إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

رحلةُ باحثٍ عن الحسين!

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • الأزري
    رد
    صلوات الله عليك يا أبا عبدالله الحسين
    وفقكم الله ورعاكم

    اترك تعليق:


  • عطر الولايه
    كتب موضوع رحلةُ باحثٍ عن الحسين!

    رحلةُ باحثٍ عن الحسين!

    بسم الله الرحمن الرحيم
    اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم وسهل مخرجهم
    وصل اللهم على فاطمة وأبيها وبعلها وبنيها والسر المستودع فيها عدد ماأحاط به علمك
    وعجل فرج يوسفها الغائب ونجمها الثاقب واجعلنا من خلص شيعته ومنتظريه وأحبابه يا الله
    السلام على بقية الله في البلاد وحجته على سائر العباد ورحمة الله وبركاته

    أقلّب صفحاتِ الكتُب والأوراق القديمة.. أبحثُ عن حروفٍ كتبتها يدُ التّاريخ وأقلامُ الرّواةِ.. لعلّي أجمعُ منها صورتك الورديّة.. وأسمعُ فيها صوتَك المدوّي في مدياتِ الأفقِ الملوَّن بالحُبّ.. أصافحُ فيها يدكَ وألثُمُ صفحتَها البيضاء.. أشمُّ ريحَ المصطفى في صفحةِ جبينِك.. وألمحُ بأسَ عليٍّ في نبضِ وريدِك.. وأرى حنانَ الزَّهراءِ في نظرةِ عينيكَ.

    ثمّ أراني أضيعُ بين الكلماتِ.. تأخذني واحدةٌ إلى كهوفٍ مظلمةٍ.. وتجذبني أخرى إلى خيالاتٍ خصيبَةٍ.. كلُّها تدَّعي وصلًا بك.. ولسانًا لكَ.. واسمًا كاسمِك يا حُسينُ.. وكلّما غُصتُ في بحرِها، رأيتُني أزدادُ تيهًا فيكَ وبُعدًا عنكَ...

    تملَّكني اليأسُ وقد طالَ البحثُ سنين.. فأغلقْتُ الكُتُبَ الصَّفراءَ، وعزمتُ على العودةِ إلى عالمِ الحياةِ.. لعلّي أجدُ من يهديني إليكَ، في كتابٍ لم أظفر به، أو روايةٍ لم تطرق سمعي..

    ومرَّتِ الأيّامُ.. وكلُّ يومٍ يحملُني إلى صورَةٍ لك.. ثمّ أراها تشبهُ راسميها ولا ترسمُكَ أنتَ..

    وإذا بي أستسلمُ ساعةً للقضاءِ.. يبدو أنَّ الحسينَ صعبُ المنالِ! سأؤجِّلُ أن أراكَ إلى وقتٍ ألتقيكَ وأنت على الحوضِ تسقي السّائرين إليكَ.. ولو أنّي قد أرمقُكَ من بعيدٍ إن لم يحملْني زادُ أعمالي إليك هناك!

    واليأس إحدى الرّاحتين! وإذا باليأس يطردُ قلقي الّذي قضَّ مضجعي ليالي، فاستسلمتُ للكرى..

    وبعضُ اللّيل إشراقةُ نورٍ!

    وبعضُ النّومِ عالمٌ فسيحٌ، وبصرٌ ثاقبٌ!

    وهناك.. رأيتُكَ مرارًا وتكرارًا..

    رأيتُكَ في أيدي الفلّاحين تبذر الأرضَ أمَلًا..

    وفي كدحِ العاملين تشقُّ الأرضَ دربًا..

    رأيتُكَ في بغاةِ العلمِ يطوونَ الأيّامَ فكرًا..

    رأيتُكَ في مدادِ العلماءِ يخطُّ للمجدِ فنًّا..

    رأيتُكَ في كلِّ إبداعاتِ الإنسانيَّة ومساراتِ الحضارة..

    رأيتُكَ في مسحةٍ على رأسِ يتيمٍ..

    وحنانٍ يلفُّ جوعَ فقيرٍ..

    ويدٍ تعينُ عابرَ سبيلٍ..

    لمحتُ خطوَكَ بين الطّائفينَ..

    وسمعتُ صوتَكَ في توحيدِ المـُلبّينَ..

    تلذَّذْتُ بشجوِكَ في تسابيحِ اللّيلِ وصلاةِ الفجرِ..

    وفي تراتيلِ القرآنِ تنطقُ بها حناجرُ العاشقينَ..

    أحسستُ بروحِكَ تفيضُ دموعًا في توحيدِ مناجاتِكَ في عرفة.. وبين جموعِ الحجيجِ..

    ولقد بصُرتُ بكَ في ميادينِ الجهادِ.. وساحاتِ الحرّيَّة..

    رأيتُكَ في دماءِ الشّهداءِ تروي عزَّةَ الأرضِ وعنفوانَ التُّراب..

    وفي قبضاتِ الحرّيّة، وعزمةِ المقاوِمينَ..

    وفي صرخاتِ المستضعفينَ..

    تقلقُ حياةَ المترفينَ.. وتقضُّ مضاجعَ الطّغاةِ والمتجبّرينَ...

    ***

    وانتبهتُ من رقدتي..

    فأغلقتُ كتابي..

    وخرجْتُ إلى ساحاتِ العملِ..

    فالكونُ كلُّهُ صورةٌ للحسين!


المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
حفظ-تلقائي
Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
x
إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
x
يعمل...
X