إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

حكمه رآئعة جداً جداً

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • حكمه رآئعة جداً جداً

    حكمة أعجبتني وأتمنى أن تنال اسـتحسانكم

    يحكى أن رجلا من هواة تسلق الجبال , قرر تحقيق حلمـه في تسلق أعلى جبال العالم وأخطرها .
    وبعد سنين طويلة من التحضير وطمعًـا في أكبر قدرمن الشهرةوالتميز قرر القيام بهذه المغامرةوحده .
    وبدأت الرحلة كما خطط لها ومعه كلما يلزمه لتحقيق حلمه. مرت الساعات سريعة و دون أنيشعر,
    فــآجأه الليل بظلامه وكان قد وصل تقريبًا إلى نصف الطريق حيث لا مجال للتراجع,
    ربما يكون الرجوع أكثر صعوبة وخطورة من إكمال الرحلة و بالفعل لم يعد أمام الرجل سوى مواصلة طريقه الذي ما عاد يراه وسط هذا الظلام الحالك و برده القارس ولايعلم ما يخبأه له هذا الطريق المظلم من مفاجآت .
    و بعد ساعات أخرى أكثر جهدًا وقبل وصوله إلى القمة,إذ بالرجل يفقد اتزانه ويسقط من أعلى قمة الجبل بعد أن كان على بُعد لحظات من تحقيق حلم العمر أو ربما أقل من لحظات !
    وكانت أهم أحداث حياته تمر بسرعة أمام عينيه وهو يرتطم بكل صخرة من صخورالجبل .
    وفى أثناء سقوطه تمسك الرجل بالحبل الذي كان قد ربطه في وسطه منذ بداية الرحلة ولحسن الحظ كان خطاف الحبل معلق بقوة من الطرف الآخر بإحدى صخورالجبل ,
    فوجد الرجل نفسه يتأرجح في الهواء , لا شئ تحت قدميه سوى فضاء لا حدود له ويديه المملوءة َبالدم , ممسكةبالحبل بكل ما تبقى له من عزم وإصرار . وسط هذا الليل وقسوته , التقط الرجل أنفاسه كمن عادت له الروح ,
    يمسك بالحبل باحثــًا عن أي أملٍ في النجاة .
    وفي
    يأس لاأمل فيه , صرخ الرجل
    :
    -
    إلهـــــي , إلهـــي , تعالى أعـني ِ!
    فاخترق هذا الهدوء صوت يجيبـه : '- ماذا تـريـــدنى أن أفعل؟؟ '
    أنقذني يارب !!
    فأجابه الصوت : '- أتــؤمن حقــًا أني قادرٌعلى إنقاذك؟؟
    '
    -
    بكل تأكيد , أؤمن يا إلهي ومن غيرك يقدر أن ينقذني !!!
    - ' إذن , اقطع الحبل الذي أنت ممسكٌ به ! '
    وبعد لحظة من التردد لم تطل , تعلق الرجل بحبله أكثر فأكثر

    وفي اليوم التالي , عثر فريق
    الإنقاذ علي جثة رجل على ارتفاع متر واحد من سطحالأرض,
    ممسك بيده حبل وقد جمده البرد تمامـًا


    متر واحد فقط
    من سطح الأرض !! '
    وماذا عنك؟هل قطعت الحبل؟


    هل مازلت تظن أن حبالك سوف تنقذك؟إن كنت وسط آلامك ومشاكلك , تتكل على حكمتك وذكاءك,
    فأعلم أنه ينقصنا الكثير كي نـعلم معنى
    التعديل الأخير تم بواسطة الناشر; الساعة 01-09-2010, 09:11 AM.
    ((إن لقتل الحسين حرارة في قلوب المؤمنين لا تبرد أبدا))

  • #2
    بارك الاله فيك

    ننتظر جديدك

    تعليق


    • #3

      تعليق


      • #4
        شكرا للاخ كربلاء لهذه القصة العجيبة

        تعليق


        • #5
          بارك الله فيك يا اخي

          تعليق


          • #6
            عاشت ايديكم
            وسلم اناملكم على الطرح اللطيف والمفيد
            في الانتضار المزيد من ابداعتك
            دمت لكل خير

            تعليق


            • #7
              في الحقيقه هذا يرجع للعدم التسليم الكامل لله والطاعه الحقيقيه

              تعليق


              • #8
                قصة جميلة جدآ
                بارك الله فيك أخي
                وأود أن أقول ان أملنا في الله فقط
                ولو كنت مكان هذا الرجل لقطعت الجبل بسرعة وبدون اي تردد
                شكرآ لطرحكم القيم
                sigpic

                تعليق


                • #9
                  بارك الله فيك يا اخي






                  قل لمن يحمل هما همك لن يدوم مثلما تفني السعادة هكذا تفني الهموم

                  يـــــــــــاحسيـــــــــ ـــن

                  تعليق


                  • #10
                    بارك الله فيك يا اخي

                    تعليق

                    عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
                    يعمل...
                    X