إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

الحنين للطف !!! بعبراتي كتبتها

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • العشق المحمدي
    رد
    المشاركة الأصلية بواسطة زاهرة بولائها مشاهدة المشاركة
    غاليتي الحبيبة
    العشق المحمدي
    اعزيكِ بمصاب ابي الاحرار جعلنا الله واياكم من السائرين على دربه

    عذرا ..... اذا انقطع الكلام فالروح يقتلها الحنين ، وأنا المكبل بالهوى ، والحب قيد لا يلين ، هيهات انسى كربلاء ، وانا بذكراها سجين ، سأظل أذكر كربلاء ، واضل اهتف ياحسين انت من علمني فنون الحب حتى بت بعشقك مجنونة
    غاليتي سلمت ودام هذا العشق الحسيني مادمت وكان شافعا لك يوم لا ينفع إلا شفاعتهم

    اترك تعليق:


  • زاهرة بولائها
    رد
    غاليتي الحبيبة
    العشق المحمدي
    اعزيكِ بمصاب ابي الاحرار جعلنا الله واياكم من السائرين على دربه

    عذرا ..... اذا انقطع الكلام فالروح يقتلها الحنين ، وأنا المكبل بالهوى ، والحب قيد لا يلين ، هيهات انسى كربلاء ، وانا بذكراها سجين ، سأظل أذكر كربلاء ، واضل اهتف ياحسين انت من علمني فنون الحب حتى بت بعشقك مجنونة

    اترك تعليق:


  • عابر سبيل
    رد


    نثرنا من قلوبنا وشاح السواد

    واكتست كربلاء منذ الأزل قداسة الإنتماء الطاهر

    فهكذا نحن.. وكل ما فينا ينادي .. ياحسين

    اترك تعليق:


  • هاشم الصفار
    رد
    الأخت الحسينية.. العشق المحمدي

    المسك والعنبر هو ما فاحت به أناملكم الطيبة وهي تسطر الإبداع حروفاً ولائية السمات

    ثبتنا الله وإياكم على محبة الحسين عليه السلام في الدنيا والآخرة
    لعلنا نبلغ الفتح...

    كما تروي المصادر أن الحسين عليه السلام كتب قبل توجهه للعراق:

    (بسم الله الرحمن الرحيم، من الحسين بن علي إلى بني هاشم، أما بعد، فإنه من لحق بي استشهد، ومن تخلف

    عني لم يبلغ الفتح والسلام)

    فهي دعوة لكل الحسينيين على مرّ التاريخ للحاق بالركب الحسيني؛ ليكونوا بمرأى ومسمع من رسول الله صلى

    الله عليه وآله وهم يواسونه في ذريته وأهل بيته عليهم السلام


    تمنياتي الخالصة بالثبات على النهج والولاء


    تحيتي.. امتناني العالي


    اترك تعليق:


  • العشق المحمدي
    رد
    أخي القدير هاشم الصفار لقد فاضت مشاعركم بكلمات ولائية كانت برائحة المسك والعنبر
    ثبتكم الله على ولاية أمير المؤمنين ورزقك شفاعته
    شكرا لمرورك العطر

    اترك تعليق:


  • هاشم الصفار
    رد

    إذا كان قدرُ كربلاء أن تكون مهداً لحركة الحسين عليه السلام ونهضته وجهاده وتضحيته في سبيل الإنسانية، وكرامتها المذبوحة على قارعة الظلم الطغيان...
    كان قدرُ قلوبنا أن تكون وعاءً لمحبة كربلاء، وثراها المخضّب بالفداء...
    لنظلَّ نستلهمُ من الحسين عليه السلام ما نقوى به على عاديات الدهور...
    وندور في فلكه النابض بالمكارم والفضيلة، وقيم الثبات على العقيدة...
    لعلنا نحظى بولاية أبيه أمير المؤمنين عليه السلام، وشفاعة أمه الصدّيقة الطاهرة فاطمة الزهراء سلام الله عليها، وشفاعة جده النبي الخاتم صلى الله عليه وآله...

