اللهم صل على محمد وآل محمد
نحن كلنا أيتام آل محمد، ألا نقرأ في الدعاء (اللهم!..

إنا نشكو إليك فقد نبينا، وغيبة ولينا).

ألم يقل النبي (صلى الله عليه وآله):
(أنا وعلي أبوا هذه الأمة)!..

فبذهاب النبي،
وبذهاب الوصي،
أصبحنا كلنا أيتام في هذا العصر..

فمن أولى من صاحب الأمر (عليه السلام) أن يمسح بيده على رؤؤس اليتامى، الذين فقدوا نبيهم ووليهم..

هناك قسم من الناس في زمن الغيبة، تحت الرعاية المباشرة من الإمام (عج).. لذا المؤمن دائماً يطلب هذه الرعاية.

الإمام (عج) لا تعجبه الظواهر، بل يريد الباطن،

يريد ما كان خالصاً لوجه الله،
يريد ما كان من الحلال، يريد ما كان منفقاً في الحلال..

هذه سيرة الأئمة (ع)!..
لذا، المؤمن المنتظر يلتفت إلى هذه الأمور.

---------------------
المربي الشيخ حبيب الكاظمي