إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

يا رسول الله من قرابتك الذين وجبت علينا مودّتهم؟

تقليص
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • يا رسول الله من قرابتك الذين وجبت علينا مودّتهم؟

    السلام عليكم

    ((ذلِكَ الَّذِي يُبَشِّرُ اللهُ عِبادَهُ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحاتِ قُلْ لا أَسْألُكُمْ عَلَيْهِ أَجْراً إِلاَّ المودّة فِي الْقُرْبى))
    الشورى/ 23.
    الأحاديث الشريفة في ذلك ملء الكتب، نذكر عدداً منها:
    روى إبراهيم بن معقل النسفي (الحنفي) المتوفى سنة (295) في تفسيره عن سعيد بن جبير عن ابن عباس قال: لمّا نزل قول الله تعالى:
    ((قُلْ لاَ أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ أَجْراً إِلاَّ الْمَوَدَّةَ فِي الْقُرْبَى)).
    قالوا: يا رسول الله، من قرابتك الذين وجبت علينا مودّتهم؟
    قال (صلى الله عليه وآله وسلّم): علي وفاطمة وابناهما. تفسير النسفي بهامش تفسير الخازن/ ج4/ ص94

    وروى ابن كثير (إسماعيل القرشي الدمشقي) الفقيه الشافعي، في (تفسيره) عن أبي إسحاق السبيعي قال: سألت عمرو بن شعيب عن قوله تعالى:
    ((قُلْ لاَ أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ أَجْراً إِلاَّ الْمَوَدَّةَ فِي الْقُرْبَى)).
    فقال: قربى النبي (صلى الله عليه وآله وسلّم)تفسير القرآن العظيم/ الجزء الثالث/ سورة الشورى

    ونقل (سيد قطب) المعاصر، في تفسيره (في ظلال القرآن) عند تفسير هذه الآية ـ إلى أنْ قال ـ:
    قال عبد الملك بن ميسرة: سمعت طاوساً يحدث عن ابن عباس (رضي الله عنهما) أنّه سئل عن قوله تعالى: ((إِلاَّ المودّة فِي الْقُرْبى)).
    فقال سعيد بن جبير (رضي الله عنه): قربى آل محمد. في ظلال القرآن/ (الجزء 25) / سورة الشورى

    وقال في تفسير الجلالين عند تفسير هذه الآية:
    (الاستثناء منقطع، أي: لكنْ أسألكم أنْ تودّوا قرابتي). تفسير الجلالين/ (الجزء 25)، سورة الشورى

    وذكر ذلك أيضاً عالم المالكية ابن الصباغ في الفصول المهمة/ المقدمة وعالم الشوافع محمد بن إبراهيم الحمويني في فرائد السمطين/ ج1/ الباب الثاني وغيرهما
    (أقول): الروايات في المقام تعدُّ بالعشرات، وطالبها يطلبها من مظانّها، وفي كتابَيْ (غاية المرام) و (شواهد التنزيل) وحاشيته فقط، ذكر عند هذه الآية قرابة خمسين حديثاً، من طرق العامّة.

    وأخرج عالم الحنفية موفّق بن أحمد الخوارزمي (أخطب الخطباء) في كتابيه (المناقب) مناقب للخوارزمي/ ص39 و (المقتل) المقتل للخوارزمي/ ج1/ ص27، وروى العلاّمة البحراني (قده) في كتاب صغير له أسماه بـ (نبذة في مناقب أمير المؤمنين من كتب السُنّة) عن كتاب (فردوس الأخيار) لابن شيرويه، أبي شجاع الديلمي، عن جابر بن عبد الله الأنصاري، قال: قال رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلّم): (جاءني جبرئيل بورقة من آس خضراء، مكتوب فيها ببياض: إنّي افترضت محبّة علي بن أبي طالب على خلقي، فبلّغهم ذلك عنّي). الكتاب المذكور/ ص28

    (أقول): هذه الرواية وأمثالها ممّا يدل على وجوب وافتراض محبّة أمير المؤمنين (عليه السلام) تكون مؤيدةً لتفسير هذه الآية الكريمة، وهي رواية متواترة بالمعنى، ولعلّها تكون متواترة باللفظ أيضاً يقف عليها المتتبع، لذلك نقلناها واحدة تنبئ عن غيرها أيضاً.
    وأخرج الحافظ القندوزي (الحنفي) بإسناده عن النبي (صلى الله عليه وآله وسلّم):
    أنّه قالوا له: من هؤلاء الذين وجبت علينا مودّتهم؟ قال (صلى الله عليه وآله وسلّم): علي وفاطمة وولداهما. ينابيع المودّة/ ص368