    اترك تعليق:


  • العشق المحمدي
    رد
    اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم

    اترك تعليق:


  • الحنين للطف !!! بعبراتي كتبتها

    إلهي من تعبأ وتهيأ وأعد واستعد لوفادة إلى مخلوق رجاء رفده وطلب نائله فإليك يارب تعبئتي واستعدادي رجاء عفوك وطلب نائلك وجائزتك

    ما إن تمضي ليالي عيد الفطر المبارك حتى تبدو للموالين نسائم شهر محرم تستبق شهري ذي القعدة وذي الحجة وتمر بمخيلتهم لياليه وأيامه التي يعتريها الحزن والانكسار لمصاب أبي عبدالله الحسين عليه السلام وما جرى على أيتامه وعقيلته السيدة زينب عليها السلام وكلما مرّ ذكر أبي عبد الله فاضت دموعهم حسرة وشوقا وكأن لسان حالهم يقول كلما سمعوا تلبياته تصدح بآذانهم قائلا :

    ( لبيك اللهم لبيك . لبيك لا شريك لك لبيك
    لباك نحري المنحور لبيك لباك ضلعي المكسور. لبيك لبيك اللهم لبيك )

    تركت الخلق طرا في هواك وأيتمت العيال لكي أراك
    فلو قطعتني في الحب إربا لما مال الفؤاد إلى سواك

    فنجيبه وقد تكسرت عبراتنا في قلوبنا

    لبيك يا حسين لبيك يا حسين لبيك يا حسين
    إن كان لم يجبك بدني عند استغاثتك ولساني عند استنصارك فقد أجابك قلبي وسمعي وبصري

    وكيف لا يا سيدي ومولاي فأنت في العقل فكرا وفي القلب معتقدا ويقينا وفي الحياة منهجا ونبراسا كيف وقد آثرتنا على نفسك وأهلك وما تملك لتخط لنا الطريق الذي به نبصر وبه الفوز والنجاة فلا والله عنكم لا نحيد وغيركم لا نتخذ ولا نرضى بدلا فمعكم معكم لامع عدوكم

    اللهم أحيينا ما أحييتنا على محبتهم وأمتنا إذا أمتنا على محبتهم وموالاتهم
    وقد فاضت نفسي ببعض المشاعر قد تخلو من الوزن الصحيح وتخرج عن التفعيلة لكن أرجو تقييمها بمعناها

    عاشوراء ذكراك ريح تعبق بعطر محمدي .
    فتفيض آهاتي حسرة وتسيل بشوق أدمعي
    لتلك العتبات التي باتت بأيدي العابثين مرتع
    يحميها رب الكون بفاطم ومحمد والسر المستودع
    عاشوراء ارجعي
    بدوحة أنوارك قلبي التائه يهتدي
    ونياح موالي الآل يهز كياني ويعصف بمسمعي
    كيف أنساك وأنسى مصاب آل النبي
    الألى لولاهم ظل الكون ظلاما سرمدي
    عاشوراء ارجعي
    يتوق الناس للعيد وأتوق إليك كعاشق مستوحد
    ويخفق قلبي حنينا للياليك المشرقة بنور محمد
    أهواك كيف لا وأنت السبيل للفوز في المرجع
    فمدامعي منجاة من النار إن سالت لآل أحمد .
    أفديك عاشوراء ارجعي
    للطف عدت وعدنا ننشد المقتول فيها ظلما ونندد
    بالثأر حتما يا أبا صالح نأخذ
    ونرد روع علي وزينب وبضعة محمد
    عاشوراء اشهدي
    نوح الثكالى أضنى مهجتي
    وبكاء أيتامك يا حسين آرق مضجعي
    والسهم اللعين قبلك فطر قلبي وهشم أضلعي
    كيف يوم الطف ننسى ؟
    عاشوراء اصرخي دوي بصوت هزي أفلاك السماء
    هذا حفيد محمد صلى عليه الإله في الأرض موطّأ مخضب بدماه فلنهتف عاشوراء معا..


    واحسين واحسين واحسيناه
    التعديل الأخير تم بواسطة العشق المحمدي; الساعة 12-11-2011, 04:03 PM.
المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
حفظ-تلقائي
Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
x
إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
x
يعمل...
X