وفدٌ من تدريسيّي وخرّيجي جامعة النهرين
يزور العتبة العباسية المقدسة ويؤدّون
القسم الجامعي ..




زار وفدٌ من تدريسيّي وطلبة جامعة النهرين في محافظة
بغداد العتبة العباسية المقدسة ،
وتأتي هذه الزيارة ضمن نشاطات العتبة العباسية المقدسة
لإدامة التواصل المعرفي بينها وبين المؤسسات العلمية الأكاديمية ،
إضافة لكونها تقليداً يقوم به بعض الطلبة المتخرجين
من هذه الجامعة لأداء القسم الجامعي عند مرقدي الإمام الحسين
وأخيه أبي الفضل العباس (
عليهما السلام )
بالولاء للوطن ومعاهدة الإخاء للطلبة ،
والتي تتضمّن جملة من المفردات على رأسها نبذ التطرّف الطائفي
وتعزيز مبدأ الأخوّة في هذا البلد واحترام الثوابت الدينية والوطنية .

وجرى كذلك خلال الزيارة لقاء مع مسؤولي العتبة المقدسة ،
وتمّ خلاله طرح بعض الأمور والقضايا التي تهمّ الشاب الجامعي
وكيفية تسخير مهاراته وكفاءته بالاتّجاه الصحيح واعتماد خبراتهم
في مشاريع واستثمارات العتبة المقدسة
من خلال العمل وتقديم الاستشارات .

معاون رئيس جامعة النهرين الدكتور إياد مراد طخاخ
بيّن لشبكة الكفيل :

"تأتي هذه الزيارة على خطى التواصل بين رياض الجنان
المتمثّلة بالعتبات المقدسة ومراكز العلم المتمثّلة بالجامعات ،
وهي مبادرة جميلة نتمنّى أن تتكرّر لباقي الكلّيات
لما فيها من فائدة كبيرة ،
ونحن على تواصل مستمر مع العتبات من خلال قيام
العتبتين المقدستين برفد الجامعة بالإصدارات
التي تصلنا بشكلٍ دوري ،
ممّا عمّق روح المعرفة لدى الأستاذ والطالب في الجامعة ولما
تقدّمه من تراثٍ أو منهاج سواءً كان اجتماعياً أو دينياً أو عمرانياً " .

وفي ختام الحديث قال : " نبارك كلّ الجهود الخيرة
التي تقوم بها العتبة العباسية المقدسة
في تقديم كل ما هو جديد ونافع للمجتمع ،
وأيضاً نوجّه شكرنا وتقديرنا لقسم الإعلام في العتبة المقدسة
هذه الشريحة المثقفة لما له من دورٍ في التواصل
مع مختلف شرائح المجتمع بشكلٍ عام ومع الجامعات بشكلٍ خاص ،
والذي بدوره يصبّ في تسخير كلّ الإمكانيات والجهود في خدمة بلدنا ،
خصوصاً في ظلّ الظروف العصيبة التي يمرّ بها حالياً " .









لمزيد من التفاصيل عن الموضوع
اضغط هنا