إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

قالوا في الحسين عليه السلام

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • موسى السراي
    رد
    فلسفة الثورة الحسينية

    فلسفة الثورة الحسينية واثارها والتي اصبحت منارا للاحرار ماكانت تبقى لولا الارادة التي اذلت تلك الرقاب التي تسلطت مقابل خنوع الامة التي كانت مستعبدة حتى في ذلك الخطاب الحسيني الخالد .... ان لم يكن لكم دين فكونوا عربا احرارا في دنياكم فلاهذه ولاهذه قد ايقظت تلك الارادة المتسافلة الى واقع الحرية التي ارادها الامام الحسين عليه السلام وهذا من اروع الدروس لملحمة الطف الخالدة ناهيك عن الصور الاخرى التي ابرزت معالم تلك الثورة العظيمة والا كيف نفسر ونعلق على مااعطاه الحسين عليه السلام للاجيال بعده والى يومنا هذا والى يوم القيامة فالسلام على الحسين وعلى علي بن الحسين وعلى اولاد الحسين وعلى اصحاب الحسين..... اللهم اجعلنا ممن يسير على خط الحسين عليه السلام ياارحم الراحمين.

    اترك تعليق:


  • السيدالحسيني
    رد
    وفقك الله لكل خير على الموضوع الرائع والكلمات الاروع
    وننتظر جديدك المتميز.........
    تحياتي

    اترك تعليق:


  • قالوا في الحسين عليه السلام

    قالوا في الحسين


    • هذه التضحيات الكبرى من قبيل شهادة الإمام الحسين رفعت مستوى الفكر البشري، وخليق بهذه الذكرى أن تبقى إلى الأبد، وتذكر على الدوام .

    الهندوسي والرئيس السابق للمؤتمر الوطني الهندي تاملاس توندون.
    • لقد طالعت بدقة حياة الإمام الحسين، شهيد الإسلام الكبير، ودققت النظر في صفحات كربلاء واتضح لي أن الهند إذا أرادت إحراز النصر، فلا بد لها من اقتفاء سيرة الحسين .

    الزعيم الهندي المهاتما غاندي.
    • لو كان الحسين منا لنشرنا له في كل أرض راية، ولأقمنا له في كل أرض منبر، ولدعونا الناس إلى المسيحية بإسم الحسين.

    انطوان بارا، مسيحي .
    • وهل ثمة قلب لا يغشاه الحزن والألم حين يسمع حديثاً عن كربلاء؟ وحتى غير المسلمين لا يسعهم إنكار طهارة الروح التي وقعت هذه المعركة في ظلها.

    المستشرق الإنجليزي ادوار دبروان.
    • إن كان الإمام الحسين قد حارب من أجل أهداف دنيوية، فإنني لا أدرك لماذا اصطحب معه النساء والصبية والأطفال؟

    إذن فالعقل يحكم أنه ضحى فقط لأجل الإسلام.

    الكاتب الإنجليزي المعروف كارلس السير برسيسايكوس ديكنز.
    • يقال في مجالس العزاء أن الحسين ضحى بنفسه لصيانة شرف وأعراض الناس، ولحفظ حرمة الإسلام، ولم يرضخ لتسلط ونزوات يزيد،إذن تعالوا نتخذه لنا قدوة، لنتخلص من نير الاستعمار، وأن نفضل الموت الكريم على الحياة الذليلة.

    أحد معارضي الأستعمار البريطاني مودوكابري ريس.
    • على الرغم من أن القساوسة لدينا يؤثرون على مشاعر الناس عبر ذكر مصائب المسيح، إلا أنك لا تجد لدى أتباع المسيح ذلك الحماس والانفعال الذي تجده لدى أتباع الحسين (ع) لا تمثل إلا قشة أمام طود عظيم.

    • حينما جنّد يزيد الناس لقتل الحسين وإراقة الدماء، وكانوا يقولون: كم تدفع لنا من المال؟ أما أنصار الحسين فكانوا يقولون لو أننا نقتل سبعين مرة، فإننا على استعداد لأن نقاتل بين يديك ونقتل مرة أخرى أيضاً.

