إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

الإمام موســــــــــى الكاظــــــم (ع)..

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • الإمام موســــــــــى الكاظــــــم (ع)..

    نسبه الشريف
    الاسم :موسى بن جعفر عليه السلام
    الكنى : أبو الحسن الأول، الماضي
    الألقاب : الصابر، الكاظم، الزاهد
    يوم الولادة : ضحوة يوم الأحد
    شهر الولادة : 7 صفر المظفر
    عام الولادة : 128 من الهجرة
    نقش خاتمه : الحمد لله والملك لله وحده
    يوم الوفاة : آخر ليلة الجمعة
    شهر الوفاة : 24 رجب الأصب
    عام الوفاة : 183 من الهجرة
    علة الوفاة : سمه الرشيد في تمر
    المرقد المقدس : مقامه ببغداد
    عدد الأولاد : السادة: 23، السيدات 37
    هو خليفة سلفه الطاهرين وجده النبي الأمين (ص) ، وفلدة كبده المقطعة بالسم النقيع ، باب الحوائج ، وحجة الله والخليفة المعين والمنصوص عليه بعد أبيه الصادق (ع) ، الإمام السابع ، والمعصوم التاسع ، الحليم الصابر العالم ، موسى بن جعفر بن محمد بن علي بن الحسين بن علي بن ابي طالب الكاظم سلام الله عليهم أجمعين .
    فنسبه لأبيه فهو ما عرفت من شرف الأسرة وطهارة المحتد ، ورفعة السلاله التي تبدأ بخاتم المرسلين محمد بن عبدالله (ص) وتتدرج في فرع الإمامة حتى تصل إلى الإمام الصادق (ع) .
    واما أمه فهي حميدة البربرية بنت صاعد البربري الذي كان من أشراف البربر وهم قوم في المغرب في شمال أفريقيا اليوم ، وقد كانت (رض) كأسمها حميدة الصفات جداً ، وقد روي عن زوجها الإمام الصادق (ع) انه قال في حقها أن حميدة مصفاة من الأدناس كسبيكة الذهب ، وإنها حميدةٌ في الدنيا ، محمودة في الآخرة ، وقد كانت في الأصل جارية اشتراها الصادق (ع) فأولدها الإمام الكاظم (ع) .
    sigpic

  • #2
    بسم الله الرحمن الرحيم
    اللهم صل على محمد وآل محمد

    السلام عليك يا سيدي يا موسى بن جعفر ورحمة الله وبركاته

    مـــأجورين ومـــثابين

    تبـــاً لـــدنيا غدرت ساداتهـا
    ورمتهـم لبلائهـــا وشتائهـــا

    أيقاد موسى خاضعــاً متذللاً
    لرشيدها ويكف عن نحلاتها

    فلا ألبس عليهم ثوب الضنا
    ولأخلعن لباس طيب حياتها

    الاخت العزيزة (
    زهراء الموسوي) جزاكِ الله افضل الجزاء
    وأسأل الله بقضاء حوائجكِ وحوائج جميع المؤمنين والمؤمنات والمسلمين والمسلمات بحق باب الحوائح (عليه السلام)

    تعليق


    • #3
      الأخت الفاضلة زهراء الموسوي
      بارك الله فيك على هذه المعلومات القيمة والتي يجهلها أغلب الناس .








      ولولا أبو طالب وأبنه * لما مثل الدين شخصا وقاما
      فذاك بمكة آوى وحامى * وهذا بيثرب جس الحماما

      فلله ذا فاتحا للهدى * ولله ذا للمعالي ختاما
      وما ضر مجد أبي طالب * جهول لغا أو بصير تعامى
      كما لا يضر إياب الصبا * ح من ظن ضوء النهار الظلاما

      تعليق


      • #4
        نسالك الدعاء
        sigpic
        إحناغيرحسين *ماعدنا وسيلة*
        ولاطبعك بوجهي"بابك إ تسده"
        ياكاظم الغيظ"ويامحمدالجواد "
        لجن أبقه عبدكم وإنتم أسيادي

        تعليق


        • #5
          المشاركة الأصلية بواسطة نور الساقي مشاهدة المشاركة
          بسم الله الرحمن الرحيم
          اللهم صل على محمد وآل محمد

          السلام عليك يا سيدي يا موسى بن جعفر ورحمة الله وبركاته

          مـــأجورين ومـــثابين

          تبـــاً لـــدنيا غدرت ساداتهـا
          ورمتهـم لبلائهـــا وشتائهـــا

          أيقاد موسى خاضعــاً متذللاً
          لرشيدها ويكف عن نحلاتها

          فلا ألبس عليهم ثوب الضنا
          ولأخلعن لباس طيب حياتها

          الاخت العزيزة (
          زهراء الموسوي) جزاكِ الله افضل الجزاء
          وأسأل الله بقضاء حوائجكِ وحوائج جميع المؤمنين والمؤمنات والمسلمين والمسلمات بحق باب الحوائح (عليه السلام)

          شكراً جزيلاً لكِ أختي الغاليه

          لمرورك الطيب ودعواتكِ المباركـــــــــــــه

          واضافتكِ الرائـــــــــــــعه

          وفقكِ الله بحق امامنا المظلوم موسى بن جعفر (ع)
          sigpic

          تعليق


          • #6
            المشاركة الأصلية بواسطة الرضا مشاهدة المشاركة
            الأخت الفاضلة زهراء الموسوي
            بارك الله فيك على هذه المعلومات القيمة والتي يجهلها أغلب الناس .

            شكراً استاذي المحترم (الرضـــــا)..

            تنورت صفحتي بمرورك الطيب

            وفقك الله لنيل شفاعة امامنا المسموم موسى الكاظم (ع)
            sigpic

            تعليق


            • #7
              المشاركة الأصلية بواسطة من نسل عبيدك احسبني ياحسين مشاهدة المشاركة
              نسالك الدعاء

              وفقكِ الله لكل خير في الدنيا والآخــــــــــره

              بحق امامنا أسد بغداد المعذب في قعر السجون
              sigpic

              تعليق

              عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
              يعمل...
              X