إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

الجنة تحت اقدام الامهات

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • نهج الهدى
    رد
    والله كلماتك حلوة اشكرك جدا من صميم قلبي الله يبارك فيك ويسدد خطاك

    اترك تعليق:


  • سهاد
    رد
    المحترمه الفاضله نهـــج الهــدى
    طرح في منتهى الروعه والجمال ..
    موضوع مميز سلمت يمناك ..
    ارق واعذب التحايا لشخصك
    تحيــــــاتي وتقــــــــديري


    اترك تعليق:


  • نهج الهدى
    رد
    تسلمو منورين صفحتي الله جل جلاله يحفظكم

    اترك تعليق:


  • محبة المهدي الموعود
    رد

    بارك الله فيك على الموضوع القيم والمميز
    وفي انتظار جديدك الأروع والمميز
    لك مني أجمل التحيات
    وكل التوفيق لك يا رب

    اترك تعليق:


  • نهج الهدى
    كتب موضوع الجنة تحت اقدام الامهات

    الجنة تحت اقدام الامهات

    و من الأحاديث المشهور على الألسن الحديث النبوي ( الجنة تحت أقدام الأمهات ) . و قد اشتهر هذا الحديث على لسان العلماء و الناس أيضاً . يقول الإمام الخميني — أعلى الله مقامه- ( إن الحقوق الكثيرة للأمهات أكثر من أن تحصى، أو أن يؤدى حقها من الشكر، فليلة واحدة تسهرها الأم مع وليدها تفوق سنوات من عمر الأب المتدين، فتجسّد العطف والرحمة في عيونها النورانية فالله تبارك وتعالى قد أشبع قلوب وأرواح الأمهات بنور رحمة ربوبيته بشكل يعجز عن وصفه الواصفون، ويعجز عن إدراكه سوى الأمهات؛ وإن رحمة الباري هي التي تجعلهن يقفن ويتحملن بثبات عجيب إزاء المتاعب والآلام منذ استقرار النطف في الأرحام، وطوال فترة الحمل وحتى ساعة الولادة، ثم منذ عهد الطفولة وحتى آخر العمر، وهي المتاعب والآلام التي يعجز الآباء عن تحملها ليلة واحدة. فالتعبير الرقيق الوارد في الحديث الشريف "الجنة تحت أقدام الأمهات حقيقة تشير إلى عِظَم دور الأم، وتُنبّه الأبناء إلى أن السعادة والجنة تحت أقدام الأمهات، فعليهم أن يبحثوا عن التراب المبارك لأقدامهن، ويعلموا أن حرمتهن تقارب حرمة الله تعالى، وأن رضا الباري جلّت عظمته إنما هو في رضاهن
عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
يعمل...
X