المنتفعين بعلوم الله...

    تعليق


    • #3
      المشاركة الأصلية بواسطة المفيد مشاهدة المشاركة

      بسم الله الرحمن الرحيم
      ولله الحمد والصلاة والسلام على محمد وآله الطيبين الطاهرين

      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..

      الأخت القديرة أم حيدر..
      درر نورانية تلك التي تناولتيها بموضوعك الكريم أضاءت ونوّرت هذه الصفحات، فما أعظمها من أسماء..
      والخير بين أيدينا ولانستفيد منه (كطعة الذهب والألماس بين أيدي الأطفال لا يعلمون ما يحملون فلا يقدّرونه حق قدره)..

      جعلك الله من المنتفعين بعلوم الله...
      وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

      أخي المشرف

      المفيد

      هذه شهادة اعتز بها

      من حضرتكم

      والحمد لله على مانحن عليه

      واشكر الله العلي القدير

      الذي جمعني بهذه الأسرة الطيبة

      الولائية المحبة للآهل البيت

      والتي اتخذت طريقها من نور الهداية

      وجعل القرآن ربيع قلبها

      نفعنا وأياكم به الله يوم لاينفع

      لامال ولابنون

      تقبل تحياتي
      sigpic

      تعليق


      • #4
        الاخت الفاضلة
        ام حيدر
        مازلنا نتابع مواضيعكم القيمة ومن ضمنها هذا الموضوع والبحث المتكامل
        sigpic

        تعليق


        • #5
          المشاركة الأصلية بواسطة عمارالطائي مشاهدة المشاركة
          الاخت الفاضلة
          ام حيدر
          مازلنا نتابع مواضيعكم القيمة ومن ضمنها هذا الموضوع والبحث المتكامل

          أشكر حضورك الدائم

          أخي المتألق

          عمار الطائي

          بمواضيعي

          تقبل الله منا ومنك صالح الاعمال

          sigpic

          تعليق


          • #6
            " يسبح له ما في السموات والأرض وهو العزيز الحكيم "آخر الحشر..
            جزاكِ الله خيراً أختي ...(أم حيدر)

            واثابكِ خير الثواب على ما قدمتِ

            تحياتى لكِ

            آنِي آرَيدُ آمَنْا َيَا آبَنْ فَاطِمَةَ ... مُسْتمَسِگـاً بِيَدَي مَنْ طارَقِِ آلزَِمَنِ ِ

            تعليق


            • #7
              المشاركة الأصلية بواسطة فاطمة يوسف مشاهدة المشاركة
              " يسبح له ما في السموات والأرض وهو العزيز الحكيم "آخر الحشر..
              جزاكِ الله خيراً أختي ...(أم حيدر)

              واثابكِ خير الثواب على ما قدمتِ

              تحياتى لكِ



              أختي فاطمة يوسف

              أسعدني تواجدك الولائي

              بموضوعي

              بارك الله بك

              وجزيت الفردوس


              sigpic

              تعليق

              يعمل...
              X