    وقال الإمام الحافظ أبو القاسم (الكلبي) القرناطي في تفسيره عند هذا الآية:
    (والمعنى: إلاّ أنْ تودّوا أقاربي، وتحفظوني فيهم، والمقصد على هذا وصية بأهل البيت)
    تفسير الكلبي/ ج4/ ص35

    وأخرج (فقيه المالكية) الزمخشري في (كشافه) عند تفسير هذه الآية قال:
    روى أنّها نزلت قيل: يا رسول الله من قرابتك هؤلاء الذين وجبت علينا مودتهم؟
    قال (صلى الله عليه وآله وسلّم): علي وفاطمة وابناهما. تفسير الكشاف/ في تفسير سورة الشورى

    وأخرجه بهذا النص أيضاً عن النبي (صلى الله عليه وآله وسلّم) عالم الشوافع السيد المؤمن الشبلنجي في (نور الأبصار) نور الأبصار/ ص112
    وأخرجه عالم الأحناف محمد الصبّان، بطرق عديدة، عن ابن عباس، عن رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلّم) في إسعافه. إسعاف الراغبين/ ص105 (بهامش نور الأبصار).

    وفي كتاب النقول للسّيوطي ـ بهامش تنوير المقياس ـ أخرج عن الطبراني، عن ابن عباس قال: قالت الأنصار: لو جمعنا لرسول الله ـ (صلى الله عليه وآله وسلّم) ـ، مالاً، فأنزل الله:
    ((قُلْ لاَ أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ أَجْراً إِلاَّ الْمَوَدَّةَ فِي الْقُرْبَى)).
    فقال بعضهم: إنّه قال هذا، ليقاتل عن أهل بيته، وينصرهم. لباب النّقول في أسباب النزول ـ بهامش تنوير المقياس ـ ص243

    وقال المفسّر المعاصر (حافظ عيسى عمار)، وكيل محكمة استئناف القاهرة ـ في تفسيره المسمى بـ (التفسير الحديث للقرآن الكريم).
    ((قُلْ لاَ أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ أَجْراً)).
    أي: لا أسألكم أجراً قطُّ، ولكنّي أسألكم أن تودوا قرابتي. التفسير الحديث/ ج2/ ص127

    وقال المفسّر المعاصر الآخر (محمد محمود حجازي) من علماء الأزهر بالقاهرة في تفسيره المسمّى بـ (التفسير الواضح) ـ وهو تفسير كبير في ثلاثين جزءاً ـ عند هذه الآية الكريمة: (بمعنى أنّي لا أسألكم أجراً إلاّ أنْ تودّوا قرابتي وأهل بيتي (قيل) ومن هم؟
    قيل: هم علي وفاطمة وأبناؤهما. التفسير الواضح/ ج25/ ص19

    وأخرج علاّمة الشافعية، الّلغوي المعروف مجد الدين الفيروز آبادي صاحب (القاموس) في كتابه في التفسير المسمّى بـ تنوير المقياس من تفسير ابن عباس قال:
    ((إِلاَّ المودّة فِي الْقُرْبى)) إلى أنْ تودّوا قرابتي. تنوير المقياس/ ص310

    عن ابن عباس إلا أن تصلوا قرابة ما بيني وبينكم [ أي في قوله تعالى { قل لا أسألكم عليه أجرا إلا المودة . . . . } ]
    المصدر: السلسلة الصحيحة- الصفحة: 5/663
    خلاصة حكم المحدث: صحيح


    وأخرج نحو هذه الأحاديث، متفقة في المعنى، ومختلفة في بعض التعبيرات، عدد آخر من المحدّثين:
    (منهم): علاّمة الشوافع أبو الحسن بن المغازلي في مناقبه المناقب لابن المغازلي/ ص307 ـ 309
    (ومنهم): الحافظ ابن حجر العسقلاني (الشافعي) في تخريج أحاديث الكشاف تخريج أحاديث الكشاف/ ص145 من طريق الطبراني، وابن أبي حاتم.
    (ومنهم): الحافظ محب الدين الطبري في ذخائره ذخائر العقبى/ ص24
    (ومنهم): العلاّمة الكنجي (الشافعي) في كفاية الطالب كفاية الطالب/ ص91
    (ومنهم): العلاّمة الهيثمي (الشافعي) في مجمع الزوائد مجمع الزوائد ج9/ ص168
    (ومنهم): ابن عبد الله الزرقاني (المالكي) في شرح المواهب الّلدنية شرح المواهب اللدنية/ ج7/ ص21
    (ومنهم): ابن قتيبة الدينوري في تفسيره غريب القرآن تفسير غريب القرآن لابن قتيبة ص393
    (ومنهم): عبد الشكور الفاروقي التقشبندي المجددي، في كتابه بالفارسية المسمّى بـ (باقيات صالحات)

