بسم الله الرحمن الرحيم
*قال تعالى:*
*{كِتَابٌ أَنزَلْنَاهُ إِلَيْكَ مُبَارَكٌ لِّيَدَّبَّرُوا آيَاتِهِ وَلِيَتَذَكَّرَ أُولُو الْأَلْبَابِ} سورة ص آية (29)*

*القراءة التدبرية المطلوبة منا في كتاب الله ولعلنا نطبقها في رمضان*

*كيف أقرأ ختمتي من المصحف؟*

١- انتبه لاسم السورة فمحور السورة يدور حولها.

٢- اهتم بمطلع السورة، فغالباً يكون مطلع السورة هو موضوعها.

٣- وانظر إلى خاتمة السورة ستجد الرابط بين مطلعها وختامها.

٤- حاول أن تلاحظ وتُمعِن النظر في نهاية كل سورة ومطلع السورة التي تليها ستجد أن هناك رابط ما. ( قد لا يظهر لك من أول قراءة )

٥- لا تغفل عن أفعال الله في السورة، ( خلق- جعل- سخر- أنزل ..) فهذا يزيد من معرفتك بربك.

٦- لاحظ الألفاظ المتكررة والمتشابهة في السورة، فهي مفاتيح لفهم السورة.

٧- تفكر في أسماء الله الواردة في السورة وعلاقتها بالآيات.

٨- ركز على الأمثال التي ضربها الله في السورة، فالمثل يكون لتقرير أمر هام.

٩- وركز أيضاً على القصص الواردة في السورة، بحيث تخرج من السورة وأنت تستحضر أن ذكر بها قصة كذا .

١٠- حاول أن تلاحظ أركان الإيمان الستة في السورة إن وجدت ( الإيمان بالله/ الملائكة/ الكتب/ الرسل/ اليوم الآخر/ القدر).

١١- قيِّد ما يستشكل عليك من معاني ودونها في ورقة، ثم ارجع إلى تفسيرها من أحد التفاسير الموثوقة.

١٢- لا تربط نفسك - حال قراءتك للختمة - بالأجزاء، بل حاول أن تقرأ سوراً متكاملة حتى لا ينقطع المعنى (قدر الاستطاعة). واجعل لنفسك أوقاتاً محددة تنقطع فيها عن الملهيات لتقرأ فيها.

١٣- إن مررت بأوصاف للمؤمنين مثلاً؛ قف واعرض هذه الأوصاف على نفسك.
وإذا مررت بأوصاف للمنافقين فاعرضها على نفسك أيضاً، وكذلك الأوامر والنواهي انظر ما نصيبك منها، لأن القرآن يخاطبنا.

١٤- احذر أن تقول على الله بغير علم؛ فليكن مرجعك المصادر الموثوقة.