    العالم والأديب المسيحي جورج جرداق.
    • حقاً إن الشجاعة والبطولة التي أبدتها هذه الفئة القليلة، على درجة بحيث دفعت كل من سمعها إلى إطرائها والثناء عليها لا إرادياً. هذه الفئة الشجاعة الشريفة جعلت لنفسها صيتاً عالياً وخالداً لا زوال له إلى الأبد.

    المستشرق الإنجليزي السير برسي سايكوس.
    قالو في الحسين عليه السلام
    ((إن لقتل الحسين حرارة في قلوب المؤمنين لا تبرد أبدا))
    الرسول الأعظم (ص)
    ((لقد طالعت بدقة حياة الإمام الحسين، شهيد الإسلام الكبير، ودققت النظر في صفحات كربلاء وإتضح لي أن الهند إذا أرادت إحراز النصر، فلابد لها من إقتفاء سيرة الإمام الحسين.))
    غاندي، محرر الهند
    ((إن كان الإمام الحسين قد حارب من أجل أهداف دنيوية، فإنني لاأدرك لماذا إصطحب معه النساء والصبية والأطفال؟ إذن فالعقل يحكم أنه ضحى فقط لأجل الإسلام.))
    جارلس ديكنز، الكاتب الإنجليزي المعروف
    ((على الرغم من ان القساوسة لدينا يؤثرون على مشاعر الناس عبر ذكر مصائب المسيح الا انك لاتجد لدى اتباع المسيح ذلك الحماس والانفعال الذي تجده لدى اتباع الحسين عليه السلام. ويبدو ان سبب ذلك يعود إلى ان مصائب الحسين عليه السلام لاتمثل الا قشّة امام طود عظيم.))
    توماس ماساريك
    ((يقال في مجالس العزاء ان الحسين ضحى بنفسه لصيانة شرف وأعراض الناس، ولحفظ حرمة الإسلام ولم يرضخ لتسط ونزوات يزيد، اذن تعالوا نتخذه لنا قدوة، لنتخلص من نير الإستعمار، وأن نفضل الموت الكريم على الحياة الذليلة.))
    موريس دو كابري
    ((حينما جنّد يزيد الناس لقتل الحسين وأراقه الدماء، كانوا يقولون: كم تدفع لنا من المال؟ أما أنصار الحسين فكانوا يقولون لو أننا نقتل سبعين مرة، فإننا على إستعداد لأن نقاتل بين يديك ونقتل مرة أخرى أيضا.))
    جورج جرداق، العالم والأديب المسيحي
    ((حقاً ان الشجاعة والبطولة التي ابدتها هذه الفئة القليلة، كانت على درجة بحيث دفعت كل من سمعها إلى اطرائها والثناء عليها لاإراديا. هذه الفئة الشجاعة الشريفة جعلت لنفسها صيتاً عالياً وخالداً لازوال له إلى الأبد. ))
    السير برسي سايكوس، المستشرق الإنجليزي
    ((لو كان الحسين منا لنشرنا له في كل ارض راية، ولأقمنا له في كل ارض منبر، ولدعونا الناس إلى المسيحية بإسم الحسين.))
    انطوان بارا، مسيحي
    ((هذه التضحيات الكبرى من قبيل الشهادة الإمام الحسين (ع) رفعت مستوى الفكر البشري، وخليق بهذه الذكرى أن تبقى إلى الأبد وتذكر على الدوام.))
    تاملاس توندون، الهندوسي والرئيس السابق للمؤتمر الوطني الهندي
    ((وهل ثمة قلب لا يغشاه الحزن والألم حين يسمع حديثا عن كربلاء؟ وحتى غير المسلمين لا يسعهم انكار طهارة الروح التي وقعت هذه المعركة في ظلها.))
    ادوار دبراون، المستشرق الإنجليزي

عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
يعمل...
X