    منقول من كتاب علي عليه السلام في القران ج 2 للسيد الشيرازي

    والسلام عليكم
    نفسي على ذكر اسم المرتضى طربت
    وفي سفينة اهل البيت قد ركبت
    اللهم صلي على محمد و ال محمد

  • #2
    بسم الله الرحمن الرحيم

    والصلاة والسلام على اشرف الخلق اجمعين وعلى آله الغر الميامين

    الاخ الفاضل
    ramialsaiad السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    1 ـ قوله تعالى : ﴿ قل لا أسالكم عليه أجراً إلا المودة في القربى ﴾

    هذه هي آية المودة التي أكدت أغلب كتب التفسير وكثير من مصادر الحديث والسيرة والتاريخ نزولها في قربى النبي صلى الله عليه وآله وسلم : علي والزهراء والحسن والحسين وذريتهم الطاهرين عليهم السلام .

    روى السيوطي وغيره في تفسير هذه الآية بالاسناد إلى ابن عباس ، قال: لما نزلت هذه الآية ﴿
    قُل لا أسألُكُم عَليه أجراً إلاّ المودَّةَ في القُربى ﴾ قالوا : يارسول الله ، من قرابتك هؤلاء الذين وجّبت علينا مودتهم ؟ قال صلى الله عليه وآله وسلم : «علي وفاطمة وولداهما »

    وهذه الآية تدلّ على وجوب المودة لاَهل البيت الذين نصّ الحديث على تحديدهم ، وقد استدلّ الفخر الرازي على ذلك بثلاثة وجوه ، فبعد أن روى الحديث عن الزمخشري قال : فثبت أن هؤلاء الاَربعة أقارب النبي صلى الله عليه وآله وسلم ، واذا ثبت هذا وجب أن يكونوا مخصوصين بمزيدٍ من التعظيم ، ويدلّ عليه وجوه :

    الاَول : قوله تعالى : ﴿
    إلاّ المودَّةَ في القُربَى ﴾.

    الثاني : لاشك أنّ النبي صلى الله عليه وآله وسلم يحبّ فاطمة عليها السلام ، قال صلى الله عليه وآله وسلم : «فاطمة بضعة مني ، يؤذيني ما يؤذيها» وثبت بالنقل المتواتر عن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم أنه كان يحبّ علياً والحسن والحسين، واذا ثبت ذلك وجب على كلّ الاَمة مثله، لقوله تعالى: ﴿
    واتَّبعُوهُ لَعلَّكُم تَهتَدُونَ ﴾ ، ولقوله : ﴿ فَليَحذَرِ الَّذينَ يُخالِفُونَ عَن أمرِهِ

    الثالث:إنّ الدعاء للآل منصب عظيم، ولذلك جُعل هذا الدعاء خاتمة التشهّد في الصلاة، وهوقوله : «اللهم ّصلِّ على محمد وآل محمد وهذا التعظيم لم يوجد في حق غيرالآل، فكلّ ذلك يدل على أن حب محمد وآل محمد واجب.

    وقال الشافعي:

    يا راكباً قف بالمُحصّب من منى * واهتف بساكن خِيفها والناهضِ
    سَحَراً إذا فاض الحجيجُ إلى منى * فيضاً كما نَظم الفراتِ الفائضِ
    إن كان رفضاً حبّ آل محمدٍ * فليشهد الثقلان أني رافضي


    وأشار الشافعي إلى نزول آية المودة في أهل البيت عليهم السلام بقوله :
    يا أهل بيت رسول الله حبكم فرضٌ من الله في القرآن أنزله

    وختاماً انرتنا كثيرا بموضوعكم النير وحفاوة الاسلوب الذي امتزتم به في تركيزكم
    على جانب مهم وهو اتباع اهل البيت عليهم السلام قولا وفعلا ..

    تعليق

    يعمل...
    X